الأخبار آلاف الطلاب يمنعون سنوياً من التسجيل في برامج التعليم المفتوح!! || 16 آذار القادم موعدا لإجراء اختبار المقدرة اللغوية للقيد بدرجة الماجستير بجامعة الفرات || صدور نتائج مفاضلة الدراسات العليا || طلاب جامعة البعث بانتظار الكتاب ما السبب؟!! || 5 منح دراسية في الطب البشري من جمهورية كوبا || جامعة دمشق تعلن عن مفاضلة ملء شواغر لمقاعد الطلاب العرب والأجانب في الدراسات العليا || إعلان شروط التقدم إلى مفاضلة الدراسات العليا و2% من المقاعد لذوي الشهداء || 15 طالباً في كلية الفنون بجامعة حلب على حافة الهواية!! || 600 خريج من المعهد الوطني للإدارة العامة إلى الثلاجة!! || موعد جديد لتعادل الشهادات .. بالتوفيق للراغبين بالتقدم || هل يغتنم طلبة الـ 4 مقررات الفرصة؟ || باستثناء الاختصاصات الطبية والتمريض .. منح روسية للمرحلة الجامعية الأولى والدراسات العليا || لماذا تتدهور نسب النجاح في كلية الهندسة المدنية في الجامعة العربية الدولية الخاصة؟ || طلاب الهندسة المعمارية في الجامعة العربية الدولية الخاصة يطالبون بتفعيل الامتحان الاستدراكي ودعم الخطة الدرسية || إعلان بدء قبول طلبات التقدم لدرجة الماجستير وفق نظام التعليم العام والموازي في جامعة حماة || امتحان الفصل الأول على الباب ومقرر اللغات الأجنبية في كلية الآداب بدير الزور هرب من الشباك..!! || صدور نتائج المرحلة الثانية لمفاضلة منح الجامعات السورية الخاصة || خريجات معهد الاقتصاد المنزلي يحلمن بمتابعة تحصيلهن العلمي!! || مؤتمر “الفنون الجميلة ” بجامعة حلب: هل يعقل كلية بلا مراسم وقاعات تدريس وأدوات ضرورية للعمل؟! || دكتور في كلية الهندسة الميكانيكية بجامعة حلب يتحدى الطلبة والجامعة لم تتخذ أي إجراء!! ||

الخبز خط أحمر ..!

بددت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك مخاوف المواطن لجهة الشائعات والأقاويل التي انتشرت مؤخراً على مواقع التواصل الاجتماعي لجهة عزم الحكومة على رفع الدعم عن مادة الخبز، حيث أكد معاون الوزير جمال شعيب عدم وجود أية دراسة في الوزارة لرفع الدعم عن مادة الخبز كما يشاع في بعض المنابر الإعلامية، مؤكداً أن الحكومة ملتزمة باستمرارها في دعم هذه المادة الأساسية على موائد السوريين، مضيفاً أنه لا وجود أية نية في هذا السياق كونه “خطاً أحمر”.
شعيب اعتبر أن الإشاعات التي يتناقلها الشارع السوري ما هي إلا نتيجة استنتاج خاطئ لما صرح به وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك في محافظة طرطوس، خلص إليه بعض المغرضين لإثارة بلبلة حول الموضوع، مشيراً أن الهدف من هذا التصريح آنذاك هو تشديد الرقابة لمنع تهريب الدقيق المدعوم، وضمان مساعدة الجهات المعنية في هذا الملف للحد من هذه الظاهرة
معاون الوزير بيّن أن قانون رقم 14 لعام 2015 لا يتعلق بالدعم المقدم لمادة الخبز كما يشاع، وإنما يتعلق بسوء صناعة الخبز وبيع الدقيق أو العجين المخصص لصناعة الخبز التمويني المدعوم مهما كانت الكمية أو النوعية، أو التوقف عن صناعة الخبز في حال توفر المخصصات من الدقيق.
يشار إلى أن سورية لم تعانِ من أزمة خبز طوال سنوات الحرب التي اقتربت من دخول عامها التاسع، حيث كان الخبز متوفراً على موائد السوريين وبجودة مقبول، بل جيدة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*