الأخبار في ختام الملتقى الاستثماري الريادي الأول.. تبني مشاريع طلابية ريادية ومتوسط تمويلها بين ال 5 ملايين وحتى المليار ليرة .. و20 مشروعا وقعت اتفاقياتهم الليلة || فرع اتحاد الطلبة في جامعة تشرين يكرم طلاب الحقوق || الطلبة المستجدين في الكلية التطبيقية بحلب في لقاء طلابي و شرح تعريفي بمنظمتهم الأم || جولة تفقدية المدينة الجامعية في جامعة حلب || انطلاق مباريات كأس جامعة تشرين لكرة القدم || بهدف تعريفهم بمنظمتهم …. الهيئة الطلابية في كلية الهندسة المعلوماتية بحلب تنظم لقاء طلابي || الهيئة الطلابية لكلية التربية بحلب تنظم رحلة علمية لطلاب الارشاد النفسي إلى مشفى ابن خلدون || جولة تفقدية لسير الامتحانات في المعاهد التقنية بحلب || المعهد التقاني الصناعي الرابع بحلب بطلاً لدوري معاهد حلب لعام ٢٠٢٢ || فرع اتحاد الطلبة في جامعة الوادي الخاصة يقيم ورشة عمل بعنوان أساسيات البحث العلمي وطرق إجراء البحوث السريرية || بحضور طلابي واسع فرع اتحاد الطلبة في اللاذقية يقيم ملتقى أدبي شعري في قاعة المكتبة المركزية || السيدة أسماء الأسد خلال زيارتها الملتقى الاستثماري الريادي الأول: المشاريع الريادية أحد حوامل الاقتصاد الصغير || السماح لطالبات السنة الثالثة مدارس التمريض ممن استفذن فرص التقدم للامتحان بالتقدم لامتحانات الفصل الثاني هذا العام || قرار بافتتاح درجة الدكتوراه في “الإدارة السياحية” بجامعة دمشق || ماجستير ودكتوراه.. جديد جامعة طرطوس || برغم تحذير الجامعات .. الطلبة يبحثون عن الرخص والنجاح في الملخصات الجامعية || الهيئة الطلابية في كلية الهندسة المدنية تقيم رحلة علمية إلى محطة المعالجة في منطقة الخفسةبريف حلب || فرع اتحاد الطلبة بجامعة تشرين ينظم رحل ترفيهية للطلبة || الهيئة الطلابية كلية الزراعة بحلب تسير رحلة علمية إلى محافظات حمص وحماه واللاذقية || دورة تدريبية في مبادئ التمريض في كلية الهندسة المعمارية بحلب ||

دراسة تشيكية تحذر من أن تباطؤ النمو لدى الأطفال هو أول مؤشر على حدوث مرض جدي

حذرت دراسة طبية تشيكية من أن حدوث تباطؤ في عملية نمو الأطفال هو أول مؤشر على حدوث مرض جدي لديهم مشيرة إلى أن ذلك يحدث بسبب توقف الدماغ عن خلق هرمون النمو مثلا بسبب وجود ورم في الجزء النخاعي من الدماغ وبالتالي فإن الكشف المبكر عنه يمكن له أن ينقذ الطفل.

وأشارت الدراسة التي وضعها الدكتور بوهسلاف بروخازكا إلى أن النمو السيئ عند الأطفال يحدث أيضا نتيجة عدم معالجة الداء البطني أو الزلاقي أو ما يسمى بالسيلياك وهو مرض مناعي مكتسب يصيب الأمعاء الدقيقة أو بسبب العمل السيئ للكلى ولذلك نبهت الدراسة الأهل إلى أنه في حال شعورهم بأن أولادهم لا ينمون كغيرهم من الأطفال في أعمارهم عليهم مراجعة الأطباء.

ورأى بروخازكا أنه من العلامات التي تدل على حدوث تباطؤ في عملية النمو الشعور بألم في الرأس والبطن لفترة طويلة وتكرار الاسهالات والشعور بالتعب أو زيادة الوزن بشكل سريع ولذلك يتوجب على الأطباء عند فحصهم الدوري للأطفال مرة كل عامين متابعة وضع نموهم فيما يتوجب على الأهل أن يدونوا أحجام الأطفال في السجلات الخاصة بهم كي يتمكنوا من عرض ذلك على أطباء الأطفال.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :