الأخبار الرئيس الأسد يتصل هاتفياً باللاعبة السورية هند ظاظا ويُثني على إرادتها وعزيمتها العالية || بدء تسجيل الطلاب القدامى لبرامج الحقوق والتربية والإعلام وبرامج الماجستير ما عدا المستنفذين للفصل الدراسي ربيع 2021 || هيئة التميز والإبداع تعلن عن بدء التقدم إلى المركز الوطني للمتميزين.. || رسوم جديدة للنشر في مجلات جامعة دمشق || اتحاد الطلبة يطلق مشروع التأمين الصحي لطلبة سورية || الخطيب: تقدم تصنيف جامعة البعث .. واهتمام بالبحث العلمي || الرئيس الأسد يستقبل محمد باقر قاليباف رئيس مجلس الشورى الإسلامي الإيراني والوفد المرافق له || رد غير متوقع من جامعة تشرين على شكوى طلاب طب الأسنان || التعليم المفتوح في جامعة دمشق: قريباً إصدار المصدقات لخريجي الفصل الأول || مؤتمر الباحثين السوريين يهدف إلى تحقيق شراكات بحثية علمية || كليتي الحقوق الثالثة و الآداب الرابعة في القنيطرة تبدأن بتصدير النتائج الامتحانية || ختام مميز وناجح لفعاليات ملتقى الطلبة المتفوقين والمتميزين في جامعة القلمون الخاصة || التعليم العالي تعيد فتح التسجيل للطلاب القدامي في المعاهد التقانية الخاضعة لإشراف المجلس الأعلى للتعليم التقاني || افتتاح معرض المشاريع الطلابية الأول في الجامعة السورية الخاصة || بدء تسليم الشهادات لخريجي التعليم المفتوح بجامعة دمشق في برامج الدراسات القانونية وإدارة المشروعات || رغم إعاقته الحركية الشاب راشد مخللاتي يتحدى الظروف ويواصل دراسته الجامعية || تمديد التسجيل والإيقاف في برامج التعليم المفتوح للطلاب القدامى || تأجيل موعد امتحانات الثقافة القومية في كليات حلب حتى 22 الشهر القادم || تذكير بعقوبة استخدام الموبايل بالامتحانات || سورية تحرز برونزية في أولمبياد علم الأحياء العالمي ||
عــاجــل : اتحاد الطلبة يطلق مشروع التأمين الصحي لطلبة سورية

روتين ممل في عزّ حاجتنا لاستثمار الوقت!!

كشف اجتماع هيئة مكتب الفروع الخارجية في الاتحاد الوطني لطلبة سورية الذي عقد منذ أيام بحضور كافة الجهات المعنية بشؤون الطلبة الموفدين عن حجم المعاناة من الروتين الذي وصفوه “بالقاتل” في تعامل الوزارة مع معاملات ووثائق الطلبة الموفدين والخريجين، وخاصة لجهة ما يتعلق بقرارات التمديد  الأمر الذي يعرضهم للكثير من المشكلات ،خاصة وأن المعاملات قد تطول لمدة سنة وأكثر في قت نحن بامس الحاجة فيه لانجاز المعاملات بالسرعة القصوى!.

وكان واضحاً خلال الاجتماع الذي استمر لحوالي ثلاث ساعات الشكوى من الإجراءات الطويلة أثناء معادلة الشهادات للدارسين في مختلف الدول، بسبب عدم  وجود نظام تعديل واضح وهذا الأمر يعني وزارتي التعليم العالي والصحة وخاصة لجهة الشهادات الطبية والسؤال الدائم للطلبة: لماذا تعادل شهاداتنا طالما ندرس في جامعات معترف بها أصلاً؟

وطالبوا بإلحاح  بتبسيط إجراءات التعادل للطالب الموفد،  وتقليل حجم المستندات الورقية الرسمية، مع سرعة إيجاد حل جذري لموضوع التحقق من الشهادة، وأن يكون التعديل لمرة واحد ولصالح جميع الجهات.

مطالب عادلة هل تلقى الإستجابة أم تبقى اسطوانة “القوانين والأنظمة لا تسمح” هي الشماعة التي يعلّق عليها التققصير؟!.

Nuss.sy

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :