الأخبار الدكتورة شعبان : سورية بصمودها وانتصارها قدمت أنموذجاً للعالم بأن إرادة الشعوب لا تقهر || تأجيل امتحانات التعليم المفتوح || السيدة #أسماء_الأسد تلتقي عدداً من الكوادر التربوية والتعليمية والإدارية،في وضع خطة عمل #مدارس_أبناء_وبنات_الشهداء، || الامتحان الوطني هذه الأيام .. بعد العيد جلستين ، وموعد النظامية بعد آب الجاري || الغد هو اليوم الاخير للحصول على القروض الطلابية || التفاصيل التنفيذية لقرار القائد العام للجيش والقوات المسلحة || بطاقة تهنئة من رئيس المكتب التنفيذي لنقابة المعلمين || بمناسبة الذكرى الحادية والسبعين ليوم الطالب العربي السوري.. إطلاق العديد من المشاريع الخدمية الطلابية الإلكترونية || الزميلة رئيس الاتحاد تلتقي المتفوقين رياضياً “ذوي الإعاقة” || ضمن جولتها ولقاءاتها مع القيادات الطلابية || وزارة التربية تحدد امتحانات الفصل الاول في السادس من كانون الثاني || اتحاد طلبة ادلب يطلق الدورة الإعلامية الفرعية || تكريم متفوفي معاهد حلب || توقيع مذكرة #تفاهم بين رواد الأعمال الشباب والاتحاد الوطني لطلبة سورية || أقام فرع معاهد اللاذقية احتفالآ بمناسبة أعياد تشرين التحرير و تشرين التصحيح || أقام فرع معاهد اللاذقيةدورة إسعافات أولية للزملاء الطلبة || انطــلاق فعــالـــيّـات معرض “الـــرُوزانَـــــــا” في الشهباء || طموحك تميز || مليون ليرة لطلاب الدكتوراه ونصف مليون للماجستير || تحدد مواعيد جديدة لامتحانات التعليم المفتوح في جامعة البعث ||
عــاجــل : تعطيل الجهات العامة من يوم الخميس ولغاية الأحد

د. ساعاتي: المرسوم /375/ يلبي الطموحات الدراسية والاجتماعية لمئات الآلاف من الطلبة والأسر السورية

أكد الدكتور عمار ساعاتي رئيس الاتحاد الوطني لطلبة سورية إنّ صدور المرسوم /375/ للعام (2011) هو إحدى الخطوات المهمة التي تمهد للمرحلة الجديدة في سورية ويعطي الطلبة الشباب الفرصة لمواصلة العمل وبذل الجهود لتحقيق مشروع الإصلاح والبناء والتنمية الذي يقوده قائد الوطن السيد الرئيس بشار الأسد.

وأضاف د. ساعاتي أن المرسوم يفتح أمام الطلبة آفاقاً وآمالاً جديدة بدءاً من نقل الطالب من سنة إلى أخرى في حال حمل ستة مقررات على الأكثر، ومنح طلاب الإجازة في السنة الأخيرة دورة إضافية، وعدم احتساب العام الدراسي (2010 – 2011) من سنوات الرسوب، كل هذا  يلبي احتياجات المرحلة الحالية ويفشل المخططات التي أرادت في أحد أهدافها إضعاف سورية وزعزعة العملية التعليمية وإعاقة التحصيل العلمي العالي بما سيؤثر بدون شك على عملية التنمية والبناء والإصلاح التي تعيشها سورية بقيادة السيد الرئيس، وهو استجابة ومراعاة للظروف الصعبة الناتجة عن الأزمة الراهنة التي أعاقت الكثير من الطلبة من متابعة برنامجهم الدراسي كما يجب، وهم الذين أكدوا بوعيهم الوطني قدرتهم على كشف التضليل وزيف الإدعاءات التي تتعرض لها سورية، فرفضوا بحسهم الوطني الصادق وانتمائهم وإيمانهم بالوطن وقائد الوطن ما يحاك من مؤامرات وما يراد لسورية من خضوع وتقسيم وزعزعة أمنها واستقرارها ومقاومتها، ودعمها للمقاومة دفاعاً عن الأرض والكرامة.

وختم د. ساعاتي قائلاً: إننا في الاتحاد الوطني لطلبة سورية يتملكنا شعورٌ كبير بالسعادة والفرح والاعتزاز بصدور هذه المكرمة الجديدة، وقد أنجزنا بعضاً من واجبنا تجاه طلبتنا فعشنا معهم حراكهم ونشاطهم الوطني والطلابي على مختلف الصعد من مبادراتٍ وحوارٍ وطني وكنا على تماسٍ مباشر للعمل على تحقيق طموحهم وأمنياتهم وإيصال صوتهم إلى المعنيين بالأمر مراعاةً لأوضاعهم ورغبتهم بالترفع الإداري وفق الأسباب الموجبة التي رأيناها، وإننا باسم طلبة سورية نعاهد السيد الرئيس بشار الأسد بالوفاء والولاء لمشروعه الإصلاحي الطموح، ومقابلة هذا العطاء ببذل المزيد من الجهد والمثابرة لتحقيق النجاح والتحصيل العلمي العالي الذي سيُسخَّر لبناء سورية الحاضر والمستقبل.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :