الأخبار عقوبة إنذار كيدية بحق /27/ طبيباً من الدراسات العليا بمشفى التوليد والاتحاد يستغرب زج التفتيش بالقضية ويطالب بطي العقوبة!! || الشكل الجميل لجامعة القلمون الخاصة يخبئ مشكلات وصعوبات عديدة! || صدور نتائج دورة آذار التكميلية لامتحان الصيدلة الموحد || طلبة جامعة الفرات بدير الزور  يعقدون مؤتمرهم السنوي .. المطالبة بمقرات جديدة للمعاهد والكليات وتنفيذ وعد توظيف أوائل طلبة المعاهد || طلبة جامعة البعث في مؤتمرهم السنوي يضعون “سلة مشكلات” على طاولة الرئيس الجديد للجامعة!! || امتحان هندسة العمارة الموحد في 13 و 20 نيسان القادم || مؤتمر اتحاد الطلبة في جامعة دمشق يناقش بشفافية الوضع في جامعة دمشق أكاديمياً وإدارياً .. الطلبة يناقشون مشاكلهم مع عمداء الكليات والإداريين في مفاصل الكليات والمعاهد || أخطاء التسجيل الإلكتروني وعقوبة الحرمان دون إنذار والواقع الخدمي المزري علامات فارقة في مؤتمر فرع جامعة الحواش الخاصة || في مؤتمر فرع جامعة الوادي الخاصة .. مطالبات بإنصاف المتميزين وسد النقص في الكادر التدريسي وإيجاد حل لضخامة منهاج اللغة الإنكليزية || مؤتمر جامعة الأندلس يكشف الغطاء عن الكثير من المشكلات الصعوبات .. شح في المواد التدريبية بطب الأسنان وخدمة النت خارج التغطية!! || طلاب الجامعة الافتراضية : هل نحن عالة على الجسم الجامعي .. لماذا كل هذا الإجحاف بمخرجات الجامعة؟!! || من نبض المؤتمرات الطلابية .. السقف العالي يحتاج لدعائم قوية!! || طلبة درعا : مللنا الأقوال .. أين الأفعال .. حال كلياتنا يرثى له!! || طلبة جامعة حلب يطالبون بتصويب الامتحان الوطني الموحد ويشكون من انكماش فرص الدراسات العليا!! || التفاني بالعمل والالتزام والمسؤولية أهم محاور الدورة التنظيمية لفرع جامعة القلمون || في كلية العلوم بجامعة البعث لماذا تتدنى نسبة النجاح في بعض المواد!! || 8000 طالباً في امتحانات التعليم المفتوح بالحسكة || مؤتمر فرع معاهد دمشق يكشف تقاعس الجهات المعنية بإيجاد حلول ناجعة للمشكلات!! || المؤتمرات الطلابية محطة للتقييم بكل شفافية وموضوعية || طروحات جريئة في مؤتمر جامعة تشرين لاتحاد الطلبة! ||

ممنوع المساس بالعطلة الصيفية!

هناك فكرة خاطئة عند الأهل ترى بالعطلة الصيفية هدرُ لما درسوه الطلبة خلال العام الدراسي، ولها تأثيرها السلبي على تطور مهارات الطلاب في كافة المراحل التعليّمية، وبنتيجتها يسعى الأهل إلى إلهاء أبنائهم بزجهم في دورات تعليمية صيفية لشغل أوقات فراغهم ، وتبديد وقت العطلة التي هي من صميم مسيرة التعليم، بداعي ان في ذلك مصلحتهم!
يا أهلنا الأعزاء العطلة ليست وقت مهدور ولكنها مساحة حقيقية للخروج من النظام الدراسي الدسم إلى فُسحة لتنشيط الذهن وإنعاش النفس، وبحسب علماء نفس الطفولة فان العطلة الصيفية تساهم بشكل كبير في تطور قدرات الطفل الذهنية، والتعلّيمية، ولكن في إطار مختلف وضمن نشاطات ترفيهية متنوّعة، إذ أن أجواء العطلة الصيفية وما يرافقها من نشاطات محفزة تساهم بشكل كبير في تعزيز قدرات الطالب الفكرية والنفسية على حد سواء، حيث إنها تعد بمثابة فرصة جيدة للراحة والاسترخاء وإعادة شحن الدوافع والهمم استعداداً للعام الدراسي الجديد، و يمكن زيادة قدرات التحصيل الدراسي للطلاب خلال العطلة عن طريق اللعب، وممارسة مهارات القراءة والتخيل والتحليل، وممارسة الهوايات المفضلة للطلاب، فالعطلة لم تأت عن عبث أو فراغ بل تمت عن تخطيط ودراية لتكون مكملة للعملية التربوية، بحيث تواكب المستوى العالمي للتعليم وهي حالة مرسومة بأدق التفاصيل للوصول إلى النتائج المرضية لبناء مستقبل الطلاب.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*