الأخبار بعد أن استمرت لـ 6 أشهر …. اختتام دورة إعداد ممثل بحلب || المدينة الجامعية بدمشق تسمح بزيارة الأقارب من الدرجة الأولى …و السكن لمدة شهر لطلاب المفتوح || بدء امتحانات الدورة الفصلية الثانية للكليات والمعاهد في فرع جامعة الفرات بالحسكة || نحو 45 ألف طالب وطالبة يتقدمون لامتحانات التعليم المفتوح بجامعة البعث || خدمات طبية مجانية يقدمها طلاب الدراسات العليا في الكليات الطبية بحلب في مشرفة مصياف ضمن مخيمهم الطبي || في اللاذقية …اعتباراً من الغد : باصات النقل الداخلي تدخل الجامعة للتخفيف على الطلاب || الأطباء السوريون في المهجر يشاركون أطباء الوطن في حواراتهم عبر مؤتمر الوادي للأطباء السوريين في الوطن و المهجر || مناهج اللغات الأجنبية حاضرة في جامعة قرطبة الخاصة ضمن ورشات العمل || المهن المالية والمحاسبية بين القانون والأهداف …ورشة عمل في جامعة قرطبة الخاصة || من إدلب (أول جار) تستخلص أفكار الشباب ||  أول جار في جامعة دمشق || اتفاقيةٌ نوعية تجمع “جريح الوطن” ووزارة التعليم واتحاد الطلبة….. التعليم العالي سيشمل كل الجرحى || أول جار في حماه تستقبل مقترحات الشباب || فرع جامعة الحواش الخاصة يطلق جلسات (أول جار) الحوارية حول انتخابات الادارة المحلية || أكثر من خمسين طالباً وطالبة من طلبة التعليم الافتراضي اجتمعوا ليكونو ” اول جار” || أول جار تحمل الأفكار والمشاريع من معاهد اللاذقية || فرع درعا لاتحاد الطلبة يطلق أول جار وشرح وافي لقانون الادارة المحلية || برعاية اتحاد الطلبة …معاهد حلب تحتضن أول جار || أول جار ينطلق في جامعة قرطبة الخاصة || الفرات تستقبل أول جار من تنظيم اتحاد الطلبة ||

خريجو اللغة التركية متخوفون من المستقبل المجهول !!

اشتكى خريجو قسم اللغة التركية بجامعة حلب من قلة فرص العمل المتاحة لاختصاصهم، كون برنامج تشغيل الشباب الذي طرحته الحكومة مؤخراً لم يشمل اختصاصهم , واشتكوا من قلة خبرة المحاضرين !!

وقال الخريجون لـ nuss : ” لم تشملنا الحكومة بمشاريعها لتشغيل الشباب، ولم نوفق بالعثور على ” واسطة ” للقبول في مسابقة المعيدية في الجامعة ، فأصبحت شهادتنا في مهب الريح، وثمنها لايعادل القروش في زمن ارتفاع الدولار وانخفاض قيمة الليرة ” حسب تعبيرهم.

وسألت الطالبة ” ر,ع ” من طالبات السنة الثالثة :” لا أدري لمّا يترك مصيرنا للمجهول ؟ “.

بينما تحدثت الخريجة  “نسرين، ح”  ” لا أدري لماذا تم افتتاح القسم بالجامعة، دون النظر إلى سوق العمل ومتطلباته، وهل أصبحنا نحن كخريجين حقل للتجارب الجامعية؟”.

فيما تخوّفت الخريجة  “شذى” من تدهور العلاقات السورية التركية وانعكساته على سوق عمل الخريجين إن وجد أصلا.
كما وطالب الخريجون الحكومة السورية بالعمل على إيجاد فرص عمل لهم ترفع من قيمة شهادتهم، وتحميهم من العوز ومد اليد، إضافة إلى  إيجاد منابر ثقافية وآليات عمل تسمح لخريجي القسم بالتوظيف.

وأشار الخريجون إلى ضرورة  حصر وظائف القسم في كلية الآداب والمعهد العالي للغات بخريجي القسم، وألا يكون مكاناً للدخلاء، في الوقت الذي يبحث فيه عشرات الخريجون عن عمل.

الجدير بالذكر أن الحكومة التركية منعت في وقت سابق الدكاترة الأتراك المحاضرين في قسم اللغة التركية بجامعة حلب من المجيء إلى سورية بعد قيام عدد من الشبان بالاعتداء على قنصليتها بحلب – بحسب مصادر تركية – ولضمان سلامتهم  , ويعتمد القسم حالياً على كادر من الخريجين الجدد على شكل محاضرين بلا حقوق مالية أو تعاقدية .

 يذكر أن قسم اللغة التركية أحدث  في العام الدراسي 2005 /2006 وخرّج حتى الآن ما يقارب الـ 50 خريج ..

منار عبد الرزاق

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :