الأخبار إعلان أسماء الناجحين بالمقاعد الدراسية المقدمة من الجامعات العمانية || حملة سوا بترجع أحلى في يومها الثاني .. حماس وإيمان وفرح وألوان لنفض غبار الحرب || الرئيس الأسد يبحث مع بن علوي التطورات على الساحتين الإقليمية والدولية خاصة محاولات طمس الحقوق العربية التاريخية || 32 ألف طالب وطالبة يتقدمون لامتحانات التعليم المفتوح في جامعة دمشق || 5000 طالب وطالبة يتقدمون لامتحانات التعليم المفتوح في الحسكة || عقوبة إنذار كيدية بحق /27/ طبيباً من الدراسات العليا بمشفى التوليد والاتحاد يستغرب زج التفتيش بالقضية ويطالب بطي العقوبة!! || الشكل الجميل لجامعة القلمون الخاصة يخبئ مشكلات وصعوبات عديدة! || صدور نتائج دورة آذار التكميلية لامتحان الصيدلة الموحد || طلبة جامعة الفرات بدير الزور  يعقدون مؤتمرهم السنوي .. المطالبة بمقرات جديدة للمعاهد والكليات وتنفيذ وعد توظيف أوائل طلبة المعاهد || طلبة جامعة البعث في مؤتمرهم السنوي يضعون “سلة مشكلات” على طاولة الرئيس الجديد للجامعة!! || امتحان هندسة العمارة الموحد في 13 و 20 نيسان القادم || مؤتمر اتحاد الطلبة في جامعة دمشق يناقش بشفافية الوضع في جامعة دمشق أكاديمياً وإدارياً .. الطلبة يناقشون مشاكلهم مع عمداء الكليات والإداريين في مفاصل الكليات والمعاهد || أخطاء التسجيل الإلكتروني وعقوبة الحرمان دون إنذار والواقع الخدمي المزري علامات فارقة في مؤتمر فرع جامعة الحواش الخاصة || في مؤتمر فرع جامعة الوادي الخاصة .. مطالبات بإنصاف المتميزين وسد النقص في الكادر التدريسي وإيجاد حل لضخامة منهاج اللغة الإنكليزية || مؤتمر جامعة الأندلس يكشف الغطاء عن الكثير من المشكلات الصعوبات .. شح في المواد التدريبية بطب الأسنان وخدمة النت خارج التغطية!! || طلاب الجامعة الافتراضية : هل نحن عالة على الجسم الجامعي .. لماذا كل هذا الإجحاف بمخرجات الجامعة؟!! || من نبض المؤتمرات الطلابية .. السقف العالي يحتاج لدعائم قوية!! || طلبة درعا : مللنا الأقوال .. أين الأفعال .. حال كلياتنا يرثى له!! || طلبة جامعة حلب يطالبون بتصويب الامتحان الوطني الموحد ويشكون من انكماش فرص الدراسات العليا!! || التفاني بالعمل والالتزام والمسؤولية أهم محاور الدورة التنظيمية لفرع جامعة القلمون ||

إلى متى تبقى مطالب مدرسة التمريض بالسويداء مجمدة في ثلاجة التأجيل؟!

رغم ما تقدمه مدرسة التمريض والقبالة بالسويداء من دور هام في رفد المؤسسات الصحية بالكوادر المؤهلة والمدربة لكن للأسف هناك بعض المطالبات الطلابية الملحة لا تزال مجمدة في الثلاجة!!
ومن خلال زيارة nuss للمدرسة واللقاء مع الطلبة والاستماع لمطالبهم الملحة والتي تتركز بحسب الطالبان / كريم الدبيسي ودعاء القاسم / على ضرورة الإسراع بتأمين التدفئة للطلاب و رفع قيمة التعويض الشهري المخصص لهم والبالغ حاليا 600 ليرة فقط .
كلام الدبيسي والقاسم تؤكده الطالبة / وعد الصفدي / و تدعو إلى ضرورة إدخال اختصاصات جديدة للمدرسة وإعادة العمل بموضوع التجسير عبر السماح للخريجين بمتابعة تحصيلهم العلمي في كلية التمريض .
فيما تجد الطالبة / ميرا أبو فخر / ضرورة لدعم المكتبة بالعديد من المراجع في حين تشير الطالبة / مرح الشيباني / إلى أهمية إحداث مقصف بالمدرسة أسوة بالكليات الجامعية .
و يضم رئيس الهيئة الإدارية الطلابية بالمدرسة / عامر الشعار / صوته إلى صوت زملائه و يدعو إلى المساعدة بمنح قروض طلابية كالتي تمنح لطلاب الجامعات وتخصيص المتفوقين بجائزة الباسل .
أما رئيس فرع الاتحاد الوطني لطلبة سورية بالسويداء / وفاء العفلق / تؤكد أحقية المطالب وضرورتها مبينة أن الفرع يتواصل مع الجهات المعنية لتذليلها بما يحقق الراحة للطلبة لمتابعة تحصيلهم العلمي .
ويشير مدير المدرسة / أزهر أبو شديد / إلى أن وزارة الصحة تؤمن شؤون الطلاب والبيئة التدريسية من القاعات والتجهيزات مع وجود دعم ملحوظ من مديرية المهن الصحية فيما يتعلق بتطوير المناهج بشكل مستمر إضافة للاهتمام بالجانب التدريبي ومستلزماته فضلا عن متابعة مديرية الصحة للكوادر التدريسية و إخضاعها لدورات تأهيلية ورصد احتياجات المدرسة بشكل مستمر وتوفير الكتب مجانا .

وفيما يتعلق بغياب التدفئة عن المدرسة يوضح أبو شديد أن هناك قرار من وزارة الصحة بمنع التدفئة المركزية بناء على تعميم رئاسة مجلس الوزراء مبينا أن مديرية الصحة رفعت مقترحا للوزارة للمساعدة لاستثناء المدرسة وعدد من العيادات التخصصية والمراكز الصحية من القرار نظرا لخصوصية العمل وهي تنتظر الرد .
و يبين أبو شديد أن التعويض الشهري الممنوح للطلاب حاليا تمت المطالبة بزيادته من قبل اتحاد الطلبة ومخاطبة وزارة الصحة بذلك موضحا بخصوص القروض الطلابية أنه لا يجوز منحها كونه يوجد تعويض شهري للطلاب لكن رغم ذلك جرى التواصل مع الإدارة المركزية لمصرف التسليف الطلابي و الموضوع قيد الدراسة .
وفيما يتعلق بعدم وجود جائزة الباسل للمتفوقين بالمدرسة ذكر أبو شديد أنها تنحصر بالكليات التابعة لوزارة التعليم العالي لكن المدرسة تقدم مكافآت مالية للمتفوقين و تم المطالبة بزيادتها كونه جرى تخفيضها بقرار من وزارة المالية .


ويلفت أبو شديد إلى أن المراجع الخاصة بالمواد التي تدرس بالمدرسة متوفرة ضمن المكتبة مع وجود مراجع حديثة باللغة الإنكليزية والمدرسة جاهزة لتأمين أي مرجع يحتاجه الطلاب.
و يوضح رئيس دائرة المهن الصحية بمديرية صحة السويداء / مأمون كحل / أن موضوع التجسير الذي كان عبارة عن اتفاقية بين وزارتي التعليم العالي والصحة وجامعة تشرين للسماح لخريجي مدارس التمريض بمتابعة تحصيلهم بالكلية والذي طبق بين عامي 2009 و2014 تم إيقافه بقرار من مجلس التعليم العالي.
ويذكر كحل فيما يتعلق بإدخال اختصاصات للمدرسة أنه يتم حاليا إعداد دراسة من قبل وزارة الصحة لإدخال اختصاص تمريض صحة الطفل .
وأحدثت مدرسة التمريض بالسويداء عام 1963 ويبلغ عدد طلابها حاليا 292 طالبا يدرسون مدة ثلاث سنوات علما أنها تخرج سنويا بشكل وسطي ما بين 50 إلى 70 طالبا و ترفد المؤسسات الصحية بهم .
تحقيق: عمر الطويل

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*