الأخبار تصحيح بعض المفاهيم المغلوطة حول فيروس كورونا المستجد || الدكتور نبوغ العوا عميد كلية الطب البشري في جامعة دمشق لشام إف إم || تهنئة من الأستاذ الدكتور بسام ابراهيم وزير التعليم العالي والبحث العلمي للاتحاد الوطني لطلبة سورية بمناسبة الذكرى السبعين ليوم الطالب العربي السوري || وزير_الداخلية اللواء محمد الرحمون للفضائية السورية || في ضوء ما اتخذه الفريق الحكومي المعني بمتابعة إجراءات التصدي لفيروس #كورونا ، #وزارة_التربية تقرر تعطيل #المدارس العامة و الخاصة و المستولى عليها و ما في حكمها و المعاهد التابعة لها اعتباراً من 02 / 04 / 2020 و لغاية الخميس 16 / 04 / 2020 . || وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور بسام ابراهيم يزور مشفى تشرين الجامعي باللاذقية || تعليمات #حظر_التجوال في كافة أرجاء الجمهورية العربية السورية من الساعة السادسة مساءً و حتى الساعة السادسة صباحاً في سياق اتخاذ التدابير و الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس #كورونا المستجد و حرصاً على الصحة العامة . #خليك_بالبيت || نقابة صيادلة سورية || معلومات مهمة حول الإجراءات الوقائية اليومية الواجب اتباعها للحد من انتشار أمراض الجهاز التنفسي || مشفى الأسد الجامعي يجهز جناحاً خاصاً لعزل المشتبه بإصابتهم بفيروس كورونا || إجراءات احترازية لوزارة الثقافة تتضمن إيقاف الدوام بالمعاهد التابعة لها والخاصة التي تشرف عليها || تخفيض حجم العاملين في مؤسسات القطاع العام الإداري || الاختبار التجريبي لشهادات التعليم الأساسي والثانوي في الـ 14 من نيسان القادم || التربية تصدر قرارات المقبولين للاشتراك في مسابقة التعاقد || جامعة حلب: تأجيل امتحانات يوم الغد إلى موعد يحدد لاحقاً || اعلان المفاضلة الخاصة بـمنح التبادل الثقافي من جمهورية روسيا الاتحادية لمرحلةالدراسات العليا . || تأجيل امتحانات مركز حلب لـلجامعة الافتراضية السورية المقررة يوم الأحد 26 / 01 / 2020 إلى موعد آخر يحدد لاحقاً . || تأجيل امتحانات فرع حلب لـجامعة الاتحاد الخاصة المقررة يوم الأحد 26 / 01 / 2020 إلى موعد آخر يحدد لاحقاً . || وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور بسام إبراهيم في حديث خاص لموقع الاتحاد الوطني لطلبة سورية || مؤتمر استثنائي في فرع معاهد حلب للاتحاد الوطني لطلبة سورية لانتخاب أعضاء المؤتمر العام الخامس عشر وفق النسب المحددة . ||
عــاجــل : الصحة : تسجيل أربع حالات جديدة مصابة بفيروس كورونا في سورية لترتفع الحصيلة إلى 9 إصابات و وفاة واحدة .

الناجحون في الثانوية بانتظار معدلات القبول والأمل قائم بانخفاضها!!

 

أيام قليلة وتعلن وزارة التعليم العالي عن معدلات القبول الجامعي وسط أجواء من التفاؤل بين الطلبة وذويهم، على اعتبار وزارة التعليم كشف منذ حوالي أسبوع عن ثلاثة مؤشرات إيجابية تتعلق بالقبول والاستيعاب بالجامعات الحكومية والمعاهد التقانية، وذلك قبل أيام قليلة من الإعلان عن معدلات القبول بالفرعين الأدبي والعلمي.

المؤشر الأهم هو أن “التعليم العالي” ستركز في تحديد الطاقة الاستيعابية لهذا العام على خرّيجي المعاهد التقانية وذلك لأهمية هؤلاء الخريجين في مرحلة إعادة الاعمار، بحسب مال قال السيد الوزير، وبالرغم من تأخر الخطوة التي كان من المفروض أن يُعمل عليها منذ عقود لكن “أن تأتي متأخراً أفضل من أن لا تأتي” ، فاليوم باتت الحاجة ماسة للاعتماد على خريجي التعليم التقاني بمختلف اختصاصاته بعد التهميش والإقصاء لخريجيه الذين كانوا بنظر المعنيين أقل مستوى علمي من الذين يدرسون في الكليات الجامعية، لدرجة أن البعض وصف المعاهد بأنها مأوى للفاشلين!، مما جعل كل طالب يدرس فيها يشعر بعقدة النقص طالما مصيره الانتظار الطويل حتى الملل على قارعة طريق فرص العمل!!.

المؤشر الثاني، وهو برفع نسبة القبول في التعليم الموازي من 33% – 40% وهذا بلا شك سيمنح فرصاً إضافية للطلبة بالدراسة في الجامعات الحكومية ويخفف  إلى حد ما “من الضغط المالي على المواطنين الذي يرغبون بتسجيل أبنائهم في الاختصاصات التي يرغبون بدراستها مقارنة مع رسوم الجامعات الخاصة التي ارتفعت بشكل كبير وخاصة في الكليات الطبية.

أما النقطة الهامة الثالثة فكانت  بإضافة ميزة جديدة لبطاقة مفاضلة السنة التحضيرية للعام الدراسي القادم، حيث ستحوي رغبتين: (رغبة عام، ورغبة سنة تحضيرية موازي) وجاء ذلك حرصاً من وزارة التعليم العالي على عدم ضياع أي مقعد في السنة التحضيرية كما كان يحصل.

بالمختصر، تلك المؤشرات الثلاثة تبدو إيجابية قياساً بالسنوات الماضية، ويأمل البيت السوري أن يكون ذلك مقدمة لتخفيض معدلات القبول التي ما تزال موضع انتقاد حاد منذ اعتماد نظام المفاضلة، وذلك لجهة اعتمادها على مجموع درجات النجاح دون النظر إلى الرغبات الحقيقية للطالب، وهي بذلك لا توحي بالثقة ولا تحقق العدالة بين الطلبة، ويبقى السؤال: متى يتحقق ذلك؟!!.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*