الأخبار اتحاد الطلبة ينشر نتائج اليومين الثاني من بطولة كرة القدم و الأول من بطولة كرة الطائرة الشاطئيتين في اللاذقية || مؤتمر تطوير الرياضة مدرسياً وجامعاً ينطلق قريباً …وطلب يؤكد التشبيك مع الاتحاد الرياضي للنهوض بواقع الرياضة الطلابية || جامعة دمشق :تمديد التسجيل على مفاضلة دبلوم التأهيل التربوي || فرع إيــران للاتحاد الوطني لطلبة سورية يبحث مع القيادة المركزية للاتحاد الطلابي الاسلامــي سبل تطوير العلاقة بين الاتحادين على مختلف المجالات || جامعة حماة تصدر نتائج اختبار اللغة الأجنبية للقيد في درجة الماجستير || التعليم العالي تعمم على الجامعات الخاصة بخصوص تمديد التسجيل و ملء الشواغر || فرع اتحاد الطلبة بالقنيطرة يلتقي بالفريق الطلابي المسرحي || دورة في رسم و ترميم الفخار الأثري لطلاب قسم الآثار في السويداء || اتحاد الطلبة ينشر نتائج اليوم من بطولة كرة القدم الشاطئية || 2500 طالب وطالبة تقدموا للمفاضلة الجامعية في الحسكة || مشاريع تخرج طلاب كلية الهندسة الميكانيكية والكهربائية بجامعة البعث تلبي احتياجات المجتمع المحلي || الحكومة تناقش مشروع صكين لإحداث كليتين جديدتين في جامعة حماه || تشرين : تأجيل امتحانات الدراسات العليا و ما جستير التأهيل والتخصص || استجابة لمطالب اتحاد الطلبة جامعة طرطوس تؤجل امتحانات الدراسات العليا || البعث : تأجيل امتحانات الدراسات العليا و التأهيل و التخصص لغاية 31\10 || تشرين : استمرار التقدم لمفاضلة فرز طلاب السنة التحضيرية لغاية 27 الجاري || العلوم الصحية بجامعة دمشق تنهي فرز نتائج مسابقة القبول والنتائج الخميس المقبل || التعليم العالي تعمم على الجامعات الخاصة : التقيد بالرسوم والسماح للطالب الذي سدد الرسوم بالتقدم لمفاضلة ملئ الشواغر || 635 طالباً وطالبة يتقدمون لامتحان القبول في كلية الهندسة المعمارية بجامعة البعث || اتفاقية بين هيئة التميز والإبداع والمعهد العالي للعلوم التطبيقية لتعميق وتوسيع الشراكة ||
عــاجــل : استجابة لمطالب اتحاد الطلبة جامعة طرطوس تؤجل امتحانات الدراسات العليا

“سورية أمل وعمل” .. معرض فني برعاية الإتحاد الوطني لطلبة سورية

بمناسبة العيد الذهبي لثورة الثامن من آذار المجيدة التي ننعم اليوم بمنجزاتها ومكتسباتها التي شملت الوطن من أقصاه إلى أقصاه والتي يحاول اليوم “الفورجية” دعاة الحرية والديمقراطية تدميرها ومسحها من ذاكرة أطفالنا وشبابنا، ولكن خسئوا فطلبتنا سيظلون أوفياء للثورة ومن قادها، وبهذه المناسبة المجيدة افتُتح أمس في كلية الفنون الجميلة بدمشق معرض “سورية وأمل وعمل” برعاية الاتحاد الوطني لطلبة سورية ومشاركة طلاب من كلية العلوم السياسية والفنون الجميلة ومجموعة أطفال من مدرسة قدسيا حلقة ثانية.

الدكتور عمار ساعاتي رئيس الاتحاد: أكد أن الطلبة أرادوا من خلال المعرض أن يعيدوا إحياء الذكرى الخمسين لثورة الثامن من آذار ليوضحوا مدى فداحة الإجرام الذي تقوم به العصابات المسلحة بتهديم تلك المنجزات في كل بقعة من بقاع سورية، كما أن الأطفال أرادوا أن يعبّروا عن الألم الذي يعتصر قلوبهم ودعمهم غير المتناهي للجيش العربي السوري المغوار الذي يحفظ الأرض والعرض سورية، مشيراً إلى أن المعرض يعبّر عن حالة تجسيد حقيقيّة لفكرة أمل وعمل التي يمتلكها شباب الجامعة وطلاب المدارس وكل مواطن شريف قي سورية، ومنوهاً بأن فكرة المعرض رائعة وينبغي تعميمها حتى في ممارسات حياتنا العملية.

ساعاتي أوضح أن طلبة سورية يدافعون عن وطنهم بكل مالديهم من قوة، حيث وجدناهم في الساحات وفي المشاركات التطوعية، كما أن الكثير منهم لبّى نداء الواجب والتحق بصفوف الجيش العربي السوري، بالإضافة إلى قيامهم بحماية جامعاتهم ومقراتهم وبناهم التحتية، وسيبقى طلبة سورية يحافظون على الإنجازات التي حقّقتها ثورة الثامن من آذار وأوفياء لمثل القائد الخالد حافظ الأسد ومع السيد الرئيس بشار الأسد في مواجهة الحرب الكونية التي تشن على سورية بهدف إضعافها وزعزعة أمنها وإجبارها التخلي عن مواقفها المبدئية الداعمة للمقاومة وحقوق الشعوب المناضلة .

20130310-190302.jpg

شتان ما بين ثورتنا وثورتهم

رزان حسن أمين سر مكتب الثقافة والإعلام بالاتحاد الوطني لطلبة سورية بيّنت أن فكرة المعرض الذي يستمر 3 أيام ويتضمّن أعمالاً فنية كثيرة من لوحات ومنحوتات وأعمال زيتية تتركز على المقارنة بين سورية 8 آذار وسورية الدمار والخراب.

وأكد خالد الحجار الفنان التشكيلي المسؤول عن المعرض أن أهميته تأتي من الظروف الحالية التي تشهدها البلاد وللتأكيد أن الحياة مستمرة في سورية ، والشعب السوري بطلبته وجميع فئاته هو شعب حيّ وباقٍ، ولاسيما أن فكرة المعرض تتمحور حول المقارنة بين سورية التاريخ وسورية اليوم وآلية النهضة والعودة والانطلاقة المتجدّدة والمستقبل، وهذا مانلمسه بالأعمال الفنية التي يضمّها المعرض، وخاصة في أعمال الأطفال المشاركين برسوماتهم التي أعطت دفعة وجرعة الأمل نحو المستقبل وللتأكيد على أن الجيل القادم هو جيل المعرفة والعلم والأمل.

20130310-190249.jpg

وقال حازم عباس من كلية العلوم السياسية إن المعرض يدل من عنوانه على أن سورية أمل وعمل، أي سورية التاريخ وسورية الحاضر والمستقبل، لذلك حاولنا تجسيد سورية بشكل عام ولا ننسى الجيش العربي السوري وتضحياته على مدى عقود.

وقال بلال ديب مدير مجموعة اليقين الإعلامية: مشاركتنا بالمعرض جاءت وجدانية وإعلامية، وما حاول المعرض أن يعكسه هو التركيز على الماضي وإنجازات ثورة الثامن من آذار وما طالها من تخريب.

إنهم شباب وطلبة سورية دائماً وأبداً يزرعون الأمل بالحياة صامدون بفكرهم النير ووعيهم للتصدي لكل المؤامرات التي يحيكها لنا الأعراب قبل الأغراب .

متابعة: nuss.sy

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :