الأخبار رد غير متوقع من جامعة تشرين على شكوى طلاب طب الأسنان || التعليم المفتوح في جامعة دمشق: قريباً إصدار المصدقات لخريجي الفصل الأول || مؤتمر الباحثين السوريين يهدف إلى تحقيق شراكات بحثية علمية || كليتي الحقوق الثالثة و الآداب الرابعة في القنيطرة تبدأن بتصدير النتائج الامتحانية || ختام مميز وناجح لفعاليات ملتقى الطلبة المتفوقين والمتميزين في جامعة القلمون الخاصة || التعليم العالي تعيد فتح التسجيل للطلاب القدامي في المعاهد التقانية الخاضعة لإشراف المجلس الأعلى للتعليم التقاني || افتتاح معرض المشاريع الطلابية الأول في الجامعة السورية الخاصة || بدء تسليم الشهادات لخريجي التعليم المفتوح بجامعة دمشق في برامج الدراسات القانونية وإدارة المشروعات || رغم إعاقته الحركية الشاب راشد مخللاتي يتحدى الظروف ويواصل دراسته الجامعية || تمديد التسجيل والإيقاف في برامج التعليم المفتوح للطلاب القدامى || تأجيل موعد امتحانات الثقافة القومية في كليات حلب حتى 22 الشهر القادم || تذكير بعقوبة استخدام الموبايل بالامتحانات || سورية تحرز برونزية في أولمبياد علم الأحياء العالمي || وفد أكاديمي روسي يزور جامعة دمشق والنقاش يتمحور حول تطوير مناهج تعليم اللغة الروسية بالجامعة || اختتام فعاليات ملتقى الطلبة المتفوقين في جامعة القلمون الخاصة || الرئيس الأسد يستقبل وفداً روسياً برئاسة ألكسندر لافرنتييف المبعوث الخاص للرئيس فلاديمير بوتين. || الثلاثاء.. انطلاق أعمال المؤتمر الثالث للباحثين السوريين في الوطن والاغتراب || مباحثات سورية إيرانية لتعزيز التعاون العلمي والثقافي والأكاديمي || طلبة ادلب يحتفلون بأداء القسم الدستوري للرئيس الأسد || برونزيتان وشهادتا تقدير لسورية في أولمبياد الرياضيات العالمي ||
عــاجــل : رد غير متوقع من جامعة تشرين على شكوى طلاب طب الأسنان

خريجو اللغة التركية متخوفون من المستقبل المجهول !!

اشتكى خريجو قسم اللغة التركية بجامعة حلب من قلة فرص العمل المتاحة لاختصاصهم، كون برنامج تشغيل الشباب الذي طرحته الحكومة مؤخراً لم يشمل اختصاصهم , واشتكوا من قلة خبرة المحاضرين !!

وقال الخريجون لـ nuss : ” لم تشملنا الحكومة بمشاريعها لتشغيل الشباب، ولم نوفق بالعثور على ” واسطة ” للقبول في مسابقة المعيدية في الجامعة ، فأصبحت شهادتنا في مهب الريح، وثمنها لايعادل القروش في زمن ارتفاع الدولار وانخفاض قيمة الليرة ” حسب تعبيرهم.

وسألت الطالبة ” ر,ع ” من طالبات السنة الثالثة :” لا أدري لمّا يترك مصيرنا للمجهول ؟ “.

بينما تحدثت الخريجة  “نسرين، ح”  ” لا أدري لماذا تم افتتاح القسم بالجامعة، دون النظر إلى سوق العمل ومتطلباته، وهل أصبحنا نحن كخريجين حقل للتجارب الجامعية؟”.

فيما تخوّفت الخريجة  “شذى” من تدهور العلاقات السورية التركية وانعكساته على سوق عمل الخريجين إن وجد أصلا.
كما وطالب الخريجون الحكومة السورية بالعمل على إيجاد فرص عمل لهم ترفع من قيمة شهادتهم، وتحميهم من العوز ومد اليد، إضافة إلى  إيجاد منابر ثقافية وآليات عمل تسمح لخريجي القسم بالتوظيف.

وأشار الخريجون إلى ضرورة  حصر وظائف القسم في كلية الآداب والمعهد العالي للغات بخريجي القسم، وألا يكون مكاناً للدخلاء، في الوقت الذي يبحث فيه عشرات الخريجون عن عمل.

الجدير بالذكر أن الحكومة التركية منعت في وقت سابق الدكاترة الأتراك المحاضرين في قسم اللغة التركية بجامعة حلب من المجيء إلى سورية بعد قيام عدد من الشبان بالاعتداء على قنصليتها بحلب – بحسب مصادر تركية – ولضمان سلامتهم  , ويعتمد القسم حالياً على كادر من الخريجين الجدد على شكل محاضرين بلا حقوق مالية أو تعاقدية .

 يذكر أن قسم اللغة التركية أحدث  في العام الدراسي 2005 /2006 وخرّج حتى الآن ما يقارب الـ 50 خريج ..

منار عبد الرزاق

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :