الأخبار الشكل الجميل لجامعة القلمون الخاصة يخبئ مشكلات وصعوبات عديدة! || صدور نتائج دورة آذار التكميلية لامتحان الصيدلة الموحد || طلبة جامعة الفرات بدير الزور  يعقدون مؤتمرهم السنوي .. المطالبة بمقرات جديدة للمعاهد والكليات وتنفيذ وعد توظيف أوائل طلبة المعاهد || طلبة جامعة البعث في مؤتمرهم السنوي يضعون “سلة مشكلات” على طاولة الرئيس الجديد للجامعة!! || امتحان هندسة العمارة الموحد في 13 و 20 نيسان القادم || مؤتمر اتحاد الطلبة في جامعة دمشق يناقش بشفافية الوضع في جامعة دمشق أكاديمياً وإدارياً .. الطلبة يناقشون مشاكلهم مع عمداء الكليات والإداريين في مفاصل الكليات والمعاهد || أخطاء التسجيل الإلكتروني وعقوبة الحرمان دون إنذار والواقع الخدمي المزري علامات فارقة في مؤتمر فرع جامعة الحواش الخاصة || في مؤتمر فرع جامعة الوادي الخاصة .. مطالبات بإنصاف المتميزين وسد النقص في الكادر التدريسي وإيجاد حل لضخامة منهاج اللغة الإنكليزية || مؤتمر جامعة الأندلس يكشف الغطاء عن الكثير من المشكلات الصعوبات .. شح في المواد التدريبية بطب الأسنان وخدمة النت خارج التغطية!! || طلاب الجامعة الافتراضية : هل نحن عالة على الجسم الجامعي .. لماذا كل هذا الإجحاف بمخرجات الجامعة؟!! || من نبض المؤتمرات الطلابية .. السقف العالي يحتاج لدعائم قوية!! || طلبة درعا : مللنا الأقوال .. أين الأفعال .. حال كلياتنا يرثى له!! || طلبة جامعة حلب يطالبون بتصويب الامتحان الوطني الموحد ويشكون من انكماش فرص الدراسات العليا!! || التفاني بالعمل والالتزام والمسؤولية أهم محاور الدورة التنظيمية لفرع جامعة القلمون || في كلية العلوم بجامعة البعث لماذا تتدنى نسبة النجاح في بعض المواد!! || 8000 طالباً في امتحانات التعليم المفتوح بالحسكة || مؤتمر فرع معاهد دمشق يكشف تقاعس الجهات المعنية بإيجاد حلول ناجعة للمشكلات!! || المؤتمرات الطلابية محطة للتقييم بكل شفافية وموضوعية || طروحات جريئة في مؤتمر جامعة تشرين لاتحاد الطلبة! || مواعيد قبول طلبات الاعتراض على نتائج امتحانات مقررات الفصل الأول للسنة التحضيرية ||

طلبة السويداء: آن الأوان لحل “معضلة كلية الآداب” وإطفاء “نار” الأسعار في معهد التربية الفنية ورفع مكافآت طلبة التمريض

في يومها الخامس عقدت الوحدات الطلابية مؤتمرها تحت شعار “طلبة سورية في الكليات والمعاهد كما في الجبهات صامدون منتصرون” ..وذلك في كلية الآداب والعلوم الإنسانية الثانية، ومعهد التربية الفنية والتطبيقية والتشكيلية بالسويداء.

فكلية الآداب التي لا تزال ضحية المشاكل نفسها منذ سنوات والمطلب المحق بنقل مكانها الذي لم يلق آذانا صاغية!؟.

أما بالدخول إلى حرم الكلية فسترتعش بردا قبل أن يتم تأمين تدفئة لقاعاتها خصوصا مع اقتراب الامتحانات فمتى ياترى تؤمن التدفئة ؟!

عدا عن ثقوب في الهنغارات تجعلك تقدم اختبارا على أنغام قطرات المياه المتساقطة في القاعات!.

وشكا معظم الطلبة عن مكاتب شؤون الطلبة والتي من المفترض أنها معنية بشؤونهم وأوراقهم وتسجيلهم ويجب ألا تغلق نافذتها إلا عند نهاية الدوام الرسمي لها..

فمتى وأين يسجل الطلبة إذا لم تكن موظفة الشؤون موجودة وهل يا ترى يجب أن يخضع الطلبة لموظف الكلية حتى يحترمهم ويتكلم بشكل لائق معهم..!!

وكيف سيتقدم الطالب لامتحان مادة لا كتب لديه فيها في ظل فقر مكتبة الكلية..!!

وأبرزت المداخلات الشكوى على أحد أساتذة مادة اللغة الانكليزية والذي لا يقدم لطلبته شرحا كافياً ولا أسلوباً لائقاً في التعامل،  كذلك اشتكى الطلبة من عدم منحهم جائزة الباسل للمتفوقين وعدم معرفة السبب !!

أما المطلب الأهم والمحق هو موضوع وسائل النقل الذي لطالما عانى طلبة منه خصوصا عند إيابهم من الكلية فقد تكاد تفتقد الحافلات وأي وسيلة نقل بعد الساعة ال 12و النصف ظهرا إضافة إلى استغلالهم ماديا من قبل سائقي الحافلات التي تقتنص حاجة الطلبة لأي وسيلة نقل تقلهم وطلب أسعار مرتفعة للنقل..

وقد أجاب المعنيين على التساؤلات مؤكدين على إيصالها للجهات المعنية وإيجاد الحلول المناسبة، ومنها جاهزية فرع الاتحاد لتأمين المستلزمات الخدمية للطلاب المستأجرين في البلدة بالتنسيق مع الجهات المعنية …

وفي مؤتمري معهد التربية الفنية والتطبيقية والتشكيلية ومدرسة التمريض والقبالة

فتركزت طروحات طلبة مدرسة التمريض على ضرورة تأمين تدفئة للمدرسة وزيادة قيمة المكافئة المالية السنوية حيث لا تعادل قيمتها نفقات النقل للطلبة مع تسهيل شروط متابعة الطلبة الثلاثة الأوائل في الكلية ، كما اشتكى الطلبة من تأخر تواجد المحاضرات لبعض المواد ونقص ببعض الكتب بالإضافة إلى عدم وجود شرح كافي لمادة العلوم التطبيقية منوهين إلى عدم وجود أماكن لاستراحة الطلبة…

أما طلبة معهد التربية الفنية والتطبيقية والتشكيلية فقد ناشدوا بتأمين مستلزمات المعارض والورشات من أدوات وألوان لغلاء أسعارها و سوء الأوضاع المادية للبعض الذي لا يستطيع اقتنائها كما طالبوا بوجود مكتبة في مبنى المعهد لعدم تكبد العناء عند شراء المحاضرات والأدوات، والمطالبة برفع نسب القبول في كلية الفنون الجميلة إلى أكثر من 3 بالمئة

متابعة – هبة حسون

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*