الأخبار افتتاح معرض المشاريع الطلابية الأول في الجامعة السورية الخاصة || بدء تسليم الشهادات لخريجي التعليم المفتوح بجامعة دمشق في برامج الدراسات القانونية وإدارة المشروعات || رغم إعاقته الحركية الشاب راشد مخللاتي يتحدى الظروف ويواصل دراسته الجامعية || تمديد التسجيل والإيقاف في برامج التعليم المفتوح للطلاب القدامى || تأجيل موعد امتحانات الثقافة القومية في كليات حلب حتى 22 الشهر القادم || تذكير بعقوبة استخدام الموبايل بالامتحانات || سورية تحرز برونزية في أولمبياد علم الأحياء العالمي || وفد أكاديمي روسي يزور جامعة دمشق والنقاش يتمحور حول تطوير مناهج تعليم اللغة الروسية بالجامعة || اختتام فعاليات ملتقى الطلبة المتفوقين في جامعة القلمون الخاصة || الرئيس الأسد يستقبل وفداً روسياً برئاسة ألكسندر لافرنتييف المبعوث الخاص للرئيس فلاديمير بوتين. || الثلاثاء.. انطلاق أعمال المؤتمر الثالث للباحثين السوريين في الوطن والاغتراب || مباحثات سورية إيرانية لتعزيز التعاون العلمي والثقافي والأكاديمي || طلبة ادلب يحتفلون بأداء القسم الدستوري للرئيس الأسد || برونزيتان وشهادتا تقدير لسورية في أولمبياد الرياضيات العالمي || أكثر من 52 ألف معترض على نتائج الثانوية العامة استفاد منهم فقط 600 طالب || وزير التعليم العالي والبحث العلمي في جولة تفقدية لامتحانات السنة التحضيرية || الرئيس الأسد والسيدة أسماء الأسد يلتقيان الفريق الذي عمل باجتهاد لإنجاح مراسم القسم الدستوري || تنويه يخص التسجيل بالجامعات الحكومية أو الخاصة || بمشاركة رئيس الاتحاد ….طلبة سورية يؤدون قسم الأمل .. || الرئيس الأسد يؤدي القسم الدستوري: الشعب الذي خاض حرباً ضروساً واستعاد معظم أراضيه قادر على بناء اقتصاده.. قضية تحرير ما تبقى من أرضنا من الإرهابيين ورعاتهم الأتراك والأمريكيين نصب أعيننا ||
عــاجــل : تأجيل موعد امتحانات الثقافة القومية في كليات حلب حتى 22 الشهر القادم

أخذ الريح المفاتيح !!

كتب غسان فطوم :

من حقنا أن نحلم بالوصول إلى مرحلة صناعة المعلوماتية لنجاري على الأقل دول الجوار ، علماً أن هذا الطموح كان هدفاً من ضمن الأولويات منذ أن عقدنا العزم بالولوج إلى عالم الرقميات الذي يتطور بشكل مذهل ..

السادة المهتمون بالشأن المعلوماتي عندنا يرون أن الفرصة كانت سانحة لتحقيق ذلك الطموح منذ تسعينيات القرن الماضي الذي شهد انتقال سريع لسورية من بلد مستورد للكفاءات والموارد المعلوماتية إلى مصدّر لها ، ويؤكدون رأيهم بوجود المئات من الشباب السوري المعلوماتي المتميز جداً يعمل اليوم في حقل المعلوماتية في دول الجوار وخاصة في الخليج العربي.

ولعله من الطبيعي أن نسأل :

لماذا لم نحسن استثمار هذه الكفاءات التي وجدت في بلاد الغربة ملاذاً لها ؟

وربما الأصح أن نقول ” لماذا تعثرنا في الاستثمار بعقول هؤلاء الشباب ، ونجعل منهم رافعة حقيقة للنهوض بالأداء المعلوماتي إلى مستويات عالية وليكونوا قادرين على التعامل بإيجابية وفاعلية مع مستحدثات عصر المعرفة الذي لا يعترف إلا بالمبدعين ؟!.

واأسفاه : الواقع يشير إلى أن هناك أخطاء عديدة ارتكبت ، وبدلاً من أن ننتبه إلى ذلك ونعمل على إيجاد آليات عمل لحل المشكلات وجدنا الجهات المعنية المختصة بالعمل المعلوماتي تتسابق في تقاذف المسؤولية ، ومرت فترة كان واضحاً فيها وجود خلل في التنسيق فيما بينها !!

والنتيجة المؤسفة كانت بحدوث خللٍ في الكثير من المجالات فأحبط شبابنا المعلوماتي الطامح للحاق بالركب الرقمي ومازالت حتى اليوم المفاتيح ضائعة والخوف أن تكون قد رميت بالبحر !.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :