الأخبار جامعة حماة تصدر نتائج اختبار قيد اللغة الأجنبية في درجة الماجستير || هيئة مكتب التعليم الخاص تؤكد على أهمية إنجاح الانتخابات الطلابية نقابياً وأكاديمياً || الحادي عشر من الجاري موعداً لانتخابات السنوات والأقسام .. فرصة للتقييم والارتقاء نحو الأفضل || فرصة للذين لم يتقدموا سابقاً إلى مفاضلة الثانويات المهنية || إعلان نتائج اختبارات الترشح لامتحان شهادة الثانوية العامة بصفة دراسة حرة || المشاركون في اجتماعات مجلس السلم العالمي يزورون صرح الجندي المجهول .. إكليل ورد وكلمات تضامن مع سورية || صدور نتائج الامتحان الطبي الموحد لطلاب كليات الطب البشري || العلاقة بين الطالب الجامعي وأستاذه .. حبل الود يكاد ينقطع والسبب ..!! || النوايا وحدها لا تكفي في تحسين ترتيب جامعاتنا! || هل الدكتور في الجامعة يتقصد ترسيب الطالب .. الحالات كثيرة والإجراءات الرادعة خجولة؟!! || يوم تعريفي عن مشروع AT-SGIRES بكلية الهندسة الميكانيكية والكهربائية في جامعة البعث || 15 كانون الأول موعد امتحان الهندسة المعلوماتية الموحد || رئيس جامعة البعث: أبواب مكتبي مفتوحة أمام كل طالب يشعر بالظلم .. نعترف بوجود خلل بنتائج الامتحانات، وكل من ظلم طالباً تمت محاسبته || إجراء الجلسة الثانية للامتحان الطبي الموحد لكليات الطب البشري || شرطان أساسيان للترشح لامتحان الثانوية العامة بصفة دراسة حرة || ماذا بعد التخرج .. سؤال كل طالب يبحث عن وجوده ودوره؟! || خاص nuss .. جامعة دمشق تحدد بدء مفاضلة المفتوح || تمديد فترة التقدم لمفاضلة التعليم الموازي للثانويات المهنية || جامعة طرطوس تنفض الغبار عن بناها التحتية || تسوية أوضاع طلاب التعليم المفتوح المنقطعين عن الدراسة منذ 2011 ||

.لماذا تأخر انجاز المشفى الجامعي التعليمي بجامعة البعث؟!

حسب تصريحات وزير التعليم العالي الأخيرة أن المشفى الجامعي بجامعة البعث سيتم افتتاحه مع بداية العام القادم، فهل سيكون جاهزا بالفعل، في ظل وجود صعوبات تعوق ذلك؟
رئيس جامعة البعث الدكتور بسام إبراهيم أكد أن نسبة الإنجاز في المشفى الجامعي 73 %، مشيراً إلى عدة صعوبات رافقت انشاء المشفى منها أن هناك بنودا عقدية لم تلحظ بعض الأمور الأساسية في المشفى والتي ظهرت أثناء التنفيذ، الأمر الذي اضطرنا إلى إعادة النظر وإعداد ملحق للعقد بلغت قيمته /400/ مليون ليرة سورية، وتم التعاون والتنسيق مع وزارة التعليم العالي لتصديق ملحق العقد، وتمت المباشرة بالعمل منذ خمسة عشر يوما، كما أن ملحق العقد مرتبط ببنود عقدية، أما الصعوبة الثانية فقد لوحظت نتيجة زيارة الوفود الرسمية الميدانية للاختصاصيين من وزارة الصحة ومعاون وزير التعليم العالي لشؤون الصحة، حيث بينوا أن قسم جراحة القلب لا يفي بالغرض، وهو بحاجة للتوسيع، وتم إعادة النظر فيه وتوسعته، كما أنه لم يتم تخصيص قسم لمرضى الكلى وغسيلها، إضافة للموقع العام للمشفى، وإضافة غرفتين للعمليات الجراحية وتحويل مكان الندوة إلى غرفتي عناية جراحية وعناية أطفال، وتدعيم كتلة بناء المشفى على الزلازل لأهمية وضرورة ذلك لكون الكتلة القديمة غير مدروسة على الزلازل واختيار حل التدعيم الخارجي حتى لا يؤثر على بقية الأعمال وتمت المباشرة به ضمن أعمال ملحق العقد، وأصبحت الدراسة اليوم شبه كاملة، ومن المتوقع تخصيص الميزانية اللازمة للموقع العام وجراحة القلب وغسيل الكلى وتخصيص /500/ مليون ليرة سورية لهذه الأعمال.‏
وبيّن الدكتور إبراهيم في حوار صحفي أن قيمة العقد الأول للمشفى قدرت بمبلغ مليار و800 مليون ليرة سورية،إضافة لـ 400مليون كملحق عقد ومن الممكن الانتهاء من تجهيزه كبناء، وهناك عقد دراسة للفرش التكنولوجي إضافة لعقد الغازات الطبية، وهناك العيادات المهنية الموجودة حاليا خارج المشفى فهي ستلبي حاجة العاملين والطلاب وخدمة المجتمع أحيانا، وهي مستقلة عن المشفى وعند افتتاحه ستصبح هذه العيادات جزءا منه.‏
نأمل أن يتم تجاوز كل الصعوبات ويصبح المشفى في الاستثمار، خاصة وأن حمص تفتقر لمشفى وطني بعد أن تم تدميره من قبل العصابات الإرهابية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*