الأخبار عقوبة إنذار كيدية بحق /27/ طبيباً من الدراسات العليا بمشفى التوليد والاتحاد يستغرب زج التفتيش بالقضية ويطالب بطي العقوبة!! || الشكل الجميل لجامعة القلمون الخاصة يخبئ مشكلات وصعوبات عديدة! || صدور نتائج دورة آذار التكميلية لامتحان الصيدلة الموحد || طلبة جامعة الفرات بدير الزور  يعقدون مؤتمرهم السنوي .. المطالبة بمقرات جديدة للمعاهد والكليات وتنفيذ وعد توظيف أوائل طلبة المعاهد || طلبة جامعة البعث في مؤتمرهم السنوي يضعون “سلة مشكلات” على طاولة الرئيس الجديد للجامعة!! || امتحان هندسة العمارة الموحد في 13 و 20 نيسان القادم || مؤتمر اتحاد الطلبة في جامعة دمشق يناقش بشفافية الوضع في جامعة دمشق أكاديمياً وإدارياً .. الطلبة يناقشون مشاكلهم مع عمداء الكليات والإداريين في مفاصل الكليات والمعاهد || أخطاء التسجيل الإلكتروني وعقوبة الحرمان دون إنذار والواقع الخدمي المزري علامات فارقة في مؤتمر فرع جامعة الحواش الخاصة || في مؤتمر فرع جامعة الوادي الخاصة .. مطالبات بإنصاف المتميزين وسد النقص في الكادر التدريسي وإيجاد حل لضخامة منهاج اللغة الإنكليزية || مؤتمر جامعة الأندلس يكشف الغطاء عن الكثير من المشكلات الصعوبات .. شح في المواد التدريبية بطب الأسنان وخدمة النت خارج التغطية!! || طلاب الجامعة الافتراضية : هل نحن عالة على الجسم الجامعي .. لماذا كل هذا الإجحاف بمخرجات الجامعة؟!! || من نبض المؤتمرات الطلابية .. السقف العالي يحتاج لدعائم قوية!! || طلبة درعا : مللنا الأقوال .. أين الأفعال .. حال كلياتنا يرثى له!! || طلبة جامعة حلب يطالبون بتصويب الامتحان الوطني الموحد ويشكون من انكماش فرص الدراسات العليا!! || التفاني بالعمل والالتزام والمسؤولية أهم محاور الدورة التنظيمية لفرع جامعة القلمون || في كلية العلوم بجامعة البعث لماذا تتدنى نسبة النجاح في بعض المواد!! || 8000 طالباً في امتحانات التعليم المفتوح بالحسكة || مؤتمر فرع معاهد دمشق يكشف تقاعس الجهات المعنية بإيجاد حلول ناجعة للمشكلات!! || المؤتمرات الطلابية محطة للتقييم بكل شفافية وموضوعية || طروحات جريئة في مؤتمر جامعة تشرين لاتحاد الطلبة! ||

سنة الامتياز ظلم بامتياز .. طلاب الدراسات: الهيئة أخلّت بشروط العقد ورمته بسلة المهملات!!


  • يبدو أن موضة القرارات العشوائية والارتجالية هي السائدة هذه الأيام، وآخرها قرار الهيئة السورية للاختصاصات الطبية، التي فاجأت طلاب الدراسات في الاختصاصات الطبية والأطباء المقيمين في عدد من الوزارات بقرار أقل ما يقال عنه بأنه جائر وجاء في توقيت غير مناسب، والقرار يقضي بإضافة سنة ميلادية كاملة على جميع الاختصاصات الطبية بما فيها الصيدلة وطب الأسنان تحت اسم «سنة امتياز» التي اعتبرها القرار شرطاً للحصول على البورد السوري، وهنا مكمن المشكلة التي تنسف جهود سنوات بلمح البصر!.
    القرار “المشكلة” أو الصدمة كما وصفه الطلبة أثار ضجة كبيرة كونه غير قانوني لكن الجهة التي أصدرته لا زالت مصممة عليه رغم مفاعيله السلبية على طلبة الدراسات والأطباء!.
    أصحاب المشكلة أبرقوا بكل الوسائل للجهات صاحبة العلاقة بضرورة الإسراع بإيجاد مخرج لهم من هذا المأزق الذي سيخلق لهم مشكلات هم بغنى عنها!.
    وطالما “العقد شريعة المتعاقدين” يستغرب أصحاب المشكلة كيف قامت الهيئة بمخالفة شروط العقد الذي بموجبه بدؤوا الاختصاص في مشافي الدولة ورتبوا أمورهم على هذا الأساس، متسائلين: لمصلحة من نقضه؟، عدا عن أنه لا يحقق أي قيمة مضافة، كما يدعي أصحاب القرا، خاصة وأن الأبحاث العلمية في الاختصاصات الطبية تحتاج لمتابعة سريرية تتجاوز العام أو الاثنين وفي حال إضافة سنة الامتياز فإن مستوى الأبحاث العلمية سيتدنى وسينحصر الاهتمام بأبحاث مختصرة مكررة لا تخرج بنتائج جديدة مفيدة، وبذلك يحدث خرق لتوجهات البحث العلمي وضرورة الارتقاء به.
    وتساءل أصحاب المشكلة: بأي حق تحرم الهيئة طبيباً أنهى فترة التدريب واجتاز الامتحانات من الشهادة بحجة زيادة سنوات التدريب ؟!.
    بالمختصر، القرار متسرعاً وليس صحيحاً ومخالف لأي برنامج اختصاص ويظلم شريحة كبيرة، لأجل ذلك وبناء على الشكاوى التي وردتنا دعا الاتحاد الوطني لطلبة سورية إلى الإسراع بتشكيل لجنة من الجهات المختصة لأجل تصويبه، بالخروج بصيغة قانونية منصفة للجميع!.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*