الأخبار ضمن جولتها ولقاءاتها مع القيادات الطلابية || وزارة التربية تحدد امتحانات الفصل الاول في السادس من كانون الثاني || اتحاد طلبة ادلب يطلق الدورة الإعلامية الفرعية || تكريم متفوفي معاهد حلب || توقيع مذكرة #تفاهم بين رواد الأعمال الشباب والاتحاد الوطني لطلبة سورية || أقام فرع معاهد اللاذقية احتفالآ بمناسبة أعياد تشرين التحرير و تشرين التصحيح || أقام فرع معاهد اللاذقيةدورة إسعافات أولية للزملاء الطلبة || انطــلاق فعــالـــيّـات معرض “الـــرُوزانَـــــــا” في الشهباء || طموحك تميز || مليون ليرة لطلاب الدكتوراه ونصف مليون للماجستير || تحدد مواعيد جديدة لامتحانات التعليم المفتوح في جامعة البعث || انطلاق المسابقات الثقافية لفرع القنيطرة || التحويل المماثل للجامعات الاخرى || مركز القياس والتقويم يصدر نتائج امتحان طب الأسنان الموحد || إعلان أسماء الطلاب الأوائل في الثانوية الصناعية المقبولين في الجامعات والمعاهد التقانية || جولة على معرض عينك ع اختصاصك ومراكز تسجيل المفاضلة بجامعة دمشق || لقاءات تعريفية بالكليات والاختصاصات الجامعية || تعميم يخص الطلاب الحاصلين على الشهادة الثانوية غير السورية || اتحاد طلبة سورية في تونس || عينك على اختصاصك ||
عــاجــل : الرئيس الأسد والسيدة أسماء يشاركان في تشجير منطقة حرش التفاح

مسؤولية وانتماء ..

كتبت دارين سليمان :
لانستطيع بعجالة أن نحيط بكل جوانب الموضوع وقد حسم المواطن السوري قراره وهو الذي اعتاد على تلبية نداء الواجب الوطني في كل مرحلة من المراحل ، فالمشاركة التي هي جزء من خصوصية الشارع السوري تكتسب هذه المرة خصوصية عبر عنها البعض بالتحدي . نعم هو التحدي .. .. بالذهاب إلى دعم القرار الوطني في صندوق الاقتراع ..

على مدى الشهور الماضية كتب السوريون دعمهم للإصلاح وتوجهوا إلى هذا الخيار الذي يصوغ مستقبل سورية ، ذهبوا بمعنويات عالية عنوانها العريض أن السوريين يقفون إلى جانب سورية وهم الذين لم ولن يخضعوا للدول العظمى في ذروة قوتها ، فكيف يخضعون لها اليوم وهي أكثر تخبطا وضعفا وتورطا ؟؟.
هو التحدي إذاً في المشاركة والذهاب إلى انتخاب واختيار الأكفأ ومن يمثل مواقفنا ويتولى مسؤولية توجهنا وطرح أفكارنا ورؤانا وخاصة وأن المجلس القادم مطالب بالكثير من المواضيع الحساسة التي لم تعد تحتمل التأجيل أو الركود وأهمها بلا شك الشباب الجامعي والسكن والبطالة والتعليم .. المواطن السوري اليوم قادر على تمييز الخطأ من الصواب ولايمكن خداعه لابالشعارات الرنانة ولا بالصور الملونة بقدر ماهو خيار يضمن له المطالبة بحقوقه وتبني سياسة التغيير والعمل الحقيقي على الأرض .. نريد لمجلس الشعب القادم بكلمة واحدة أن يكون للشعب ..  أن يكبر بمؤسسته التشريعية وبصلاحياته .. نريد ونحن مسؤولون عن هذا الخيار الذي سنكتبه في صناديق الاقتراع .. خيار يضيف لسورية المتجددة نكهة التنوع والتعاون والمشاركة .. إنه خيار الوطن من أبناء الوطن ..

وهل هناك أجمل من أن نرسم ونخط مستقبل الوطن بملء إرادتنا وبما يحقق مصالحنا ويحافظ على كرامتنا ؟؟

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :