الأخبار ضمن جولتها ولقاءاتها مع القيادات الطلابية || وزارة التربية تحدد امتحانات الفصل الاول في السادس من كانون الثاني || اتحاد طلبة ادلب يطلق الدورة الإعلامية الفرعية || تكريم متفوفي معاهد حلب || توقيع مذكرة #تفاهم بين رواد الأعمال الشباب والاتحاد الوطني لطلبة سورية || أقام فرع معاهد اللاذقية احتفالآ بمناسبة أعياد تشرين التحرير و تشرين التصحيح || أقام فرع معاهد اللاذقيةدورة إسعافات أولية للزملاء الطلبة || انطــلاق فعــالـــيّـات معرض “الـــرُوزانَـــــــا” في الشهباء || طموحك تميز || مليون ليرة لطلاب الدكتوراه ونصف مليون للماجستير || تحدد مواعيد جديدة لامتحانات التعليم المفتوح في جامعة البعث || انطلاق المسابقات الثقافية لفرع القنيطرة || التحويل المماثل للجامعات الاخرى || مركز القياس والتقويم يصدر نتائج امتحان طب الأسنان الموحد || إعلان أسماء الطلاب الأوائل في الثانوية الصناعية المقبولين في الجامعات والمعاهد التقانية || جولة على معرض عينك ع اختصاصك ومراكز تسجيل المفاضلة بجامعة دمشق || لقاءات تعريفية بالكليات والاختصاصات الجامعية || تعميم يخص الطلاب الحاصلين على الشهادة الثانوية غير السورية || اتحاد طلبة سورية في تونس || عينك على اختصاصك ||
عــاجــل : الرئيس الأسد والسيدة أسماء يشاركان في تشجير منطقة حرش التفاح

علماء يستخدمون الرنين المغناطيسي لعلاج السرطان

طور علماء روس من جامعة البحوث النووية الوطنية في موسكو تقنية جديدة في التصوير بالرنين المغناطيسي للكشف وعلاج أمراض السرطان المختلفة.

وبينت الدراسة التي نشرت نتائجها في مجلة  “Journal of Applied Physics” أن التقنية الجديدة تركز على نوع جديد من عوامل التباين في التصوير بالرنين المغناطيسي، باستخدام جزيئات السيليكون النانوية القابلة للتحلل.

ويشير العلماء إلى اعتماد بعض الدراسات التشخيصية على استخدام عوامل التباين لتحسين دقة الصورة ومعطيات الكشف عن الأمراض في هذا الجزء أو ذاك من الجسم، إذ تتغير درجة التباين في فحص الرنين المغاطيسي اعتمادا على البروتونات التي تعود إلى فترة الاسترخاء أو ما يدعى بـ (حالة توازن البروتونات)، وكل ذلك مرتبط بالجزيئات والذرات المحيطة للأنسجة السليمة والمريضة.

ويعمل الرنين المغناطيسي على تحفيز البروتونات في ذرات العناصر الموجودة في الجسم، لإطلاق الإشارة التي يتم التقاطها وتحديد مكانها وعرضها عبر تدرج لوني يشير إلى مدى قوة الإشارة، ويختلف التدرج اللوني باختلاف الأنسجة الموجودة في الجسم.

وتعتمد الطريقة الجديدة في علاج السرطان على إدخال مجموعة من الجزيئات النانوية العلاجية إلى جسم الإنسان، والتي لا يكشفها الجهاز المناعي لكي لا يقضي عليها، قبل أو أثناء تعرضه للتصوير بالرنين المغناطيسي، ما يؤدي إلى تغير عوامل التباين والقضاء على الأورام وأنسجتها.

كما يمكن استخدام العلاج بالأشعة في بعض الحالات ومن ثم تعريض المريض لحقول نشطة في جهاز الرنين المغناطيسي، ما يرفع نسبة الشفاء لدى مرضى السرطان.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :