الأخبار جامعة حماة تصدر نتائج اختبار قيد اللغة الأجنبية في درجة الماجستير || هيئة مكتب التعليم الخاص تؤكد على أهمية إنجاح الانتخابات الطلابية نقابياً وأكاديمياً || الحادي عشر من الجاري موعداً لانتخابات السنوات والأقسام .. فرصة للتقييم والارتقاء نحو الأفضل || فرصة للذين لم يتقدموا سابقاً إلى مفاضلة الثانويات المهنية || إعلان نتائج اختبارات الترشح لامتحان شهادة الثانوية العامة بصفة دراسة حرة || المشاركون في اجتماعات مجلس السلم العالمي يزورون صرح الجندي المجهول .. إكليل ورد وكلمات تضامن مع سورية || صدور نتائج الامتحان الطبي الموحد لطلاب كليات الطب البشري || العلاقة بين الطالب الجامعي وأستاذه .. حبل الود يكاد ينقطع والسبب ..!! || النوايا وحدها لا تكفي في تحسين ترتيب جامعاتنا! || هل الدكتور في الجامعة يتقصد ترسيب الطالب .. الحالات كثيرة والإجراءات الرادعة خجولة؟!! || يوم تعريفي عن مشروع AT-SGIRES بكلية الهندسة الميكانيكية والكهربائية في جامعة البعث || 15 كانون الأول موعد امتحان الهندسة المعلوماتية الموحد || رئيس جامعة البعث: أبواب مكتبي مفتوحة أمام كل طالب يشعر بالظلم .. نعترف بوجود خلل بنتائج الامتحانات، وكل من ظلم طالباً تمت محاسبته || إجراء الجلسة الثانية للامتحان الطبي الموحد لكليات الطب البشري || شرطان أساسيان للترشح لامتحان الثانوية العامة بصفة دراسة حرة || ماذا بعد التخرج .. سؤال كل طالب يبحث عن وجوده ودوره؟! || خاص nuss .. جامعة دمشق تحدد بدء مفاضلة المفتوح || تمديد فترة التقدم لمفاضلة التعليم الموازي للثانويات المهنية || جامعة طرطوس تنفض الغبار عن بناها التحتية || تسوية أوضاع طلاب التعليم المفتوح المنقطعين عن الدراسة منذ 2011 ||

بعد تطهيرها من مخلفات الإرهابيين وإعادة الخدمات الأساسية إليهاعودة آلاف المهجرين إلى منازلهم فى داريا

 بدأ الأهالي اليوم بالعودة الى مدينة داريا في ريف دمشق الجنوبي وتم رفع العلم العربي السوري على سارية طويلة في ساحة الزيتون وسط المدينة.

وذكرت مراسلة سانا أن آلاف المواطنين بدؤوا صباح اليوم بالعودة إلى منازلهم في مدينة داريا على الأطراف الجنوبية الغربية لمدينة دمشق بعد تأمين الظروف المناسبة والخدمات الاساسية اللازمة لمعاودة ممارسة حياتهم الطبيعية بعد سنوات من التهجير هربا من جرائم التنظيمات الإرهابية التي عاثت دمارا وخرابا في المدينة.

وفي تصريحات لـ سانا عبر الأهالي عن سعادتهم بالعودة إلى مدينتهم معربين عن فخرهم واعتزازهم بصمود وانتصارات الجيش العربي السوري الذي قدم التضحيات في سبيل إحلال الأمن والأمان في مختلف القرى والبلدات التي ضربها الإرهاب.

المواطنة فاطمة بجبوج تسكن حاليا في ركن الدين أشارت وهي في طريقها لتفقد منزلها إلى أن عودة المهجرين لم تكن لتتحقق لولا تضحيات الجيش واجتثاثه للإرهاب من مدينة داريا مؤكدة أنه مهما كانت درجة الدمار فستتم إعادة بناء المدينة بجهود الجميع فيما قالت زينب خريطاي إنها منذ سبع سنوات مهجرة عن مدينتها وستعمل مع عائلتها على إعادة تأهيل منزلها.

سمر اسماعيل أشارت إلى أن سعادتها لا توصف بعودتها إلى داريا بعد غياب سنوات وتحريرها من براثن الارهاب فيما عبر خالد لحام عن شكره لبواسل الجيش العربي السوري الذي كان له الفضل الأكبر بعودة الأهالي وقدم الشهداء والدماء لينعم الجميع بالأمن والأمان.

المهندس عبد القادر الأمين رئيس المكتب الفني في بلدية داريا بين في تصريح لـ سانا أن البلدية عملت خلال الفترة الماضية على ترحيل الأنقاض من الشوارع وتنظيفها وصيانة شبكة الصرف الصحي وشبكتي المياه والكهرباء وقريبا سيتم البدء في تأهيل مراكز تحويل الكهرباء بعد رصد الميزانية اللازمة لها.

الأمين أكد أن 4 مدارس باتت جاهزة في المنطقة (آ) من داريا وتتضمن 80 شعبة لمختلف المراحل وسيتم العمل على تفعيل المدارس الأخرى تدريجيا.

وكانت ورشات مديرية الخدمات الفنية عملت منذ اعلان مدينة داريا في آب من عام 2016 خالية من الإرهاب والإرهابيين على إعادة تأهيل الطرق والشبكات والمدارس والدوائر الحكومية المتضررة فى المدينة بعد تطهيرها من مخلفات الإرهابيين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*