الأخبار ضمن جولتها ولقاءاتها مع القيادات الطلابية || وزارة التربية تحدد امتحانات الفصل الاول في السادس من كانون الثاني || اتحاد طلبة ادلب يطلق الدورة الإعلامية الفرعية || تكريم متفوفي معاهد حلب || توقيع مذكرة #تفاهم بين رواد الأعمال الشباب والاتحاد الوطني لطلبة سورية || أقام فرع معاهد اللاذقية احتفالآ بمناسبة أعياد تشرين التحرير و تشرين التصحيح || أقام فرع معاهد اللاذقيةدورة إسعافات أولية للزملاء الطلبة || انطــلاق فعــالـــيّـات معرض “الـــرُوزانَـــــــا” في الشهباء || طموحك تميز || مليون ليرة لطلاب الدكتوراه ونصف مليون للماجستير || تحدد مواعيد جديدة لامتحانات التعليم المفتوح في جامعة البعث || انطلاق المسابقات الثقافية لفرع القنيطرة || التحويل المماثل للجامعات الاخرى || مركز القياس والتقويم يصدر نتائج امتحان طب الأسنان الموحد || إعلان أسماء الطلاب الأوائل في الثانوية الصناعية المقبولين في الجامعات والمعاهد التقانية || جولة على معرض عينك ع اختصاصك ومراكز تسجيل المفاضلة بجامعة دمشق || لقاءات تعريفية بالكليات والاختصاصات الجامعية || تعميم يخص الطلاب الحاصلين على الشهادة الثانوية غير السورية || اتحاد طلبة سورية في تونس || عينك على اختصاصك ||
عــاجــل : الرئيس الأسد والسيدة أسماء يشاركان في تشجير منطقة حرش التفاح

الخارجية: الحكومة مستعدة لإخراج مواطنيها المحتجزين لدى الإرهابيين دون قيد أو شرط وتدعو الاطراف القادرة على الضغط على الإرهابيين لإلزامهم عدم التعرض للمدنيين وتسهيل خروجهم من المناطق التي يتواجدون فيها

صرح مصدر مسؤول في وزارة الخارجية والمغتربين أمس.. انطلاقا من حرص حكومة الجمهورية العربية السورية على مواطنيها والحفاظ على أمنهم وحياتهم وممتلكاتهم قامت الجهات المعنية منذ اسبوع وحتى هذا اليوم ببذل كل جهد لإخراج المواطنين الأبرياء من المناطق التي تتواجد فيها المجموعات المسلحة في مدينة حمص إلى أماكن امنة.

وأضاف المصدر.. إنه قد تمت اتصالات بهذا الخصوص مع قيادة المراقبين الدوليين بالتعاون مع السلطات السورية المحلية في مدينة حمص من أجل تسهيل خروج هؤلاء المواطنين لكن مساعي بعثة المراقبين لم تنجح في تحقيق هذا الهدف بسبب عرقلة المجموعات الإرهابية المسلحة لجهودها.

ولفت المصدر إلى أنه كان قد تم توجيه محافظ حمص لتوفير كل الخدمات لهؤلاء المواطنين السوريين فور خروجهم من وسائط نقل ومستلزمات الحياة اليومية إلا أنه كان واضحا بالنسبة لنا منذ البداية أن المجموعات المسلحة كانت تريد تمرير الوقت لتحقيق مكاسب إعلامية رخيصة وضغطا عالميا على سورية وتوجيه الاتهامات الباطلة إلى الحكومة باعاقة خروج هؤلاء المواطنين في الوقت الذي استخدمت فيه هذه المجموعات الإرهابية المواطنين الأبرياء دروعا بشرية لتحقيق أهدافها الدنيئة ولم تلجأ الحكومة السورية إلى فضح ممارسات المجموعات الإرهابية ومن يعطيها التعليمات من الخارج لأن هدفها الأساسي كان خروج المواطنين الأبرياء من حمص.

وأكد المصدر أن حكومة الجمهورية العربية السورية تود التأكيد على أنها لم تترك بابا إلا وطرقته لإنهاء مأساة هؤلاء المواطنين الذين تتاجر هذه المجموعات المسلحة بحياتهم وحياة عائلاتهم وأطفالهم وخاصة أن المجموعات المسلحة رفضت كل هذه الجهود واغلقت كل هذه الأبواب أمام انهاء محنة هؤلاء المواطنين الأبرياء.

وقال المصدر.. إن حكومة الجمهورية العربية السورية تعيد تأكيد استعدادها لإخراج مواطنيها المحتجزين لدى المجموعات المسلحة دون قيد أو شرط ومن أي ممر يخدم هذه المهمة النبيلة كما أنها تتوجه إلى كل الأطراف القادرة على الضغط على هذه المجموعات المسلحة لالزامها عدم التعرض للمدنيين الأبرياء وتسهيل خروجهم من المناطق التي يتواجدون فيها وستقوم الحكومة من جانبها بتقديم كل الحاجات الأساسية اللازمة كي يعيش هؤلاء المواطنون بكرامة وعزة والعمل على إعادتهم إلى المناطق التي أجبروا على الخروج منها انطلاقا من حرص سورية على مواطنيها وإعادة الأمن والاستقرار إلى ربوعها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :