الأخبار الرئيس الأسد: الأمل ببناء سورية كما يجب أن تكون || الزميلة #دارين_سليمان رئيس الاتحاد الوطني لطلبة سورية تدلي بصوتها في الانتخابات الرئاسية بالمركز الانتخابي في المكتب التنفيذي للاتحاد . || نجاح وإقبال طلابي لفعاليات الأسبوع السينمائي الطلابي في #الجامعات_الحكومية .. || الدكتورة شعبان : سورية بصمودها وانتصارها قدمت أنموذجاً للعالم بأن إرادة الشعوب لا تقهر || تأجيل امتحانات التعليم المفتوح || السيدة #أسماء_الأسد تلتقي عدداً من الكوادر التربوية والتعليمية والإدارية،في وضع خطة عمل #مدارس_أبناء_وبنات_الشهداء، || الامتحان الوطني هذه الأيام .. بعد العيد جلستين ، وموعد النظامية بعد آب الجاري || الغد هو اليوم الاخير للحصول على القروض الطلابية || التفاصيل التنفيذية لقرار القائد العام للجيش والقوات المسلحة || بطاقة تهنئة من رئيس المكتب التنفيذي لنقابة المعلمين || بمناسبة الذكرى الحادية والسبعين ليوم الطالب العربي السوري.. إطلاق العديد من المشاريع الخدمية الطلابية الإلكترونية || الزميلة رئيس الاتحاد تلتقي المتفوقين رياضياً “ذوي الإعاقة” || ضمن جولتها ولقاءاتها مع القيادات الطلابية || وزارة التربية تحدد امتحانات الفصل الاول في السادس من كانون الثاني || اتحاد طلبة ادلب يطلق الدورة الإعلامية الفرعية || تكريم متفوفي معاهد حلب || توقيع مذكرة #تفاهم بين رواد الأعمال الشباب والاتحاد الوطني لطلبة سورية || أقام فرع معاهد اللاذقية احتفالآ بمناسبة أعياد تشرين التحرير و تشرين التصحيح || أقام فرع معاهد اللاذقيةدورة إسعافات أولية للزملاء الطلبة || انطــلاق فعــالـــيّـات معرض “الـــرُوزانَـــــــا” في الشهباء ||
عــاجــل : سورية انتخبت رئيسها

الطلبة .. يفرحون ساعات ويحزنون سنوات!!

درجت العادة أن تقيم الكليات الجامعية في مختلف الجامعات السورية الحكومية والخاصة حفلات تخرج تظهر بأبهى حلة يحضرها المعنيون في الجامعة الذين يكثرون من المديح والثناء على الطلبة المتخرجين وخاصة المتفوقين منهم ويعبرون عن دعمهم لهم!

الطلبة إذ يشكرون هذا الدعم المعنوي الذي يرفع من معنوياتهم ويطلق العنان لأحلامهم الوردية التي باتت منكمشة هذه الأيام بفعل سياسات اقتصادية متعثرة يسألون: وماذا ينفعنا الثناء وشهادات التقدير إن لم نجد فرص عمل باختصاصنا العلمي؟!

للأسف واقع الحال يشير إلى وجود فجوة كبيرة بين مخرجات التعليم وسوق العمل نظراً للخلل الواضح في بنية المنظومة التعليمية التي لم تستطع لغاية اليوم جسر تلك الفجوة أو التخفيف من حدتها، ونحن في القرن الـ 21 الذي لا يعترف بالشهادات التقليدية، وإنما يريد خريجين من نوع خاص لكن للأسف غير متوفرين في الجامعات السورية التي ينقصها الكثير من جودة التعليم رغم محاولة أهل الشأن إعادة الروح لها بشتى الوسائل التي يعتبرها الطلبة معرقلة لمسيرتهم كالامتحان الوطني الموحد الذي بات شرطاً للتخرج في أغلب الكليات!!

كان الله بعون الطلبة يفرحون بتخرجهم لساعات، ليغوصوا في بحر هموم البحث عن الوظيفة لسنوات طويلة ….!!.

Nuss.sy

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :