الأخبار الشكل الجميل لجامعة القلمون الخاصة يخبئ مشكلات وصعوبات عديدة! || صدور نتائج دورة آذار التكميلية لامتحان الصيدلة الموحد || طلبة جامعة الفرات بدير الزور  يعقدون مؤتمرهم السنوي .. المطالبة بمقرات جديدة للمعاهد والكليات وتنفيذ وعد توظيف أوائل طلبة المعاهد || طلبة جامعة البعث في مؤتمرهم السنوي يضعون “سلة مشكلات” على طاولة الرئيس الجديد للجامعة!! || امتحان هندسة العمارة الموحد في 13 و 20 نيسان القادم || مؤتمر اتحاد الطلبة في جامعة دمشق يناقش بشفافية الوضع في جامعة دمشق أكاديمياً وإدارياً .. الطلبة يناقشون مشاكلهم مع عمداء الكليات والإداريين في مفاصل الكليات والمعاهد || أخطاء التسجيل الإلكتروني وعقوبة الحرمان دون إنذار والواقع الخدمي المزري علامات فارقة في مؤتمر فرع جامعة الحواش الخاصة || في مؤتمر فرع جامعة الوادي الخاصة .. مطالبات بإنصاف المتميزين وسد النقص في الكادر التدريسي وإيجاد حل لضخامة منهاج اللغة الإنكليزية || مؤتمر جامعة الأندلس يكشف الغطاء عن الكثير من المشكلات الصعوبات .. شح في المواد التدريبية بطب الأسنان وخدمة النت خارج التغطية!! || طلاب الجامعة الافتراضية : هل نحن عالة على الجسم الجامعي .. لماذا كل هذا الإجحاف بمخرجات الجامعة؟!! || من نبض المؤتمرات الطلابية .. السقف العالي يحتاج لدعائم قوية!! || طلبة درعا : مللنا الأقوال .. أين الأفعال .. حال كلياتنا يرثى له!! || طلبة جامعة حلب يطالبون بتصويب الامتحان الوطني الموحد ويشكون من انكماش فرص الدراسات العليا!! || التفاني بالعمل والالتزام والمسؤولية أهم محاور الدورة التنظيمية لفرع جامعة القلمون || في كلية العلوم بجامعة البعث لماذا تتدنى نسبة النجاح في بعض المواد!! || 8000 طالباً في امتحانات التعليم المفتوح بالحسكة || مؤتمر فرع معاهد دمشق يكشف تقاعس الجهات المعنية بإيجاد حلول ناجعة للمشكلات!! || المؤتمرات الطلابية محطة للتقييم بكل شفافية وموضوعية || طروحات جريئة في مؤتمر جامعة تشرين لاتحاد الطلبة! || مواعيد قبول طلبات الاعتراض على نتائج امتحانات مقررات الفصل الأول للسنة التحضيرية ||

الهيئة العليا للبحث العلمي تتبنى 50 مشروعا بحثيا منها ما يخص إعادة الإعمار

كشف الدكتور مجد الجمالي مدير عام الهيئة العليا للبحث العلمي أن الهيئة تبنت 50 مشروعاً بحثيا تتوزع على 16 قطاعا تنمويا منها ما يخص إعادة الإعمار، وأوضح خلال لقائه مع الكوادر البحثية بجامعة البعث، أن المشاريع تشمل 16 قطاعا معظمها في القطاع الزراعي التنموي وتأتي ضمن مشروع “تنفيذ السياسة الوطنية للعلوم والتقانة والابتكار” وتتضمن محاور بحثية وجدت خلال الأزمة منها تدوير المخلفات من منتجات الهدم للأبنية وموضوع استثمار الطاقة بطريقة مثلى والمحاصيل الزراعية المتضررة وكيفية إنتاج محاصيل جديدة لها مردود اقتصادي.
وأشار الجمالي إلى سعي الهيئة للتواصل المستمر والمثمر مع الجامعات للتعرف على كل المعوقات وسبل تذليلها لكون دورها ينحصر بالتنسيق بين الجهات الطالبة للبحث العلمي سواء قطاع عام أم خاص وتوزيعها على الجامعات والمراكز البحثية التي تستطيع أن تقدم بحثا علميا تطبيقيا يخدم فكرة ويعالج مشكلة لدى مختلف القطاعات.
ولفت الدكتور الجمالي إلى وجود مشاريع رائدة على مستوى خريجي الجامعة من كل فروع الهندسة وصلت إلى الاستثمار من قبل صناعيين محليين مشددا على أن الهيئة ماضية في إحداث حاضنات تقانية في الجامعات وفي المدن الصناعية وتعزيز مفهوم الجودة والاعتمادية للمراكز البحثية في الجامعات وعقد مؤتمر المغتربين السوريين للترابط بين الخبراء والباحثين السوريين المغتربين والجهات العلمية والبحثية في سورية وإصدار الدليل الوطني لأخلاقيات المعارف العلمية والتكنولوجية والميثاق الوطني لأخلاقيات المعارف العلمية والتكنولوجية وإحداث مكتب لتسويق واستثمار مخرجات البحث العلمي في الهيئة.
Nuss.sy

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*