الأخبار الدكتورة شعبان : سورية بصمودها وانتصارها قدمت أنموذجاً للعالم بأن إرادة الشعوب لا تقهر || تأجيل امتحانات التعليم المفتوح || السيدة #أسماء_الأسد تلتقي عدداً من الكوادر التربوية والتعليمية والإدارية،في وضع خطة عمل #مدارس_أبناء_وبنات_الشهداء، || الامتحان الوطني هذه الأيام .. بعد العيد جلستين ، وموعد النظامية بعد آب الجاري || الغد هو اليوم الاخير للحصول على القروض الطلابية || التفاصيل التنفيذية لقرار القائد العام للجيش والقوات المسلحة || بطاقة تهنئة من رئيس المكتب التنفيذي لنقابة المعلمين || بمناسبة الذكرى الحادية والسبعين ليوم الطالب العربي السوري.. إطلاق العديد من المشاريع الخدمية الطلابية الإلكترونية || الزميلة رئيس الاتحاد تلتقي المتفوقين رياضياً “ذوي الإعاقة” || ضمن جولتها ولقاءاتها مع القيادات الطلابية || وزارة التربية تحدد امتحانات الفصل الاول في السادس من كانون الثاني || اتحاد طلبة ادلب يطلق الدورة الإعلامية الفرعية || تكريم متفوفي معاهد حلب || توقيع مذكرة #تفاهم بين رواد الأعمال الشباب والاتحاد الوطني لطلبة سورية || أقام فرع معاهد اللاذقية احتفالآ بمناسبة أعياد تشرين التحرير و تشرين التصحيح || أقام فرع معاهد اللاذقيةدورة إسعافات أولية للزملاء الطلبة || انطــلاق فعــالـــيّـات معرض “الـــرُوزانَـــــــا” في الشهباء || طموحك تميز || مليون ليرة لطلاب الدكتوراه ونصف مليون للماجستير || تحدد مواعيد جديدة لامتحانات التعليم المفتوح في جامعة البعث ||
عــاجــل : تعطيل الجهات العامة من يوم الخميس ولغاية الأحد

في السويداء كلية الفنون الجميلة تحتفل بتخرج الدفعة الأولى من طلابها


سنوات عدة من الجهد والعمل والسهر والتعب والدراسة دون كلل أو ملل قضاها الطلبة ، واليوم حان الوقت لقطف ثمار تعبهم وجهدهم ويحصلون على نتيجة عملهم طوال هذه السنوات لينطلقوا بها إلى حياتهم العملية التي تنتظرهم فهم الأمل وهم المستقبل وهم من يقوم على عاتقهم بناء المجتمع الراقي الحضاري المتسلح بأعلى درجات العلم والمعرفة لنصل به لأعلى درجات الرقي والتطور وخاصة في ظل الظروف الصعبة التي نمر بها منذ سنة ونيف منها…………
هاهي كلية الفنون الجميلة الثانية  في محافظة السويداء تحتفل بتخريج الدفعة الأولى منذ تأسيسها في عام 2007 بمرسوم من سيادة الرئيس الأب الدكتور بشار حافظ الأسد راعي العلم والتعليم. حيث تم تأسيس هذه الكلية تحت رعاية كريمة من سيادته وبتأمين كافة مستلزمات الكلية والعمل دون توقف لإنجاز كافة البنى التحتية لها لكي تكون بالمستوى المطلوب لإنجاح العملية التدريسية دون وجود أية معوقات لذلك..
وهاهي اليوم تحصد ما زرعته وتجني ثمارها بتخريج الدفعة الأولى والمميزة من طلابها ضمن حفل كان من الممكن أن يكون مرحاً لولا وجود بعض المنغصات التي أبى الإرهاب الأعمى إلا أن يدخلها لوطننا الحبيب هذه الكلمات التي بدأ بها  كلمته العميد الدكتورر عبد الكريم فرج    بعد أن قام بالترحيب بكل من الرفيق شبلي جنود أمين فرع حزب البعث العربي الاشتراكي في السويداء والسيد المحافظ الدكتور مالك محمد علي والدكتور فيصل حامد رئيس فرع جامعة دمشق في السويداء والسادة رؤساء المنظمات الشعبية والطلابية والفرق الحزبية والأهالي الكرام وكافة الحضور الكريم.. وترحم على جميع شهداء الوطن وتوجه بأسمى تحيات الشكر والتقدير لسيادة الرئيس الدكتور بشار الأسد الذي استمع لمطالب أهالي السويداء في زيارته لها في 2007 وقام بتنفيذ هذه المطالب ومن بينها تأسيس كلية الفنون وبذلك سهل على طلاب المحافظة عناء السفر والتعب وتم تقديم كافة التسهيلات لهذه الكلية والرعاية التامة من قبل وزارة التعليم العالي وكافة المعنيين بهذا الموضوع.
من ثم كانت كلمة الخريجة الأولى في الكلية الطالبة ناهد بلان التي توجهت بالشكر لكل من الكادر التدريسي في الكلية الذي كان معهم بكل خطواتهم وبالشكر الجزيل لعائلتها التي ساندتها طيلة فترة دراستها ومنظمة الاتحاد الوطني لطلبة سورية فرع السويداء وعبرت عن هذه التجربة التعليمية المميزة التي تعود بالفائدة عليها بشكل خاص وعل الوطن بشكل عام وتوجهت بالشكر الجزيل لكل من دعمها بأي شكل من الأشكال وكان السبب في وصولها إلى هذه المرحلة المميزة…
فيصل حامد رئيس فرع جامعة دمشق في السويداء قال عن هذا الحفل: ما أجملها اللحظات التي يحصد الطالب بها جهد تعبه وليبدأ مشواره الجديد في حياته العملية بوركتم أيها الطلاب وبوركت جهودكم المبذولة من أجل الوصول إلى هذا المستوى العلمي فأنتم أيها الطلبة كبار في عيوننا وفي عيون ذويكم وبعيون جامعتكم العريقة دمشق وكبار بعيون وطنكم وأخيراً توجه بالشكر الجزيل لكل من أمين فرع السويداء لحزب البعث العربي الإشتركي والسيد المحافظ لكافة التسهيلات التي قدمت من قبلهم من أجل بناء جيل مسلح بالعلم والمعرفة.
الزميل عمر الجباعي رئيس فرع السويداء لإتحاد الوطني لطلبة سورية قال في كلمته التي ألقاها في حفل التخرج بعد الترحيب بالحضور الكريم:نلتقي اليوم والوطن يمر بظروف غير عادية فسورية تتعرض لأقسى مؤامرة كونية عرفها التاريخ: نعم لأنها سورية لأنه الشعب الأبي الذي أصبح أمثولة في وعيه وصموده لأنه الوطن الأغلى والراية الأعلى لأنه الجيش العربي السوري البطل… لأنها محور الحدث وأصل الحدث.
هذه البقعة الهادئة وسط أمواج العالم المتلاطم فهي الأكثر مقاومة وممانعة وحرية وكرامة وعزة لأنه الأهم بتاريخها وإرثها وجغرافيتها لأنها شرايين العالم المتصلة والمتواصلة….وأخيراً أقول كل الشكر لكل من ساهم في الوصول إلى هذا التكريم من السادة أعضاء الهيئة التدريسية ورئاسة جامعة دمشق والشكر والتقدير للرفاق أمين وأعضاء قيادة فرع الحزب في السويداء والسيد محافظ السويداء والسادة العمداء وحرصهم على عدم توقف العملية التدريسية ولو لساعة واحدة طيلة فترة الأزمة التي يمر بها وطننا الغالي والتهنئة والتقدير للزملاء الطلبة الخريجين ولأهلهم الأكارم  ومبارك لنا جميعا تخرجهم وتفوقهم فالوطن ينتظر الكثير من الوفاء والعطاء.

دردشة مع الخريجين

وفي لقاءات مع بعض الطلبة الخريجين قال الطالب معتصم رضوان قسم عمارة داخلية:الشكر الأول للعمادة وللأساتذة وأخص بالشكر الدكتور عبد الرزاق معاد رئيس قسم العمارة الداخلية والعميد عبد الكريم فرج على الجهود المبذولة التي قدموها طيلة سنوات الدراسة والشكر الأكبر للسيد الرئيس بشار الأسد راعي العلم على إحداثه لهذه الكلية ، وبالنسبة لي سوف أتابع عملي بعد التخرج وأتوجه بالشكر لكل شخص ساهم في إنجاز هذا العمل.
وليم الشعار: أتوجه بكل التقدير لأسرتي التي كان لها الفضل الأكبر في إيصالي لهذه المرحلة والشكر للكلية وللعمادة وللكادر التدريسي على جهودهم المبذولة والشكر لأصدقائي الذين وقفوا لجانبي.
ريم الشعراني قسم نحت: مبروك لكافة الخريجين وأتمنى لجميع أصدقائي دوام النجاح والتوفيق في حياتهم العملية بعدما أنهوا حياتهم الدراسية وبالنسبة لي سوف أقدم على الدراسات لأصل لأعلى درجة من العلم.
راما الخطيب قسم رسم وتصوير: أسمى آيات الشكر والتقدير لأسرتي التي وقف بجانبي ودعمتني بكافة سنوات دراستي وها أنا اليوم أصل إلى هنا بفضل عنايتهم بي وأبارك لأصدقائي تخرجهم وأتمنى للجميع دوام النجاح والازدهار.
رامي كحل: شعور رائع هو النجاح والتفوق .. أشكر كل من وقف جانبي ودعمني الشكر لأسرتي وللكلية وللعمادة وللكادر التدريسي على ما بذلوه.
وأخيراً لا يسعني سوى أنا أبارك لوطننا بتخريج أبنائه الذين سيعملون بجد ونشاط في سبيل بنائه وتطوره……
تحية إكبار وإجلال لأرواح شهداء الوطن وأبطال الجيش والقوات المسلحة أصحاب الفضل في الحفاظ على أمن وطننا واستقراره
وتحية إكبار وإجلال لقائد مسيرة الإصلاح والتطوير والتحديث راعي العلم والعلماء سيادة الرئيس الدكتور بشار الأسد.

إيمان السمان

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :