الأخبار تأجيل امتحانات التعليم المفتوح || السيدة #أسماء_الأسد تلتقي عدداً من الكوادر التربوية والتعليمية والإدارية،في وضع خطة عمل #مدارس_أبناء_وبنات_الشهداء، || الامتحان الوطني هذه الأيام .. بعد العيد جلستين ، وموعد النظامية بعد آب الجاري || الغد هو اليوم الاخير للحصول على القروض الطلابية || التفاصيل التنفيذية لقرار القائد العام للجيش والقوات المسلحة || بطاقة تهنئة من رئيس المكتب التنفيذي لنقابة المعلمين || بمناسبة الذكرى الحادية والسبعين ليوم الطالب العربي السوري.. إطلاق العديد من المشاريع الخدمية الطلابية الإلكترونية || الزميلة رئيس الاتحاد تلتقي المتفوقين رياضياً “ذوي الإعاقة” || ضمن جولتها ولقاءاتها مع القيادات الطلابية || وزارة التربية تحدد امتحانات الفصل الاول في السادس من كانون الثاني || اتحاد طلبة ادلب يطلق الدورة الإعلامية الفرعية || تكريم متفوفي معاهد حلب || توقيع مذكرة #تفاهم بين رواد الأعمال الشباب والاتحاد الوطني لطلبة سورية || أقام فرع معاهد اللاذقية احتفالآ بمناسبة أعياد تشرين التحرير و تشرين التصحيح || أقام فرع معاهد اللاذقيةدورة إسعافات أولية للزملاء الطلبة || انطــلاق فعــالـــيّـات معرض “الـــرُوزانَـــــــا” في الشهباء || طموحك تميز || مليون ليرة لطلاب الدكتوراه ونصف مليون للماجستير || تحدد مواعيد جديدة لامتحانات التعليم المفتوح في جامعة البعث || انطلاق المسابقات الثقافية لفرع القنيطرة ||
عــاجــل : تسهيل خدمة الدفع الالكتروني لطلاب الجامعات

أبجدية إنسان :معرض تطوعي لإعادة الحياة للغة الاوغاريتية …

حين انطلقت بنا السيارة إلى قرية الكاملية في ريف اللاذقية ذاك الصباح مر بصرنا على الطريق الجبلي الأخضر دون أن يخطر في البال أن القرية بكاملها تنتظر موعدنا معهم.

كان الصباح ندياً في القرية التي فرشت قيلولتها على سرير الطبيعة نحن نراقب في شوارعها الريفية حركة الأطفال المتوجهين للقائنا في المدرسة ..

تحتفي القرية بست وعشرين طفلاً من التعليم الأساسي أعدوا حملة الصيف التطوعية بشيء مختلف وتابعوا في مدرستهم وبإشراف من المتطوعة زينة حسن تعلم اللغة الاوغاريتية محادثة وكتابة وهو مشروع تطوعي بحت يقوم على إعادة تدوير مخلفات الطبيعة لاستخدامها في لوحات فنية بالخط المسماري تعيد الحياة والروح لحضارة أوغاريت بين أطفال اللاذقية خصوصاً وسورية عموماً.

في محطتنا الأولى التقينا مدير المدرسة أحمد سليمان الذي عبر عن دعمه الكامل للمشروع وأضاف في البداية كان العمل صعباً ولكن مع ظهور النتائج وجدنا أنفسنا أننا أمام فنانين كبار واللوحات التي عرضناها ستكون معرضاً دائماً متنقلاً ينشر التاريخ والفن والحضارة.

ونوهت مديرة المشروع زينة حسن أن المعرض وهذا العمل مقدم كهدية لسورية شعباً وجيشاً وقيادةً وهو أحد الأعمال التطوعية التي تربط الإنسان بالتاريخ والحضارة ونشر ثقافة حب التراث ولأن الصور تعبر أكثر وتتعدى حدوداً لكلمة فكان للأطفال الذين كتبوا أسمائهم وشعارات الحب لسورية بالبذرة وأوراق الطبيعة المنوعة فإن الأطفال ومن خلال لقاءاتنا وحديثنا معهم يرنون إلى المستقبل بعيون التفاؤل والأمل..

سليمان خليل سليمان

s.kh.s@hotmail.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :