الأخبار الفرات : تأجيل دورة الخريجين التكميلية لمدة اسبوع || استجابة لمطالب اتحاد الطلبة جامعة تشرين تؤجل دورة الخريجين التكميلية حتى الأربعاء القادم || ازدحام طلابي خلال التقدم لمفاضلة  طرطوس .. والسبب قلة عدد القاعات والحواسب || البعث : تمديد التسجيل في مفاضلة دبلوم التأهيل التربوي لغاية 23/9/2021 || في يومه الأخير عينك ع اختصاصك بجامعة تشرين و الهدف التعريف بكلية الاداب والعلوم الانسانية || 920 متقدم الى مقابلات كلية العلوم الصحية || السماح لطلاب التعليم المفتوح المنقطعين عن الدراسة بإعادة ارتباطهم || مرسوم بتعيين الأستاذ الدكتور جمال العبدالله مديراً لفرع جامعة الفرات بالحسكة || استمرار اللقاءات الطلابية ضمن فعاليات عينك ع اختصاصك بالقنيطرة || 15320 طالباً دوّنوا رغباتهم في مراكز  المفاضلة العامة بجامعة دمشق منذ بدء التسجيل || اتفاقية بين جامعة دمشق والجمعية الكيميائية السورية لتعزيز التعاون العلمي والصناعي || 1955طالباً اقترضوا من صندوق التسليف الطلابي بطرطوس || اتحاد الطلبة ينشر تشكيلة الطاقم الإداري الجديد في كليّات ومعاهد  جامعة الفرات || تعرفوا على التشكيلة الجديدة للعمداء و نوابهم في جامعة البعث || بالتفصيل … اتحاد الطلبة ينشر التشكيلة الجديدة للطاقم الإداري في جامعة طرطوس || اتحاد الطلبة ينشر قرار تشكيل الطاقم الإداري الجديد في كليّات ومعاهد جامعةتشرين  || التعليم العالي تصدر قرار تشكيل العمداء والنواب الجدد في كليّات ومعاهد جامعة دمشق || التعليم العالي تصدر قرار تشكيل العمداء والنواب الجدد في كليّات ومعاهد جامعة حلب. || وزارة الثقافة تفتح باب القبول في المعهد العالي للسينما || أكثر من 70 مركزاً يواصل استقبال طلبات المفاضلة في الجامعات الحكومية.. إجراءات ميسرة ومبادرات لمساعدة الطالب على الاختيار ||
عــاجــل : استجابة لمطالب اتحاد الطلبة جامعة تشرين تؤجل دورة الخريجين التكميلية حتى الأربعاء القادم

إطلاق التقرير الوطني الأول لريادة الأعمال في سورية

8،5 معدل النشاط الريادي الإجمالي في سورية

مجموعة من الأرقام والإحصائيات والمؤشرات قدمت وصفاً عملياً  تجريبياً للنشاط الريادي في سورية برزت أمس في ورشة عمل إطلاق التقرير الوطني الأول لريادة الأعمال التي أقامتها الجمعية السورية لرواد الأعمال الشباب / سيا / والأمانة السورية للتنمية .
عبد السلام هيكل رئيس مجلس إدارة / سيا / أكد أنه بعد عشر سنوات لريادة الأعمال أظهر الشباب السوري  من رواد الأعمال مؤهلات كبيرة  ورؤية طموحة وتحدي كل العقبات ، مشيراً إلى وجود نوايا طيبة عند الحكومة ومن المجتمع المدني لتشجيع ريادة الأعمال بالرغم  من وجود صعوبات كبيرة ونقص واضح في البحوث والمعلومات التجريبية والخبرات والأهم التمويل عدا عن ضعف شبكة العلاقات الداعمة للمشروع، الأمر الذي أدى إلى حالة من الإحباط ، وأمل أن يلقى التقرير الاهتمام من الحكومة والقطاع الخاص  والمجتمع المدني لدفع ريادة الأعمال إلى الأمام.
ولفت الدكتور نادر قباني مدير المركز السوري للبحوث التنموية  إلى أهمية المؤشرات والمعلومات التي يقدمها التقرير معتبراً أن ريادة الأعمال عنصر أساسي في الجهود التي بذلتها  الحكومة خلال الفترة الماضية ، ومؤكداً أنه التقرير الأول من نوعه يمثل نقطة انطلاق حقيقية للتشارك بين الدولة والحكومة والمجتمع المدني في دعم رواد الأعمال الشباب ..
التقرير الذي نوقش على طاولة مستديرة قدم  تقييم نتائج مرصد الريادة العالمي في سورية لعام 2009 ، وأظهرت النتائج وجود انخفاض في معدل النشاط الريادي الإجمالي في المراحل المبكرة  /tea  / في سورية ، حيث بلغ / 8،5% /، ولاحظ التقرير أن الأقلية من السكان البالغين حاولوا البدء بإنشاء مشروع  أو امتلكوا مشاريع جديدة  أو قائمة .
وأوضح أن أكبر حصة  للمهتمين في إنشاء مشاريع جديدة كانت من نصيب أفراد الفئة العمرية / 25- 34 / مقارنة بالفئات العمرية الأخرى ، مبيناً أن رواد الأعمال السوريين الذين بدؤوا بمشاريعهم الجديدة مغتنمين الفرصة المتاحة أعلى من الذين بدؤوا بإنشاء مشاريعهم بداعي الضرورة المعيشية، وبيّن التقرير أن سورية مع فلسطين احتلتا النسبة الأدنى  ( نسبة الفرصة إلى الضرورة المعيشية ) مقارنة مع دول المقارنة في الشرق الأوسط .
مشيراً إلى أن رواد الأعمال السوريين ينفقون خمسة ملايين ليرة سورية وسطيا لإنشاء مشروع جديد ، وهم قادرون على تأمين نصف هذا المبلغ بشكل شخصي …
وخلص المجتمعون إلى جملة من التوصيات كحلول لتعزيز ريادة الأعمال في سورية وقد أكدت تلك التوصيات على سياسة الدعم الحكومي من خلال تعزيز النظام القضائي المرتبط بقطاع الأعمال والتجارة  وتطوير البرامج التي تستهدف رواد الأعمال  وتسهيل النفاذ إلى الابتكار والأفكار والتكنولوجيا الجديدة ، مع ضرورة تطوير سياسات التعليم والتدريب التي تعاني ضعفاً واضحاً في سورية ولا سيما ما يتعلق بتطوير المهارات التقنية والحياتية الضرورية لسوق العمل ، بالإضافة إلى رفع الوعي حول مؤسسات التمويل  الصغيرة المتاحة والمصارف والتسهيلات المالية الأخرى  مع تبني سياسة نقدية مرنة ، كما أكدت التوصيات على ضرورة توحيد جهود القطاع العام والخاص والمنظمات غير الحكومية من أجل تحسين تقييم سياسات وقطاع ريادة الأعمال في سورية .، هذا بالإضافة إلى الكثير من المعطيات الهامة التي تضمنها التقرير …
فهل ستحظى  هذه التوصيات باهتمام الجهات المعنية ونجد لها تطبيقاً على أرض الواقع ؟
نعتقد أن الشباب السوري قادر ، بل تواق لأن يكون شريكاً فاعلاً في المجتمع وتطوير التنمية بمختلف مجالاتها

Nuss.sy

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :