الأخبار اتحاد الطلبة ينشر نتائج اليومين الثاني من بطولة كرة القدم و الأول من بطولة كرة الطائرة الشاطئيتين في اللاذقية || مؤتمر تطوير الرياضة مدرسياً وجامعاً ينطلق قريباً …وطلب يؤكد التشبيك مع الاتحاد الرياضي للنهوض بواقع الرياضة الطلابية || جامعة دمشق :تمديد التسجيل على مفاضلة دبلوم التأهيل التربوي || فرع إيــران للاتحاد الوطني لطلبة سورية يبحث مع القيادة المركزية للاتحاد الطلابي الاسلامــي سبل تطوير العلاقة بين الاتحادين على مختلف المجالات || جامعة حماة تصدر نتائج اختبار اللغة الأجنبية للقيد في درجة الماجستير || التعليم العالي تعمم على الجامعات الخاصة بخصوص تمديد التسجيل و ملء الشواغر || فرع اتحاد الطلبة بالقنيطرة يلتقي بالفريق الطلابي المسرحي || دورة في رسم و ترميم الفخار الأثري لطلاب قسم الآثار في السويداء || اتحاد الطلبة ينشر نتائج اليوم من بطولة كرة القدم الشاطئية || 2500 طالب وطالبة تقدموا للمفاضلة الجامعية في الحسكة || مشاريع تخرج طلاب كلية الهندسة الميكانيكية والكهربائية بجامعة البعث تلبي احتياجات المجتمع المحلي || الحكومة تناقش مشروع صكين لإحداث كليتين جديدتين في جامعة حماه || تشرين : تأجيل امتحانات الدراسات العليا و ما جستير التأهيل والتخصص || استجابة لمطالب اتحاد الطلبة جامعة طرطوس تؤجل امتحانات الدراسات العليا || البعث : تأجيل امتحانات الدراسات العليا و التأهيل و التخصص لغاية 31\10 || تشرين : استمرار التقدم لمفاضلة فرز طلاب السنة التحضيرية لغاية 27 الجاري || العلوم الصحية بجامعة دمشق تنهي فرز نتائج مسابقة القبول والنتائج الخميس المقبل || التعليم العالي تعمم على الجامعات الخاصة : التقيد بالرسوم والسماح للطالب الذي سدد الرسوم بالتقدم لمفاضلة ملئ الشواغر || 635 طالباً وطالبة يتقدمون لامتحان القبول في كلية الهندسة المعمارية بجامعة البعث || اتفاقية بين هيئة التميز والإبداع والمعهد العالي للعلوم التطبيقية لتعميق وتوسيع الشراكة ||
عــاجــل : استجابة لمطالب اتحاد الطلبة جامعة طرطوس تؤجل امتحانات الدراسات العليا

عقلية الشرطي!

كتب مدير التحرير:

بقيت المنطقة الشرقية (خزان سورية الاقتصادي) بعيداً عن الاهتمام الحكومي في مختلف المجالات التنموية ، وما يهمنا هنا الجانب التعليمي سواء التربوي أو التعليم العالي ، فالمحافظات الشرقية كانت وما تعامل معاملة المناطق النامية، حيث ينظر إلى مخرجاتها التعليمية كدرجة ثانية من حيث المستوى العلمي، وهذا بلا شك اعتراف صريح بتدني المستوى التعليمي للطلبة الذين كانوا يحلمون بجامعة تجمعهم وتريحهم من عناء السفر مئات الكيلومترات إل أن أحدثت جامعة الفرات منتصف العقد والتي اعتبرت فتحاً علمياً أزاح هموما تعليمية كبيرة عن ظهر الطلبة الحالمون بمستقبل علمي زاهر.

الهموم التعليمية للمنطقة الشرقية فجرها الأسبوع الفائت الدكتور جاك مارديني  رئيس جامعة الفرات خلال جلسة الحوار الثامنة التي عقدت في مدينة الحسكة عندما وجه بكل جرأة وشفافية سهام النقد للحكومات السابقة متهماً إياها بالتقصير لإهمالها جانب مستحق للمنطقة الشرقية من حيث افتتاح الكليات متذرعة بحجج واهية غير منطقية لا تتطابق مع الواقع وإنما تهرب من واجب كبير تحتاجه المنطقة!

لا نعتقد ان الإشارة إلى الإهمال والتقصير الذي طال المنطقة الشرقية يحتاج إلى أدلة ، فالحكومة بطواقمها المتعاقبة تدرك ذلك جيداً بكل أسف ولكنها أخطأت عندما لم تضعها من ضمن ألوية مشاريعها ، فحصل البون الشاسع بين الشرق والغربداخل الوطن الواحد ، فتعليمياً خلت السنوات العديدة الماضية من وصفة تعليمية مجدية أو نظرة إستراتيجية لتطوير القطاع التعليمي وفق خطط عصرية افتقدت للتطور الفكري المتكامل الممهد للتخطيط واتخاذ القرار، والأهم أن النظرة لم تكن عادلة من ناحية توزيعها،وخاصة في المنطقة الشرقية التي بقيت مهمشة ، أي لم تكن النظرة إليها في إطار التنمية الشاملة التي تغيّر من صورتها بما فيها ومن فيها، أي رؤية بعقل جديد لعالم جديد، لذا بقيت أطرها البشرية متواضعة ومخرجاتها ضعيفة !!

صحيح شهدنا خلال السنوات الأخيرة افتتاح العديد من الكليات والأقسام لكن للأسف ما زلنا نعمل بنهج إداري سمح بتركيز الأساتذة والطلبة في جامعات ومعاهد محددة وهذا ما انعكس سلباً على المنظومة التعليمية وجعل الجامعات تضيق بطلابها وأساتذتها، وما زاد الطين بلة أن وزارة التعليم العالي ما زالت تمارس دور الشرطي على الجامعات وقراراتها وكأنها نسيت مهمتها الأساسية في صوغ رؤية متجددة لتعليمنا العالي تجعل منه السفينة التي تنقلنا إلى بر الأمان في هذا الزمن الصعب الذي نشهد فيه حرباً كونية تشن على سورية لكن بالتأكيد لن تثنينا عن مواصلة طريقنا نحو بناء سورية المتجددة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :