الأخبار جامعة دمشق تعلن عن مفاضلة ملء شواغر لمقاعد الطلاب العرب والأجانب في الدراسات العليا || إعلان شروط التقدم إلى مفاضلة الدراسات العليا و2% من المقاعد لذوي الشهداء || 15 طالباً في كلية الفنون بجامعة حلب على حافة الهواية!! || 600 خريج من المعهد الوطني للإدارة العامة إلى الثلاجة!! || موعد جديد لتعادل الشهادات .. بالتوفيق للراغبين بالتقدم || هل يغتنم طلبة الـ 4 مقررات الفرصة؟ || باستثناء الاختصاصات الطبية والتمريض .. منح روسية للمرحلة الجامعية الأولى والدراسات العليا || لماذا تتدهور نسب النجاح في كلية الهندسة المدنية في الجامعة العربية الدولية الخاصة؟ || طلاب الهندسة المعمارية في الجامعة العربية الدولية الخاصة يطالبون بتفعيل الامتحان الاستدراكي ودعم الخطة الدرسية || إعلان بدء قبول طلبات التقدم لدرجة الماجستير وفق نظام التعليم العام والموازي في جامعة حماة || امتحان الفصل الأول على الباب ومقرر اللغات الأجنبية في كلية الآداب بدير الزور هرب من الشباك..!! || صدور نتائج المرحلة الثانية لمفاضلة منح الجامعات السورية الخاصة || خريجات معهد الاقتصاد المنزلي يحلمن بمتابعة تحصيلهن العلمي!! || مؤتمر “الفنون الجميلة ” بجامعة حلب: هل يعقل كلية بلا مراسم وقاعات تدريس وأدوات ضرورية للعمل؟! || دكتور في كلية الهندسة الميكانيكية بجامعة حلب يتحدى الطلبة والجامعة لم تتخذ أي إجراء!! || طلبة السويداء: آن الأوان لحل “معضلة كلية الآداب” وإطفاء “نار” الأسعار في معهد التربية الفنية ورفع مكافآت طلبة التمريض || فرع جامعة الفرات بالحسكة يحدد موعد اختبار المقدرة اللغوية للقيد بالماجستير || التربية تصدر تعليمات ومواعيد التسجيل لامتحانات الشهادات العامة بكافة فروعها || منح الطلاب الذين أنهوا مقررات الماجستير منذ 2015 فرصة إضافية للتسجيل في الرسالة || وقفات احتجاجية لطلبة سورية وجالياتها حول العالم للدعوة لفك الحصار الاقتصادي ||

ماذا يريد طلبة الجامعة بالعام 2019؟

” شوية حنان ” من التعليم العالي وقليل من الاهتمام من إدارات الجامعات!!
مع نهاية كل عام وبداية آخر جديد تتزاحم الأمنيات لعل القادم يكون أفضل على كل الصعد، ويبقى لطلبة الجامعة أحلامهم وأمنياتهم الخاصة سواء بالجانب الدراسي أو بعد التخرج في الجامعة.
الطلبة لديهم شعور أن أحلامهم وأمنياتهم تبعثرت وتلاشت إلى حد الانكماش نتيجة الظلم الذي طالهم من وزارة التعليم العالي وإدارات الجامعات في أكثر من قرار، لذا هم يريدون ” شوية حنية ” من الوزارة تعيد لهم الأمل، والقليل من الاهتمام من قبل إدارات الجامعات البعيدة عن همومهم ومشاكلهم في أكثر من جانب بحياتهم الجامعية، في إشارة منهم للعديد من القضايا الطلابية الساخنة التي يكون الطالب فيها صاحب حق لكن الإدارات الجامعية غالباً ما “تطنش” وتتحيز لجانب الأستاذ الجامعي!!.
طلاب الجامعات يرون بغالبيتهم أن وزارة التعليم العالي عجزت عن إيجاد الحلول المناسبة لقضاياهم، ولم تراعِ ظروفهم الصعبة نتيجة الأحوال السائدة في البلد، والتي كانت تحتاج لحنكة في التعامل مع قضايا الطلبة ليبقى الأمل قائماً، لذا هم يريدون التأني بإصدار القرارات بعيداً عن الارتجال، بحيث تتم دراسة أي قرار قبل إصداره حتى تتحقق فيه مصلحة الطلبة، متسائلين: لماذا لا يشارك الطالب بصنع القرار طالما يتعلق به، ولماذا إصرار الوزارة على حشر الطلبة ووضعهم أمام أمر واقع يتحملون مفاعيل قرار لا يرتقي لطموحاتهم، ويشكل حجر عثرة أمام تحصيلهم العلمي؟!!.
أما طلاب الجامعات الخاصة فتمنوا أن تصدر الوزارة قراراً بإحداث دراسات عليا لإتاحة الفرصة أمام الطلبة المتفوقين باستكمال تحصيلهم الدراسي أسوة بزملائهم في الجامعات الحكومية، مؤكدين أن ذلك من حقهم طالما الجامعات الخاصة تحقق تفوقاً ملحوظاً في العديد من التخصصات العلمية.
وتمنى بعضهم أن تعود الجامعات الخاصة إلى مقراتها من أجل أن تأخذ العملية التدريسية بشقها النظري والعملي حقها، مشيرين إلى أن المقرات الحالية المؤقتة في العديد من الجامعات لا توفر البيئة التعليمية التي يريدها الطالب.
وعلى صعيد فرص العمل بعد التخرج يأمل شباب الجامعة أن يكون ملف تأمين فرص العمل الأكثر اهتماماً على أجندة عمل الحكومة بعيداً عن الحلول الإسعافية لأنها ظلمت شريحة كبيرة من الشباب وخاصة الخريجين في الجامعات!.
هذا غيض من فيض أمنيات الشباب الجامعي، ولأن في الأفق دائماً أشياء جميلة، نضم صوتنا إلى صوت الطلبة ونأمل ونتمنى معهم أن يكون العام 2019 حاملاً المزيد من الأماني الحلوة للطلبة التي تعيد لهم الأمل بتحقيق كل ما يتمنونه، وكل عام وأنتم بخير.
Nuss.sy

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*