الأخبار جامعة حماة تصدر نتائج اختبار قيد اللغة الأجنبية في درجة الماجستير || هيئة مكتب التعليم الخاص تؤكد على أهمية إنجاح الانتخابات الطلابية نقابياً وأكاديمياً || الحادي عشر من الجاري موعداً لانتخابات السنوات والأقسام .. فرصة للتقييم والارتقاء نحو الأفضل || فرصة للذين لم يتقدموا سابقاً إلى مفاضلة الثانويات المهنية || إعلان نتائج اختبارات الترشح لامتحان شهادة الثانوية العامة بصفة دراسة حرة || المشاركون في اجتماعات مجلس السلم العالمي يزورون صرح الجندي المجهول .. إكليل ورد وكلمات تضامن مع سورية || صدور نتائج الامتحان الطبي الموحد لطلاب كليات الطب البشري || العلاقة بين الطالب الجامعي وأستاذه .. حبل الود يكاد ينقطع والسبب ..!! || النوايا وحدها لا تكفي في تحسين ترتيب جامعاتنا! || هل الدكتور في الجامعة يتقصد ترسيب الطالب .. الحالات كثيرة والإجراءات الرادعة خجولة؟!! || يوم تعريفي عن مشروع AT-SGIRES بكلية الهندسة الميكانيكية والكهربائية في جامعة البعث || 15 كانون الأول موعد امتحان الهندسة المعلوماتية الموحد || رئيس جامعة البعث: أبواب مكتبي مفتوحة أمام كل طالب يشعر بالظلم .. نعترف بوجود خلل بنتائج الامتحانات، وكل من ظلم طالباً تمت محاسبته || إجراء الجلسة الثانية للامتحان الطبي الموحد لكليات الطب البشري || شرطان أساسيان للترشح لامتحان الثانوية العامة بصفة دراسة حرة || ماذا بعد التخرج .. سؤال كل طالب يبحث عن وجوده ودوره؟! || خاص nuss .. جامعة دمشق تحدد بدء مفاضلة المفتوح || تمديد فترة التقدم لمفاضلة التعليم الموازي للثانويات المهنية || جامعة طرطوس تنفض الغبار عن بناها التحتية || تسوية أوضاع طلاب التعليم المفتوح المنقطعين عن الدراسة منذ 2011 ||

لأصحاب الشأن : تمكين المعلم من المعلوماتية لم يعد مجرد مسألة تكميلية!

“لم يعد تمكين المعلم من المعلوماتية مسألة تكميلية لمهاراته، بل بات مقوماً أساسياً من مقومات أهليته وجودة مهنيته، وعلى الرغم من نهضة الوعي المعلوماتي في المجتمع السوري فإن الظاهرة المرصودة تشير إلى أن الجيل القديم من المعلمين عموماً والمدرسين خصوصاً ما يزالون يفتقرون للوعي المعلوماتي”.
قد يقول البعض أن هناك مقررات للمعلوماتية باتت موجودة في المدارس وتحديداً في الصفين السابع والثامن وغيرهما، هذا صحيح، ولكن الأصح أنها لا تستخدم بفاعلية ما يجعلها مجرد مقررات بالاسم أي “متل قلتها”!.
هذا الكلام تمت الإشارة إليه بوضوح منذ عام 2005 لكن على ما يبدو أن الرسالة لم تصل، حيث نبّه التقرير الوطني للتنمية البشرية الذي حمل عنوان “التعليم والتنمية البشرية نحو كفاءة أفضل” إلى ذلك ودعا على وجه السرعة تأهيل كافة المعلمين والمدرسين عموماً وتوفير البنية التحتية لتمكينهم من المعلوماتية بشكل صحيح ينعكس على جودة المنتج العلمي.
لذا المطلوب اليوم إدماج التمكن المعلوماتي في صلب عملية التعليم والتعلم للطالب والمدرس، ففي عصر المعرفة وثورة التكنولوجيا لم يعد من الممكن تصور أي أستاذ أو طالب بعيداً عن أجوائها، وهذا بلا شك يحتم على وزارتي التربية والتعليم العالي والجهات الأخرى مسؤولية الاستمرار ببناء الإستراتيجية التربوية والتعليمية المعلوماتية ووضع البرامج والخطط لتصل المعلوماتية إلى الجميع.
Nuss.sy

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*