الأخبار وفاة طالبة هندسة زراعة في السكن الجامعي اثر سقوطها من احدى الممرات في الطابق السابع || مجلس الوزراء يناقش استعدادات وزارة التعليم العالي وخطتها للاستيعاب الجامعي || أكثرها في دمشق.. 394 إصابة بفيروس كورونا حتى تاريخه شفي منها 126 مواطنا || إجراء امتحانات التعليم الأساسي في تدمر للمرة الأولى منذ ست سنوات || التربية تحدد موعد تقديم الاعتراضات على نتائج الامتحان التحريري المؤتمت لمسابقة التعاقد || إعلان إلى الطلاب السوريين الراغبين بالتقدم إلى المفاضلة الخاصة بمنح و مقاعد التبادل_الثقافي لمرحلة الدراساتا لعليا (ماجستير – دكتوراه ) للعام الدراسي 2020 / 2021 استناداً إلى البرنامج التنفيذي للاتفاق الثقافي الموقع مع جمهورية مصر العربية . || وزارة التعليم العالي والبحث العلمي تنبه الى وجود صفحات مزورة باسمها || مدرسون في جامعة تشرين يطالبون برفع الأجور الساعية.. والنقابة ترد || طلاب سوريون قادمون من الهند: هذه تجربتنا في مركز الحرجلة للحجر الصحي || المشافي الجامعية.. استمرار العمل واستقبال جميع الحالات المرضية || إخماد حريق في مخبر كلية الهندسة الكهربائية والميكانيكية بجامعة البعث والأضرار محدودة || اختتام فعاليات مؤتمر العلم الـ 11 لطلبة المركز الوطني للمتميزين || طلاب شهادات الثانوية العامة بفروعها كافة يتقدمون لامتحاناتهم || 33 مشروعاً علمياً وبحثياً في المؤتمر السنوي للمركز الوطني للمتميزين السبت والأحد القادمين || تمديد فترة استلام الأوراق الثبوتية لاستكمال إجراءات التعيين في مسابقة انتقاء المعلمين الوكلاء || مع اتخاذ جميع إجراءات التصدي لكورونا.. التربية تنهي استعداداتها لإنجاح الامتحانات العامة || كلمة مكتوبة لرئيس الجمهورية الأمين العام لحزب البعث العربي الاشتراكي موجهة إلى كوادر البعث مع بدء الاستئناس المتعلق باختيار ممثليهم للترشح لمجلس الشعب بدورته القادمة. || التربية: وصول 33 طالباً سورياً من لبنان لتقديم امتحانات الثانوية العامة || التربية تطلب من مديرياتها التقيد باعتماد النماذج الامتحانية المنشورة على موقعها الإلكتروني فقط || معهد التربية الخاصة لتأهيل المكفوفين يطلق مكتبة صوتية لتعويض الفاقد التعليمي ||
عــاجــل : 33 مشروعاً علمياً وبحثياً في مؤتمر العلم الحادي عشر لطلبة المركز الوطني للمتميزين

طلاب سوريون قادمون من الهند: هذه تجربتنا في مركز الحرجلة للحجر الصحي

“الخدمات متميزة ولم نكن نتوقع هذا الاهتمام وكل وسائل الاقامة المناسبة متوافرة وأي نقص يتم تداركه بسرعة من قبل الجهات القائمة على المركز” بهذه الكلمات وصف طالب هندسة المعلوماتية في جامعة “مروادي” بالهند ورد شباط الإقامة في مركز الحرجلة للحجر الصحي بريف دمشق.

الطالب ورد أحد الطلاب السوريين العائدين من الهند الذين يقضون فترة الحجر لفت إلى أن الكادر الطبي الموجود بالمركز يشرف على متابعة الوضع الصحي للمقيمين على مدار الساعة منوهاً بجهود الكوادر الصحية التي تتصدى لفيروس كورونا.

ذكرت الصحفية فاطمة فاضل التي تدرس ماجستير بالإدارة العامة في الهند أنه منذ لحظة وصولهم إلى مركز الحجر من مطار دمشق الدولي في الحادي والعشرين من الشهر الجاري تم توزيع الطلاب إلى الشقق السكنية فيه حيث تتألف كل شقة من غرفتين خصصت كل غرفة لإقامة

طالبين موضحة ان الشقق تحتوي كل التجهيزات المنزلية الجديدة كما يتم تقديم وجبات الطعام الجاهزة والمياه المعدنية بشكل مناسب إضافة إلى التعقيم اليومي للشوارع بين الشقق ومداخلها من قبل فريق مختص.

ولفتت فاضل إلى أن الفريق الطبي يقوم بإجراء فحص عام للمقيمين بالمركز مرتين باليوم للتأكد من عدم ظهور أي أعراض طارئة كما تم أخذ المسحات الخاصة بإجراء التحليل للكشف عن الاصابة بفيروس كورونا وسيتم ظهور نتائجها خلال أيام منوهة بجهود القائمين على الجانب الصحي وخدمات الإقامة بالمركز وما يتم بذله لسلامتهم وسلامة المجتمع بشكل عام.

من جانبها ذكرت المهندسة منال جبر أنها كانت في الهند لاتباع دورة تدريبية في الفترة من الثالث من شباط حتى السابع والعشرين من آذار الماضي وبسبب إغلاق المطارات وتوقف حركة الطيران علقت بالهند نحو ثلاثة أشهر وهي الآن تلتزم بالحجر الصحي بمركز الحرجلة بريف دمشق مع باقي الطلبة العائدين من الهند مشيرة إلى أن الإقامة بالمركز تتميز بالتنظيم والمتابعة والاهتمام ومراقبة الوضع الصحي للمقيمين وجعلتها تشعر بأنها بفترة نقاهة صحية.

وختمت جبر حديثها بتقديم الشكر للقائمين على تنظيم المركز وتأمين كل مستلزماته للتعاون الذي أبدوه والتمنيات بأن يحافظ المركز على جودة الأداء بالنسبة للقادمين لاحقاً.

وفي تصريح لـ سانا أوضح مدير صحة ريف دمشق الدكتور ياسين نعنوس أن مركز الحجر الصحي بمنطقة الحرجلة يقيم به حالياً 250 طالباً سورياً قادماً من الهند ومجهز بكافة وسائل الإقامة المناسبة وهو عبارة عن شقق سكنية كل شقة تضم غرفتين موضحاً أنه إلى جانب توفير خدمات الاقامة والاطعام يقوم فريق طبي مختص مؤلف من أربعة اطباء وسبعة ممرضين بالإشراف على الرعاية الصحية للمقيمين خلال فترة الحجر الصحي للتأكد من سلامتهم من فيروس كورونا.

وبحسب الدكتور نعنوس فإن الفريق الطبي يقوم مرتين يومياً بإجراء الفحوصات الطبية الشاملة للطلاب المقيمين إلى جانب تقديم توعية صحية في حال حدوث أي طارئ أو شكوى لدى أحد المقيمين كما أن المركز مزود بسيارة إسعاف.

يشار إلى أن وزارة الصحة خصصت 19 مركزاً للحجر الصحي في مختلف المحافظات إلى جانب المراكز التي قدمتها وزارات الأوقاف والتعليم العالي والبحث العلمي والشؤون الاجتماعية والعمل.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*