الأخبار مجاناً ولكل الطلاب …فرع جامعة الشهباء الخاصة يقيم ورشة عمل في التصوير الرقمي || احتفاءاً بذكرى حرب تشرين التحريرية فــرع حلب للاتحاد الوطني لطلبة سورية يقيم محاضرة ثقافية || بلا تعقيد …. هذا ما يتطلبه قبول الأبحاث في بوابة الأفكار ….اليكم التفاصيل || للطلاب القاطنين في دمشق وريفها ..اتحاد الطلبة يقيم ورشة إعداد ممثل محترف || رفع أجور الساعات التدريسية خمسة أضعاف في جامعة الفرات || لا توقف للتسجيل على الدكتوراه ولا عرقلة للطلبة.. ومفاضلة الدراسات العليا خلال الشهر القادم … بطء في إجراءات تحكيم الأبحاث..والحناوي :لا نتعدى على عمل أحد وحقنا رفع المستوى العلمي || تعرفوا على أهم المحاور و الأبحاث التي اقترحها اتحاد الطلبة للمشاركة في بوابة الأفكار || تمديد دوام فروع المصرف العقاري لغاية الخامسة مساء اثناء فترة مفاضلة التعليم الموازي || ماذا تعرف عن بوابة الأفكار التي أطلقها اتحاد الطلبة || لجميع الراغبين بنقل أفكارهم من الأوراق إلى التطبيق …. بوابة الأفكار بانتظاركم || تعرفوا على خطوات المشاركة في بوابة الأفكار || ندوة توعية للكشف عن سرطان الثدي يقيمها فرع اتحاد الطلبة في القنيطرة || الرئيس  الأسد يجري اتصالاً هاتفياً مع الشيخ محمد بن زايد  آل نهيان ولي عهد أبو ظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة. || تذكير بأهم الأبحاث و المحاور المقترحة من قبل اتحاد الطلبة للراغبين بالمشاركة في بوابة الأفكار || بعد نجاح  رواد الزراعة .. الطاقات المتجددة تنتظر مبادراتكم || تذكير بشروط قبول الأبحاث في بوابة الأفكار || موافقات بالجملة من جامعة دمشق تخص التحويل المتماثل || هام للراغبين بالمشاركة في بوابة الأفكار التي أطلقها الاتحاد الوطني لطلبة سورية || انعقاد اجتماع مكتب المعلوماتية الفرعي للاتحاد الوطني لطلبة سورية في جامعة البعث || هل تحملون أفكاراً جديدة لسورية والسوريين؟ هل أنتم مستعدون للإنتقال بأفكاركم نحو المستقبل؟ الاتحاد الوطني لطلبة سورية ينتظركم وهذه خطوات المشاركة.. ||

ضيف ثقيل الظل .. !!

قيل ” في الامتحان يكرم المرء أو يهان ” ، ها هي الامتحانات الجامعية في فصلها الأول أطلت علينا  ” كضيف ثقيل الظل ” خاصة على من تراخى وتغافل  منا عن واجبات ضيافته ، فالضيف  “الموقر ” يصر دائماً  على   الدخول بلا استئذان  إلى بيوتنا  ، فمن أحسن استقباله وعدّ عدّته نجا ونجح ، ومن أهمله ، فالرسوب حليفه ، فخلال الفترة الماضية دأبت الإدارات الجامعية على تأمين جميع المستلزمات اللازمة لإنجاحها وحسن سيرها ، والطالب في النهاية هو الحكم على مدى توفيق أو إخفاق هذه الإدارات على أرض الواقع بدءاً من حصوله على الرقم الامتحاني  وتوزيعه على القاعات والمدرجات ، مروراً بتأمين وتكليف المراقبين الأكفاء وتهيئة المكان والجو المناسبين لتقديم الامتحان ، وانتهاءً بالأسئلة المتنوعة والشاملة ، فالطلبة على حد قول بعضهم ” ملوا ” من الأسئلة ” الــــتعجيزية ” لبعض المواد وكأنها ” أحجية يصعب فك طلاسمها ” بأسلوب طرحها وعدم شموليتها واقتصارها على جزء محدد من المنهاج ، ويتساءل الطلبة  :

  هل تم استدراك مثل هذه المعاناة..؟؟

  هل ستعلن سلالم التصحيح والنتائج بالسرعة المطلوبة ..؟؟

 فخلال الأعوام الماضية على حد زعمهم عانوا كثيراً مما ذكر ، وكان الشعور السائد عند بعضهم أنّ  ” كل شيئاً ضدهم ” بدءاً من المنهاج المدرّس والأسلوب التعليمي الذي يعتمد غالباً على التلقين والحفظ ومرورا بالحاجز القائم بينهم وبين الأساتذة وانتهاءً بالنتائج التي شاب بعضها  ” اللغط والقيل والقال ” نتيجة تدني نسب النجاح أو انخفاض علامتها أو تأخر صدورها ، وخاصة في الكليات النظرية ، و ” للأسف الشديد ”  أسلوب المعالجة للحالات التي يعتقد فيها الطالب انه ظلم بعلامته كانت تقتصر على  ” إعادة جمع العلامات ” في أحسن الأحوال  ، هواجس الطلبة في الامتحانات هي مدار مواضيع عديدة سنتناولها تباعاً خلال فترة إقامة الضيف ” ثقيل الظل ”  والسادة المعنيين في الجامعات السورية لهم نصيبهم من الاستطلاع والنقاش ولكن وقبل كل ذلك لن نستطيع الدخول في متاهاتها إلا عن طريق إغناء نقاشنا بآرائكم  ، فنأمل من الطلبة تذويدنا بكل ما يخطر ببالهم  وطرح أسئلتهم ومراسلاتنا عبر الموقع لنتساعد على الغوص في خفايا هذه الامتحانات .

محمود مصطفى صهيوني

mms_lat@yahoo.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :