الأخبار الرئيس الأسد: الأمل ببناء سورية كما يجب أن تكون || الزميلة #دارين_سليمان رئيس الاتحاد الوطني لطلبة سورية تدلي بصوتها في الانتخابات الرئاسية بالمركز الانتخابي في المكتب التنفيذي للاتحاد . || نجاح وإقبال طلابي لفعاليات الأسبوع السينمائي الطلابي في #الجامعات_الحكومية .. || الدكتورة شعبان : سورية بصمودها وانتصارها قدمت أنموذجاً للعالم بأن إرادة الشعوب لا تقهر || تأجيل امتحانات التعليم المفتوح || السيدة #أسماء_الأسد تلتقي عدداً من الكوادر التربوية والتعليمية والإدارية،في وضع خطة عمل #مدارس_أبناء_وبنات_الشهداء، || الامتحان الوطني هذه الأيام .. بعد العيد جلستين ، وموعد النظامية بعد آب الجاري || الغد هو اليوم الاخير للحصول على القروض الطلابية || التفاصيل التنفيذية لقرار القائد العام للجيش والقوات المسلحة || بطاقة تهنئة من رئيس المكتب التنفيذي لنقابة المعلمين || بمناسبة الذكرى الحادية والسبعين ليوم الطالب العربي السوري.. إطلاق العديد من المشاريع الخدمية الطلابية الإلكترونية || الزميلة رئيس الاتحاد تلتقي المتفوقين رياضياً “ذوي الإعاقة” || ضمن جولتها ولقاءاتها مع القيادات الطلابية || وزارة التربية تحدد امتحانات الفصل الاول في السادس من كانون الثاني || اتحاد طلبة ادلب يطلق الدورة الإعلامية الفرعية || تكريم متفوفي معاهد حلب || توقيع مذكرة #تفاهم بين رواد الأعمال الشباب والاتحاد الوطني لطلبة سورية || أقام فرع معاهد اللاذقية احتفالآ بمناسبة أعياد تشرين التحرير و تشرين التصحيح || أقام فرع معاهد اللاذقيةدورة إسعافات أولية للزملاء الطلبة || انطــلاق فعــالـــيّـات معرض “الـــرُوزانَـــــــا” في الشهباء ||
عــاجــل : سورية انتخبت رئيسها

كواليس اجتماع هيئة مكتب التعليم العالي القطري!!

الغاية من أي اجتماع وخاصة إذا كان على مستوى كبير ويضم نخبة من أهل الاختصاص هو الحوار البناء والبحث الجاد لمعالجلة قضايا ملحة وإيجاد حلول لمشكلات مزمنة، فكيف إذا كان الأمر يتعلق بأكبر شريحة في المجتمع السوري وهي بلا شك الشباب والطلبة.

في الاجتماع الأخير لهيئة مكتب التعليم العالي القطري الذي عقد صباح أمس تم مناقشة العديد من القضايا التعليمية والنقابية الهامة، وأبدت الدكتورة فيروز الموسى عضو القيادة القطرية للحزب رئيس المكتب حرصاً شديداً على أن يخرج الاجتماع بقرارات وتوصيات هامة تضع حداً لتساؤلات واستفسارات الطلبة وتسهم في الارتقاء بالمنظومة التعليمية التي تواجه اليوم تحديات كبيرة وصلت إلى درجة التشكيك بمصداقية الشهادات السورية ومخرجاتها، وكذلك أبدى وزير التعليم العالي الدكتور محمد عامر المارديني الكثير من المرونة في حلحلة بعض الأمور العالقة مؤكداً أن الوزارة لا يمكن أن تتخذ أي قرار ينعكس سلباً على جودة التعليم العالي.

رؤساء الجامعات الذين تصدروا المقاعد الأمامية بعضهم تكلم بشكل مختصر، وبعضهم الآخر ظل صامتاً ينتظر نهاية الاجتماع، وكان اللافت أن لا أحد منهم أحضر ملفاً لمناقشته واغتنام فرصة وجود رأس الهرم التعليمي للمساعدة في إيجاد حل لمشكلة ما أو الموافقة على طلب او مقترح بنّاء، علماً أن كلنا يعلم أن هناك مئات المشكلات والعقبات التي تعوق العملية التعليمية والتدريسية والإدارية في الجامعات، فلماذا لم يعرض رؤساء الجامعات تلك المشكلات أو يلمحون لها على أقل تقدير؟!!!.

مدير التحرير

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :