الأخبار حديث هام للطلاب المتقدمين لمفاضلة هذا العام || زيارة تفقدية للاطلاع على واقع امتحانات الخريجين في القنيطرة || استجابة لمطالب اتحاد الطلبة وزارة الثقافة تمدد فترة التسجيل و تفتح سقف العمر للاشتراك بمسابقة القبول في  المعهد العالي للفنون السينمائية || هام : لطلبتنا الدارسين في الخارج || اتحاد الطلبة يشارك في المؤتمر الأول لتطوير الرياضة المدرسية والجامعية || وزارة التعليم العالي  تصدر نتائج كافة المسابقات والاختبارات للعام ٢٠٢١/٢٠٢٢ || طالبة سورية تحصل على امتياز في درجة الماجستير من كوبا || ماذا يقول وزير التعليم العالي بخصوص موجة كورو نا الحالية ؟ وهل من إجراءات في العملية التعليمية ؟….تابعوا التصريحات التي أدلى بها د. بسام إبراهيم وزير التعليم العالي حول ذلك : ||  جامعة تشرين بطلاً لجامعات سورية في البطولة الرياضة الجامعية المركزية لكرة الطائرة الشاطئية سيدات ورجال || اختتام فعاليات البطولة الرياضية المركزية التي تستضيفها جامعة تشرين بحضور الزميل إياد طلب عضو المكتب التنفيذي للاتحاد الوطني لطلبة رئيس مكتب النشاط الرياضي المركزي. || السيدة أسماء الأسد تستقبل الخريجة نجلاء برغل || زيارة لورشة العمل الآثارية لتوثيق ورسم اللقى الأثرية الفخارية المكتشفة في السويداء || اتحاد الطلبة ينشر نتائج اليومين الثاني من بطولة كرة القدم و الأول من بطولة كرة الطائرة الشاطئيتين في اللاذقية || مؤتمر تطوير الرياضة مدرسياً وجامعاً ينطلق قريباً …وطلب يؤكد التشبيك مع الاتحاد الرياضي للنهوض بواقع الرياضة الطلابية || جامعة دمشق :تمديد التسجيل على مفاضلة دبلوم التأهيل التربوي || فرع إيــران للاتحاد الوطني لطلبة سورية يبحث مع القيادة المركزية للاتحاد الطلابي الاسلامــي سبل تطوير العلاقة بين الاتحادين على مختلف المجالات || جامعة حماة تصدر نتائج اختبار اللغة الأجنبية للقيد في درجة الماجستير || التعليم العالي تعمم على الجامعات الخاصة بخصوص تمديد التسجيل و ملء الشواغر || فرع اتحاد الطلبة بالقنيطرة يلتقي بالفريق الطلابي المسرحي || دورة في رسم و ترميم الفخار الأثري لطلاب قسم الآثار في السويداء ||
عــاجــل : استجابة لمطالب اتحاد الطلبة جامعة طرطوس تؤجل امتحانات الدراسات العليا

الثلاثاء.. انطلاق أعمال المؤتمر الثالث للباحثين السوريين في الوطن والاغتراب

تنطلق غد الثلاثاء أعمال المؤتمر الثالث للباحثين السوريين في الوطن والاغتراب الذي تنظمه الهيئة العليا للبحث العلمي لمدة ثلاثة أيام تحت عنوان ” نحو اقتصاد المعرفة.. دور الباحثين السوريين في الوطن والاغتراب” برعاية وزارة التعليم العالي والبحث العلمي وذلك في مكتبة الأسد الوطنية بدمشق.

وتركز جلسات ومناقشات المؤتمر على عدد من المحاور في مجالات التكنولوجيا وأنظمة المعلومات إضافة إلى تنظيم معارض خاصة بالملصقات العلمية.

وتشمل فعاليات اليوم الأول عدداً من المحاضرات والمناقشات في مجال التكنولوجيا الحيوية يشارك فيها باحثون سوريون في الوطن ومغتربون في دول روسيا والصين والولايات المتحدة الأمريكية والسويد وبلجيكا، إضافة إلى تنظيم معرض للملصقات العلمية يشارك به باحثون من سورية مصر وروسيا.

وتتضمن فعاليات اليوم الثاني عدداً من الجلسات والمناقشات في محور تكنولوجيا المعلومات والأنظمة الذكية والتكنولوجيا النانوية وإدارة التكنولوجيا والمعرفة يشارك فيها باحثون سوريون في الوطن ومغتربون في دول بريطانيا وروسيا وتايوان وماليزيا وبولندا وجنوب أفريقيا، إضافة إلى معرض للملصقات العلمية لباحثين سوريين في الوطن ومغتربين في دول روسيا وجنوب أفريقيا وتايوان وماليزيا .

وتمتد فعاليات اليوم الثالث لتشمل عدداً من الجلسات والمناقشات في مجال تكنولوجيا الطاقة والبيئة يشارك بها باحثون سوريون في سورية ومغتربون في دول البرتغال وفرنسا وهنغاريا والنمسا.

وأوضح الدكتور مجد الجمالي مدير عام الهيئة العليا للبحث العلمي في تصريح صحفي أن المؤتمر يهدف على المدى القصير إلى تعريف الباحثين السوريين في الوطن والمغترب بعضهم ببعض والاستفادة من التجارب والمعارف الحديثة ومستجدات العلم في المراكز البحثية خارج سورية، فيما يهدف على المدى البعيد إلى تأسيس شراكات بحثية عبر مشاريع بحثية تنموية مشتركة تدعمها الهيئة العليا للبحث العلمي وتسهم في تطوير المنتجات والخدمات في القطاعات كافة.

وكانت الهيئة العليا للبحث العلمي نظمت في آب من العام الماضي أعمال المؤتمر العلمي الثاني للباحثين السوريين المغتربين 2020 “عن بعد” بالتعاون والشراكة مع وزارة الخارجية والمغتربين وشبكة العلماء والتقانيين والمجددين والمبتكرين السوريين في المغترب “نوستيا” وهيئة التخطيط والتعاون الدولي والمدرسة العربية للعلوم والتكنولوجيا والجمعية العلمية السورية للمعلوماتية.

كما نظمت الهيئة، المؤتمر العلمي الأول للباحثين السوريين المغتربين في العام ٢٠١٩ وتركز حول أربعة محاور أساسية في المجالات الطبية والدوائية والهندسية والتقانات المتقدمة والبيئة والموارد الطبيعية والطاقة والمجال الاقتصادي وتطوير البنى التحتية، وأوصى المشاركون في ختامه بضرورة مأسسة عملية التعاون بين الجهات العلمية البحثية والقطاعات الإنتاجية والخدمية فيما بينها من جهة وبين الباحثين السوريين المغتربين من جهة أخرى.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :