الأخبار تأجيل امتحانات التعليم المفتوح || السيدة #أسماء_الأسد تلتقي عدداً من الكوادر التربوية والتعليمية والإدارية،في وضع خطة عمل #مدارس_أبناء_وبنات_الشهداء، || الامتحان الوطني هذه الأيام .. بعد العيد جلستين ، وموعد النظامية بعد آب الجاري || الغد هو اليوم الاخير للحصول على القروض الطلابية || التفاصيل التنفيذية لقرار القائد العام للجيش والقوات المسلحة || بطاقة تهنئة من رئيس المكتب التنفيذي لنقابة المعلمين || بمناسبة الذكرى الحادية والسبعين ليوم الطالب العربي السوري.. إطلاق العديد من المشاريع الخدمية الطلابية الإلكترونية || الزميلة رئيس الاتحاد تلتقي المتفوقين رياضياً “ذوي الإعاقة” || ضمن جولتها ولقاءاتها مع القيادات الطلابية || وزارة التربية تحدد امتحانات الفصل الاول في السادس من كانون الثاني || اتحاد طلبة ادلب يطلق الدورة الإعلامية الفرعية || تكريم متفوفي معاهد حلب || توقيع مذكرة #تفاهم بين رواد الأعمال الشباب والاتحاد الوطني لطلبة سورية || أقام فرع معاهد اللاذقية احتفالآ بمناسبة أعياد تشرين التحرير و تشرين التصحيح || أقام فرع معاهد اللاذقيةدورة إسعافات أولية للزملاء الطلبة || انطــلاق فعــالـــيّـات معرض “الـــرُوزانَـــــــا” في الشهباء || طموحك تميز || مليون ليرة لطلاب الدكتوراه ونصف مليون للماجستير || تحدد مواعيد جديدة لامتحانات التعليم المفتوح في جامعة البعث || انطلاق المسابقات الثقافية لفرع القنيطرة ||
عــاجــل : تسهيل خدمة الدفع الالكتروني لطلاب الجامعات

حركة «الإخوان المؤمنين لتحرير الحجاز» لاسقاط آل سعود المجرمين

أعلن في السعودية عن إطلاق حركة جديدة تحت عنوان «حركة الإخوان المؤمنين لتحرير الحجاز» التي اعتبرت في بيانها الأول أن نقطة التغيير الحقيقي تتمثل بتنحي آل سعود والتداول السلمي للسلطة وجعلها بيد الشعب، مؤكدة على التمسك بحق تقرير المصير والعمل على رفع الاضطهاد والظلم.
وفي نص البيان، الذي نقلته وكالة أنباء «ابنا» الخاصة، قالت الحركة: «في اللحظة الحاسمة التي تقرر فيها الشعوب المسلمة مصيرها، وتثور فيها لتغيير واقعها المرير وتستفيق فيها للأوامر الإلهية بجهاد الكفار الحربيين وأذنابهم المنافقين ونتمسك بحبل الأخوة الإيمانية، نعلنها مدوية: آن الأوان للتغيير، وللإعلان عن حركتنا الإسلامية».
وأضاف البيان الموقع من قبل «المكتب السياسي لحركة الإخوان المؤمنين لتحرير الحجاز»: إن الحركة «تنطلق من خلال إيمانها بالله ورسله، وتمسكها بكتابه وسنة نبيه ونهج الخلفاء الراشدين بعده، وتمسكها بالحق الطبيعي في تحديد مصيرها في وطنها الإسلامي المكرمة بالحرمين الشريفين، وبحقها التمثيلي في التداول السلمي للسلطة والتوزيع العادل للثروات، ورفع الاضطهاد والظلم وبناء العلاقات المتينة مع مختلف الدول».
ويختم البيان بالقول: «لأن حركتنا تغييرية إسلامية، فإن نقطة التغيير الحقيقي في وطننا الغالي هي: تنحي آل سعود المجرمين، رأس النفاق في عالمنا الإسلامي، وجعل السلطة بيد الشعب المسلم وخروج الكفار من الحجاز. وهذه هي البداية في عملنا السري.. في طريق ذات الشوكة التي لا رجعة عنه أبداً. والحمد لله رب العالمين».

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :