الأخبار ضمن جولتها ولقاءاتها مع القيادات الطلابية || وزارة التربية تحدد امتحانات الفصل الاول في السادس من كانون الثاني || اتحاد طلبة ادلب يطلق الدورة الإعلامية الفرعية || تكريم متفوفي معاهد حلب || توقيع مذكرة #تفاهم بين رواد الأعمال الشباب والاتحاد الوطني لطلبة سورية || أقام فرع معاهد اللاذقية احتفالآ بمناسبة أعياد تشرين التحرير و تشرين التصحيح || أقام فرع معاهد اللاذقيةدورة إسعافات أولية للزملاء الطلبة || انطــلاق فعــالـــيّـات معرض “الـــرُوزانَـــــــا” في الشهباء || طموحك تميز || مليون ليرة لطلاب الدكتوراه ونصف مليون للماجستير || تحدد مواعيد جديدة لامتحانات التعليم المفتوح في جامعة البعث || انطلاق المسابقات الثقافية لفرع القنيطرة || التحويل المماثل للجامعات الاخرى || مركز القياس والتقويم يصدر نتائج امتحان طب الأسنان الموحد || إعلان أسماء الطلاب الأوائل في الثانوية الصناعية المقبولين في الجامعات والمعاهد التقانية || جولة على معرض عينك ع اختصاصك ومراكز تسجيل المفاضلة بجامعة دمشق || لقاءات تعريفية بالكليات والاختصاصات الجامعية || تعميم يخص الطلاب الحاصلين على الشهادة الثانوية غير السورية || اتحاد طلبة سورية في تونس || عينك على اختصاصك ||
عــاجــل : الرئيس الأسد والسيدة أسماء يشاركان في تشجير منطقة حرش التفاح

ديلي تلغراف البريطانية : “رجال الأخوان المسلمين المسلحين” يقاتلون في سورية

كشفت صحيفة ديلي تلغراف البريطانية أن جماعة الأخوان المسلمين شكلت مليشيا مسلحة في سورية أطلقت عليها اسم “رجال الأخوان المسلمين المسلحين” ينتشر عناصرها في العاصمة دمشق ومدينتي حمص وادلب.

وقال أحد منظمي المليشيا أطلق على نفسه اسما حركيا أبو حمزة إنه أسس الجماعة بالتعاون مع عضو فيما يدعى “المجلس الوطني السوري” مضيفا أنهما رأيا أن المجموعات في الداخل تمتلك أسلحة بالفعل “لذلك قررنا التعاون معها وضمها تحت مظلتنا”.

فيما قال حسام أبو حبل من جماعة الأخوان المسلمين أنه جمع نحو خمسين ألف دولار في الشهر لتزويد المليشيات الإسلامية في حمص بالأسلحة ومساعدات أخرى.

ولفتت الصحيفة إلى أن ما تطلق على نفسها اسم المعارضة السورية منقسمة بين المجموعات الإسلامية المتشددة ومجموعات منافسة أخرى وهو ما خلق انقساما أيضا بين داعميهم الرئيسيين قطر والسعودية فالأولى لها صلات وثيقة بما يدعى “المجلس الوطني” والمليشيات الإسلامية فيما السعودية تدعم ما يسمى “الجيش الحر”.

ورأت الصحيفة أن هذه الانقسامات أثرت على الهجمات الإرهابية التي تشنها المجموعات المسلحة فتارة تتعاون هذه المجموعات مع بعضها وتارة أخرى تتنكر لبعضها البعض.

إلى ذلك نقلت الصحيفة عن شخص وصفته بالناشط قوله انه كان يعمل مع سياسيين لبنانيين لشراء الأسلحة لما يدعى “الجيش الحر” وبأموال سعودية فيما قال أحد أعضاء هذه المجموعة في تركيا أنهم تلقوا هذا الأسبوع كمية كبيرة من الذخيرة والأسلحة الرشاشة والصواريخ المضادة للدبابات.

وكشف أنه وفي مرحلة من المراحل كانت السعودية وقطر تمولان ما يدعى “الجيش الحر” بشكل كبير مع تلقيه ما يصل إلى ثلاثة ملايين دولار نقدا كل شهر.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :