الأخبار امتحان لغة أجنبية استثنائي للقيد بدرجة الماجستير نهاية الشهر الجاري || ختام المؤتمرات الطلابية في السويداء من كلية الاقتصاد فماذا حصل فيه ؟ || من بينها معاملات طلابنا الموفدين والمقيمين في الخارج الخارجية السورية تعلن عن استقبال معاملات المقيمين خارج القطر وإنجازها إلكترونياً || هذه أبرز نتائج مؤتمر الهيئة الطلابية في كلية العلوم الادارية بجامعة الاتحاد الخاصة فرع حلب || خريجو التربية في جامعة الفرات يشكون عدم تفعيل قسم «معلم الصف» في دراساتها العليا || الهيئة الطلابية لكلية الهندسة المعمارية في فرع حلب لجامعة الاتحاد الخاصة تعقد مؤتمرها و هذا ما نتج عنه || في كلية الهندسة الكهربائية والميكانيكية بالسويداء مؤتمر طلابي وسط حضور مكثف فما هي أبرز مخرجاته ! || تعرفوا على أبرز أحداث مؤتمر الوحدة الطلابية في كلية الحقوق بالقنيطرة || جامعة الفرات تمدد التسجيل على مفاضلة التعليم المفتوح حتى 9 الشهر القادم || إليكم أبرز ما حصل في مؤتمر الهيئة الطلابية في كلية الزراعة الثانية بالسويداء || شغف وتميز بعالم الاختراع في تجربة مهندس شاب || طرق الوقاية من وباء كـــــــورونا.. محاضرة توعوية للدكتور نبوغ العوا || انتخاب اعضاء الهيئة الطلابية لكلية الهندسة والتكنولوجيا في جامعة قرطبة || انتخاب هيئة طلابية جديدة لكلية اللغات الحية في جامعة قرطبة || انتخاب اعضاء الهيئة الطلابية الأصلاء والاحتياط في كلية الهندسة المدنية بالرقة || إعادة فتح مواعيد طلبات  التحويل المتماثل بين  المعاهد التقانية من الثلاثاء 23/11/2021 ولمدة أسبوع || انتخاب ضعف عدد الهيئة الطلابية كلية التربية الثانية في السويداء || تحديد الامتحان المعياري الخاص بالمعهد العالي للغات لبرامج الماجستير || ما هي مطالب طلبة فرع جامعة دمشق بدرعا؟ || نداء من كلية الصيدلة للتوعية بمخاطر إساءة استعمال الصادات الحيوية ||

هذا هو حال البحث العلمي!

مؤسف جداً أن تكون هناك عشرات الأبحاث العلمية المتميزة موضوعة على رفوف المكتبات رغم جودتها وإمكانية تطبيقها وتحقيقها للتنمية بمستويات عالية.
هذه اللامبالاة من قبل الإدارات الجامعية ووزارة التعليم العالي بأهمية ودعم البحث العلمي وتشجيعه أصابت الأساتذة الباحثين بحالة من النفور، بل والكسل كلما طلب منهم إنجاز بحثاً علمياً، كانت مكافأته قبل ثماني سنوات لا تتجاوز الـ 5000 آلاف ليرة، وهي اليوم بحدود الـ 200 ألف ليرة، وكلا الرقمين لا يساوي مقدار ذرة من جهد وتعب الباحث، وخاصةً في ظل هذه الظروف الصعبة التي غيرت من أولويات اهتمامات أستاذ الجامعة وحولته من باحثِ عن العلم إلى باحثٍ عن المال لتأمين متطلبات عيشه!.
إن ما يصرف على البحث العلمي رقمٌ مخجلٌ ، مما انعكس سلباً على واقع الأستاذ الجامعي، والدراسات العليا في درجتي الماجستير والدكتوراه، وهذا ما أوضحه أساتذة الجامعة مبرزين عدة عوائق تمنعهم من تطوير أنفسهم وتحفزهم على إنجاز البحث العلمي أو تأليف كتابٍ أو مقرر مما جعل بعض الكليات مهددة بالإيقاف لعدم وجود أساتذة فيها بعد خروجهم على التقاعد بسن الـ 60 عاماً كون أغلبهم مدرسين وليسوا أساتذة!.
ولكن هل هذا يبرر حالة الكسل التي أصابت أساتذة الجامعة وخاصة لجهة إنجاز البحوث الخاصة في ترقيتهم العلمية من مدرسٍ إلى أستاذٍ مساعد، ثم أستاذ؟!
سؤال نأمل أن نجد إجابة قريبة عنه!

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :