الأخبار عقوبة إنذار كيدية بحق /27/ طبيباً من الدراسات العليا بمشفى التوليد والاتحاد يستغرب زج التفتيش بالقضية ويطالب بطي العقوبة!! || الشكل الجميل لجامعة القلمون الخاصة يخبئ مشكلات وصعوبات عديدة! || صدور نتائج دورة آذار التكميلية لامتحان الصيدلة الموحد || طلبة جامعة الفرات بدير الزور  يعقدون مؤتمرهم السنوي .. المطالبة بمقرات جديدة للمعاهد والكليات وتنفيذ وعد توظيف أوائل طلبة المعاهد || طلبة جامعة البعث في مؤتمرهم السنوي يضعون “سلة مشكلات” على طاولة الرئيس الجديد للجامعة!! || امتحان هندسة العمارة الموحد في 13 و 20 نيسان القادم || مؤتمر اتحاد الطلبة في جامعة دمشق يناقش بشفافية الوضع في جامعة دمشق أكاديمياً وإدارياً .. الطلبة يناقشون مشاكلهم مع عمداء الكليات والإداريين في مفاصل الكليات والمعاهد || أخطاء التسجيل الإلكتروني وعقوبة الحرمان دون إنذار والواقع الخدمي المزري علامات فارقة في مؤتمر فرع جامعة الحواش الخاصة || في مؤتمر فرع جامعة الوادي الخاصة .. مطالبات بإنصاف المتميزين وسد النقص في الكادر التدريسي وإيجاد حل لضخامة منهاج اللغة الإنكليزية || مؤتمر جامعة الأندلس يكشف الغطاء عن الكثير من المشكلات الصعوبات .. شح في المواد التدريبية بطب الأسنان وخدمة النت خارج التغطية!! || طلاب الجامعة الافتراضية : هل نحن عالة على الجسم الجامعي .. لماذا كل هذا الإجحاف بمخرجات الجامعة؟!! || من نبض المؤتمرات الطلابية .. السقف العالي يحتاج لدعائم قوية!! || طلبة درعا : مللنا الأقوال .. أين الأفعال .. حال كلياتنا يرثى له!! || طلبة جامعة حلب يطالبون بتصويب الامتحان الوطني الموحد ويشكون من انكماش فرص الدراسات العليا!! || التفاني بالعمل والالتزام والمسؤولية أهم محاور الدورة التنظيمية لفرع جامعة القلمون || في كلية العلوم بجامعة البعث لماذا تتدنى نسبة النجاح في بعض المواد!! || 8000 طالباً في امتحانات التعليم المفتوح بالحسكة || مؤتمر فرع معاهد دمشق يكشف تقاعس الجهات المعنية بإيجاد حلول ناجعة للمشكلات!! || المؤتمرات الطلابية محطة للتقييم بكل شفافية وموضوعية || طروحات جريئة في مؤتمر جامعة تشرين لاتحاد الطلبة! ||

كلية الهندسة المدنية بجامعة دمشق تتعمق في مفهوم نمذجة معلومات البناء BIM  العالمية

بدأت كلية الهندسة المدنية بجامعة دمشق أولى خطواتها بالتعمق في مفهوم نمذجة معلومات البناء BIM  العالمية ” Building Information Modeling ” عبر إدراجه بشكل موسع في برنامج الماجستير وبعض الأقسام، لما له من أهمية في عالم البناء من اختصار للوقت وتخفيف للأعباء، وتقليل الأخطاء وتجاوز التكاليف.

وبيّنت الدكتورة في الهندسة المدنية – هندسة وإدارة التشييد سونيا أحمد والمدير التنفيذي لمركز BIMarabia للبحث العلمي والمرخص في أوروبا أنه تم الاتفاق مع جامعة دمشق على تدريس مادة BIM في ماجستير قسم الهندسة وإدارة التشييد في كلية الهندسة المدنية، وأيضاً في قسم علوم مواد البناء في كلية الهندسة المعمارية، مع وجود طلاب دكتوراه يستعدون لتجهيز أوراقهم العلمية في هذا المجال، حيث أعدت الدكتورة كتاب “الطريق إلى الـ BIM” العام الماضي بالمشاركة مع عمر سليم من مصر ليكون دليلاً مبسطاً للشركات والأفراد الراغبين بالانتقال إلى “البيم”، كما سيتم إغناؤه بمعلومات من المراجع العالمية وتدريبات على البرامج العاملة وفق هذه التكنولوجيا وتقديمها حقيبة متكاملة للطلاب.

وبحسب د.سونيا أن الجامعات السورية بدأت بعد عام 2014/2015 بإدراج بعض مفاهيم ال BIM ضمن بعض المواد الخاصة بالنمذجة والتصميم بمعونة الحاسوب، وخاصة في جامعة تشرين حيث أصدرت ماجستيرات ومشاريع تخرج في بعض المناحي. وعبرت عن أملها بتبني هذه التكنولوجيا البيم كونها منهجية جديدة في العمل، وأسلوباً في التفكير المؤسساتي، وحاجة ملحة في عملية التطوير الهندسي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*