الأخبار ازدحام طلابي خلال التقدم لمفاضلة  طرطوس .. والسبب قلة عدد القاعات والحواسب || البعث : تمديد التسجيل في مفاضلة دبلوم التأهيل التربوي لغاية 23/9/2021 || في يومه الأخير عينك ع اختصاصك بجامعة تشرين و الهدف التعريف بكلية الاداب والعلوم الانسانية || 920 متقدم الى مقابلات كلية العلوم الصحية || السماح لطلاب التعليم المفتوح المنقطعين عن الدراسة بإعادة ارتباطهم || مرسوم بتعيين الأستاذ الدكتور جمال العبدالله مديراً لفرع جامعة الفرات بالحسكة || استمرار اللقاءات الطلابية ضمن فعاليات عينك ع اختصاصك بالقنيطرة || 15320 طالباً دوّنوا رغباتهم في مراكز  المفاضلة العامة بجامعة دمشق منذ بدء التسجيل || اتفاقية بين جامعة دمشق والجمعية الكيميائية السورية لتعزيز التعاون العلمي والصناعي || 1955طالباً اقترضوا من صندوق التسليف الطلابي بطرطوس || اتحاد الطلبة ينشر تشكيلة الطاقم الإداري الجديد في كليّات ومعاهد  جامعة الفرات || تعرفوا على التشكيلة الجديدة للعمداء و نوابهم في جامعة البعث || بالتفصيل … اتحاد الطلبة ينشر التشكيلة الجديدة للطاقم الإداري في جامعة طرطوس || اتحاد الطلبة ينشر قرار تشكيل الطاقم الإداري الجديد في كليّات ومعاهد جامعةتشرين  || التعليم العالي تصدر قرار تشكيل العمداء والنواب الجدد في كليّات ومعاهد جامعة دمشق || التعليم العالي تصدر قرار تشكيل العمداء والنواب الجدد في كليّات ومعاهد جامعة حلب. || وزارة الثقافة تفتح باب القبول في المعهد العالي للسينما || أكثر من 70 مركزاً يواصل استقبال طلبات المفاضلة في الجامعات الحكومية.. إجراءات ميسرة ومبادرات لمساعدة الطالب على الاختيار || بناءً على مطالبات اتحاد الطلبة تأجيل امتحانات الدراسات العليا في جامعة دمشق || قمة سورية روسية في موسكو برئاسة الرئيسين الأسد وبوتين ||
عــاجــل : البعث : تمديد التسجيل في مفاضلة دبلوم التأهيل التربوي لغاية 23/9/2021

ساعة الشمس في الجامعة

لم تكد تلملم أطرافها حتى جاءها شاب آخر.. نسيت نفسها مع نفسها وقالت.. أنا هنا لأدرس وليس لأتعرف وأخوض علاقات حب تبدأ ولا تنتهي.. تحمل وصية أهلها بالجد ومتابعة دروسها في كفة وتحمل ملل الساعات وتقليد الوقت المستقطع من صداقات وغيرها في الكفة الأخرى.
من يتجول في ساحات وأروقة كلياتنا ومعاهدنا يلحظ صوراً غريبة عن العلاقات التي تحكم هذه الشريحة تبدأ بالحديث السياسي الذي يتصدر الشارع الجامعي وأحوال الأوضاع في سورية والمنطقة وتتكشف خيوط موقفه التي قد يبني صداقته عليها، وتمر في أوضاع الجامعة من الفساد والروتين والبيروقراطية والمعاملة والدكاترة والإداريين والطلبة.. ولابد من أن يعرج على جمال الفتيات وأطباق الألبسة المنوعة.. القدرة على تلبية متطلبات السوق.. أحدث صرعات الموضة في الجامعة.. بدءاً من الميك آب وحتى قصات الشعر وزخرفات الجسد بين الحدائق المكتظة والمقاعد التي لا تتسع للضيوف ومقاصف تنازع زفير الأحاديث المتناقلة..
في الجامعة اليوم مئات الأسئلة التي تدور وحوارات وتقاسيم مختلفة ومتنوعة.. والأهم من هذا أنها ساحة وفسحة حوار جميل فسيفسائي بأمانه واستقراره ومجتمعه المتكامل..
يلفت انتباهنا الكثير وتحتاج الخطوة إلى الكثير إلى جوانب ترفيهية أكثر ولابد من استثمار وقت الطالب داخل الجامعة نحو تنمية قدراته ومواهبه.. فأحياناً يفصل بين محاضرة وأخرى أكثر من أربع ساعات وغيرها الكثير.. هل يعقل ألا نعيد النظر بهذا الوقت ونخدّمه لصالح أهداف الشباب وتطلعاتهم ولصالح الوطن وتطوره وتقدمه.. قبل أن تقع الفأس بالرأس وتنقاد النفس ويقودها إلى طرق لا تعرف نهاياتها؟! ما هو رأيكم طال عمركم؟!

سليمان خليل سليمان

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :