الأخبار في ختام الملتقى الاستثماري الريادي الأول.. تبني مشاريع طلابية ريادية ومتوسط تمويلها بين ال 5 ملايين وحتى المليار ليرة .. و20 مشروعا وقعت اتفاقياتهم الليلة || فرع اتحاد الطلبة في جامعة تشرين يكرم طلاب الحقوق || الطلبة المستجدين في الكلية التطبيقية بحلب في لقاء طلابي و شرح تعريفي بمنظمتهم الأم || جولة تفقدية المدينة الجامعية في جامعة حلب || انطلاق مباريات كأس جامعة تشرين لكرة القدم || بهدف تعريفهم بمنظمتهم …. الهيئة الطلابية في كلية الهندسة المعلوماتية بحلب تنظم لقاء طلابي || الهيئة الطلابية لكلية التربية بحلب تنظم رحلة علمية لطلاب الارشاد النفسي إلى مشفى ابن خلدون || جولة تفقدية لسير الامتحانات في المعاهد التقنية بحلب || المعهد التقاني الصناعي الرابع بحلب بطلاً لدوري معاهد حلب لعام ٢٠٢٢ || فرع اتحاد الطلبة في جامعة الوادي الخاصة يقيم ورشة عمل بعنوان أساسيات البحث العلمي وطرق إجراء البحوث السريرية || بحضور طلابي واسع فرع اتحاد الطلبة في اللاذقية يقيم ملتقى أدبي شعري في قاعة المكتبة المركزية || السيدة أسماء الأسد خلال زيارتها الملتقى الاستثماري الريادي الأول: المشاريع الريادية أحد حوامل الاقتصاد الصغير || السماح لطالبات السنة الثالثة مدارس التمريض ممن استفذن فرص التقدم للامتحان بالتقدم لامتحانات الفصل الثاني هذا العام || قرار بافتتاح درجة الدكتوراه في “الإدارة السياحية” بجامعة دمشق || ماجستير ودكتوراه.. جديد جامعة طرطوس || برغم تحذير الجامعات .. الطلبة يبحثون عن الرخص والنجاح في الملخصات الجامعية || الهيئة الطلابية في كلية الهندسة المدنية تقيم رحلة علمية إلى محطة المعالجة في منطقة الخفسةبريف حلب || فرع اتحاد الطلبة بجامعة تشرين ينظم رحل ترفيهية للطلبة || الهيئة الطلابية كلية الزراعة بحلب تسير رحلة علمية إلى محافظات حمص وحماه واللاذقية || دورة تدريبية في مبادئ التمريض في كلية الهندسة المعمارية بحلب ||

20 ألفاً عضهم الكلب في سورية العام الفائت

كشف الدكتور هيثم حنبلي من مديرية الأمراض السارية والمزمنة في وزارة الصحة أن عدد السوريين الذين تعرضوا لعضات الكلاب وغيرها من الثدييات عام 2011 ارتفع من 16 ألفاً نهاية شهر أيلول الماضي إلى 20 ألفاً مع نهاية شهر كانون الأول، علماً أن نسبة عضات الكلاب تشكل نحو 95% من مجمل العضات التي يتعرض لها المواطنون، حسب دائرة الأمراض المشتركة في الوزارة.
وبيّن الدكتور حنبلي أن أعلى الإصابات تم تسجيلها العام الماضي في محافظة دير الزور حيث بلغ عدد المعضوضين فيها 3250 مصاباً، أما محافظة حلب فبلغ عدد المعضوضين فيها 2838 مصاباً، وتلتها محافظة الحسكة وبلغ عدد المعضوضين فيها 2612 مصاباً، كما تم إحصاء 1999 معضوضاً في حماة، و1880 في دمشق، و1650 في الرقة، و1200 في حمص، و859 في إدلب، و795 في اللاذقية، و700 في ريف دمشق، و668 في طرطوس، و657 في درعا، و455 في السويداء، وأكثر من مئتي إصابة في القنيطرة.
وتشير الإحصاءات إلى أن أكثر من 19 ألف سوري عضتهم الكلاب وغيرها من الثدييات خلال عام 2010، وأن نحو 17 ألفاً عضتهم الكلاب عام 2009.
وبلغ عدد المتوفين لإصابتهم بداء الكلب خلال عام 2011 ثلاثة متوفين في الحسكة وحمص وحماة، إذ إن المصابين بداء الكلب لا يمكن شفاؤهم.
واعتبر الدكتور حنبلي أن عدم معالجة ظاهرة الكلاب الشاردة هي السبب الرئيس وراء ارتفاع أعداد المعضوضين في سورية، متهماً مفارز البلديات والإدارة المحلية بالتقصير في تصفية الكلاب الشاردة، مضيفاً: إن هذا التقصير بلغ ذروته خلال عام 2011 بسبب الأوضاع الأمنية المتردية في بعض المحافظات.
وأشار الدكتور حنبلي إلى أن مفارز البلديات والإدارة المحلية قتلت خلال عام 2010 نحو 7500 كلب شارد، و4708 خلال عام 2009، على حين انخفض عدد الكلاب المقتولة في 2011 إلى أقل من ألفي كلب.
وتلقى مهاجمة الكلاب الشاردة للسكان عبئاً مادياً كبيراً على عاتق وزارة الصحة التي تقدم العلاج المجاني لجميع المعضوضين وقاية من إصابتهم بداء الكلب القاتل، إذ يكلف علاج المعضوض ثلاثة آلاف ليرة إذا كان العلاج لقاحاً، وأكثر من 26 ألف ليرة إذا كان العلاج لقاحاً ومصلاً معاً حسب الدكتور حنبلي الذي بيّن أن العلاج كان منذ سنوات عبارة عن 21 حقنة تعطى للمعضوض حول السرّة، ولكن هذا العلاج تم إلغاؤه في سورية بسبب آثاره الجانبية مع أنه لم يُلغ عالمياً، وتم استبداله في سورية بعلاج آخر أكثر نجاعة وأغلى ثمناً وهو الأكثر تطوراً في العالم، وقوامه أربع حقن تُعطى في عضلة اليد وبجرعات قليلة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :