الأخبار فرع حلب لاتحاد الطلبة يحتفي بخريجي دفعة 2022 || خلال لقائهم بطريقة الحوار المفتوح….جباعي للطلبة :الاتحاد يستقطب المواهب ويرعى المبدعين والمخترعين || فرع حلب لاتحاد الطلبة يفتتح دورة في الإسعافات الأولية || افتتاح دورة المهارات القيادية للهيئات الطلابية في فرع اتحاد الطلبة بحماه || فرع حلب لاتحاد الطلبة يحتفي بخريجي الهندسة المعمارية || جامعة الفرات بالحسكة تستقبل طلبات التقدم لاختبار المقدرة اللغوية للقيد بدرجة الماجستير || الهيئات الطلابية في المعهدين الصناعي وتقنيات الحاسوب بحلب تطلق حملة تنظيف || اختتام دورة المحاسبة الشاملة على برنامج البيان للمحاسبة في جامعة تشرين || جولة تفقدية في المعهد التقاني التجاري بحلب || افتتاح الورشة التخصصية “مَدخل إلى سوق العمل البرمجي” بكلية الهندسة الكهربائية والالكترونية بحلب || 125 طالباً وطالبة يتقدمون لاختبارات القبول بكلية التربية الموسيقية في جامعة البعث || جولة تفقدية لاختبارات القبول في معهد التربية الموسيقية بحلب || هام للمقبولين في كلية التربية الرياضية بجامعة حماه || دورة قيادة الحاسب لطلاب معاهد اللاذقية مستمرة || جامعة حماة تحدد موعد التقدم لمفاضلة دبلوم التأهيل التربوي للتعليم العام والموازي || التعليم العالي تصدر إعلان مفاضلة فرز طلاب السنة التحضيرية || جولة تفقدية على اختبار القبول في معهد التربية الموسيقية في اللاذقية || الرئيس الأسد للمنظري: وحدة المصلحة الإقليمية الصحية تقتضي العمل والتعاون بين دول الإقليم لمجابهة الأمراض || فرع اتحاد الطلبة في حلب يعلن عن إقامة ورشة عمل تهتم بسوق العمل البرمجي || بناء على مطلب اتحاد الطلبة …جامعة حماة تؤجل موعد الامتحان النظري لطلاب الدراسات العليا ||

كلية الآداب بطرطوس تغوص في بحر المشاكل والهموم الطلابية

ليس هناك طريق يخلو من المشقة وطلاب الجامعات السورية اعتادوا على الصعاب وصمدوا بوجهها في سبيل بناء الغد الافضل.

فالمشاكل موجودة ولكن المثير للجدل أنه في بعض الأحيان تتسبب إدارة الجامعة بإلقاء المزيد من الهموم على عاتق الطلاب كما حدث في جامعة الفرع في طرطوس للأدب العربي حيث قامت الإدارة بإصدار قرار بإلغاء مادة اللغة الأوغاريتية في العام الماضي وهذا سبب مشكلة كبيرة خصوصا لطلاب السنة الرابعة فمن المعروف أن مادة اللغة السامية الموجودة في كلية الأدب العربي هي مادة اختيارية يختار فيها الطالب ابتداء من السنة الاولى إما اللغة الاوغاريتية أو الفارسية …. الخ ولكن بعد أن قامت إدارة جامعة طرطوس بإلغاء هذه المادة لم يعد بإمكان طلاب السنة الرابعة تقديمها أبدا وأجبرتهم الادارة على اختيار لغة غير الأوغاريتية لتقديمها بعد أن تجاهلت أن الطلاب كانوا قد اختارو دراسة هذه اللغة ابتداء من سنتهم الاولى ونجحوا في امتحاناتها .

لم يكن هناك من يصغي إليهم

ذهبت كل جهود هؤلاء الطلاب سدى بعد هذا القرار وطبعا العديد منهم لم يتمكن من التخرج بسبب هذه المادة ولابد من الإشارة إلى أن الطلاب كانوا قد اعترضوا على هذا القرار الجائر ولكن لم يكن هناك من يصغي إليهم.

” لا أعلم كيف يتم إلغاء مادة بهذه السهولة ” عبرت علا عن استيائها وأكملت ” في جامعة الأصل في اللاذقية المادة موجودة ولم تلغى وكذلك الأمر في بقية المحافظات … ليس بيدي حيلة لابد من أن أختار مادة أخرى ولكن هل يعقل أن يصدر قرار فيه هذه الكمية من الاستهتار بالطالب وجهوده التي بذلها “

اللغات مرة آخرى

لم تكن هذه مشكلة طلاب السنة الرابعة فقط وإنما أيضا طلاب السنة الثانية والثالثة لا وبل كانت مشكلة حقيقة في وجه  الطلاب الذين اضطرتهم ظروف الأزمة السورية إلى الانتقال من جامعاتهم إلى جامعات أخرى .

“لم أكن أعلم  أنني سأجبر على تغيير اختياري للغة الاوغاريتية وسأضطر إلى اختيار لغة أخرى فإلغاء هذه المادة في طرطوس يعني أنني سأضطر إلى أن أعيد تقديم امتحان اللغة السامية مع طلاب السنة الأولى والثانية والثالثة حتى أتمكن أخيرا من تقديمه في السنة الرابعة وهذا سيزيد الضغوطات الملقاة على كاهلي ” محمد طالب اضطرته الظروف إلى ترك جامعته والانتقال إلى جامعة طرطوس

ومن الجدير بالذكروجود مشكلة مشابهة لهذه المشكلة في كلية الأدب الانكليزي في جامعة طرطوس

مادة اللغة الأوربية هي مادة يقوم الطالب فيها باختيار لغة غير اللغة الانكليزية ليقوم بدراستها أثناء دراسته للأدب الانكليزي فقد يختار الاسبانية أو الايطالية أو الفرنسية ……. الخ ولكن في طرطوس تسمى هذه المادة اللغة الفرنسية ولا يكون للطالب حرية الاختيار فقد تم الاختيار له بأن يدرس الفرنسية.

 طلاب جامعة طرطوس لم يجدوا مشكلة في ذلك ولكنها كانت مشكلة بالنسبة لمن اضطر إلى الانتقال إليها خصوصا إذا كان في جامعته قد اختار لغة غير الفرنسية لأنه سيضطر إلى إعادة جميع امتحانات اللغة الفرنسية في جامعة طرطوس بعد أن ينسى أمر اللغة التي كان قد اختارها ودرسها ونجح فيها

ستكون مضيعة للوقت

” كنت قد اخترت اللغة الاسبانية ولكني بعد الانتقال إلى جامعة طرطوس اضطررت إلى أن أقوم بإعادة جميع امتحانات اللغة الفرنسية لا أعلم سبب عدم وجود لغة اخرى غير الفرنسية ولكن لا بد لي من مواجهة الامر فالاعتراض والشكوى ستكون مضيعة للوقت ” يوسف طالب في السنة الثالثة في الادب الانكليزي

ترى هل فعلا الاعتراض والشكوى مضيعة للوقت ؟ وهل ستبقى هذه المعاناة قائمة؟ كيف يتم تجاهل انعكاس قرارما على حياة الطالب الدراسية ؟

وهل ستبقى القرارات تزيد من المشاكل بدل من ان تحلها …

تالة شعبان – طرطوس

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :