الأخبار الرئيس الأسد: الأمل ببناء سورية كما يجب أن تكون || الزميلة #دارين_سليمان رئيس الاتحاد الوطني لطلبة سورية تدلي بصوتها في الانتخابات الرئاسية بالمركز الانتخابي في المكتب التنفيذي للاتحاد . || نجاح وإقبال طلابي لفعاليات الأسبوع السينمائي الطلابي في #الجامعات_الحكومية .. || الدكتورة شعبان : سورية بصمودها وانتصارها قدمت أنموذجاً للعالم بأن إرادة الشعوب لا تقهر || تأجيل امتحانات التعليم المفتوح || السيدة #أسماء_الأسد تلتقي عدداً من الكوادر التربوية والتعليمية والإدارية،في وضع خطة عمل #مدارس_أبناء_وبنات_الشهداء، || الامتحان الوطني هذه الأيام .. بعد العيد جلستين ، وموعد النظامية بعد آب الجاري || الغد هو اليوم الاخير للحصول على القروض الطلابية || التفاصيل التنفيذية لقرار القائد العام للجيش والقوات المسلحة || بطاقة تهنئة من رئيس المكتب التنفيذي لنقابة المعلمين || بمناسبة الذكرى الحادية والسبعين ليوم الطالب العربي السوري.. إطلاق العديد من المشاريع الخدمية الطلابية الإلكترونية || الزميلة رئيس الاتحاد تلتقي المتفوقين رياضياً “ذوي الإعاقة” || ضمن جولتها ولقاءاتها مع القيادات الطلابية || وزارة التربية تحدد امتحانات الفصل الاول في السادس من كانون الثاني || اتحاد طلبة ادلب يطلق الدورة الإعلامية الفرعية || تكريم متفوفي معاهد حلب || توقيع مذكرة #تفاهم بين رواد الأعمال الشباب والاتحاد الوطني لطلبة سورية || أقام فرع معاهد اللاذقية احتفالآ بمناسبة أعياد تشرين التحرير و تشرين التصحيح || أقام فرع معاهد اللاذقيةدورة إسعافات أولية للزملاء الطلبة || انطــلاق فعــالـــيّـات معرض “الـــرُوزانَـــــــا” في الشهباء ||
عــاجــل : سورية انتخبت رئيسها

الشــــــــــباب بانتظار الحلم… الحكومة على وشك الإعلان عن بناء /50/ ألف وحدة سكنية جديدة

يترقب الآلاف من شباب سورية وبتمنيات كبيرة إطلاق مشروع السكن الذي تعد له الحكومة في كل المحافظات .. مثل هذا الخبر الذي بات حديثاً مطلبياً وترجياً من الجميع لايمكن أن يمر مرور الكرام ، وتأمين مسكن يعتبر من أولويات الحياة وأساسياتها ومن أهم الأمور التي يحسب لها ألف حساب في مستقبل أي شاب.

ينظر الشباب المنتشر في السكن الجامعي أو الذي يستأجر هنا وهناك أو يسكن عند قريب أو صديق لهذا المشروع على أنه من أهم الانجازات التي يمكن أن تخطوها حكومة (سفر) الحالية بل وصفه بعض الشباب بأنه (مشروع العمر) أو ( حلم الشباب ) ولهذه التسميات خلفيات واضحة لمدى حاجة الشباب وسعيهم للحصول على مسكن وتأمين ملاذ استقرار يجعلهم يطمئنون على مستقبلهم ويقوي اندفاعهم نحو العمل والزواج والاستقرار.

** الابتعاد عن المحسوبية **

يقول منذر طالب في الوحدة /15/ إن الخبر مهم وسار وننتظره بشغف ولكن هل سيراعي أوضاع الناس وخاصة الشباب وذوي الدخل المحدود .. لا أعتقد ذلك – يقول منذر- لأن الواسطة والمحسوبية والتدخلات ستأخذ مجدها في مثل هذه العروض داعياً الحكومة أن ترعي في هذا الإعلان ظروف الناس وتخدم مصالحهم وتطلعاتهم.

** تقسيط الدفعات **

ونوهت الطالبة براء من الوحدة /6/ أن المشروع لن يكون على قدر الأهمية لأنها تتوقع أن يكون المبلغ الأولي مما لاشك فيه سيكون عالياً ، وقالت : من هو الطالب أو الشاب الخريج الجديد الذي يملك 300 أو 400 أو 500 ألف كدفعة أولى أو قادر على دفع قسط شهري بشكل متواصل .. وتساءلت براء أتمنى أن يتم مراعاة ظروف الشباب وتأمين سكن للجميع ومراعاة خصوصية كل منطقة وتقسيط المبلغ على دفعات سنوية بدلاً من دفعة أولى كبيرة وبشكل شهري الدفعات العادية.

** الالتزام والوعود **

بينما عبر الطالب محسن من الوحدة /18/ عن سعادته بالمشروع السكني وهو طالب طب بشري دراسات عليا ينتظر ويترقب التسجيل على المشروع ” كل ما أتمناه هو الالتزام بتسليم المساكن في الوقت المحدد وقبول كل المكتتبين بالإضافة إلى تسهيل الدفع وتمنى تكرار تجربة السكن الشبابي التي حققت نقلة نوعية في تأمين السكن”.

** المؤسسة جاهزة و الإعلان قريب جداً **

في اتصال مع المؤسسة العامة للإسكان بدمشق قال المهندس سهيل عبد اللطيف مدير عام المؤسسة أن البرنامج الإسكاني يشمل بناء 50 ألف وحدة سكنية لمختلف فئات المجتمع في كل المحافظات وهذا الأمر يتماشى مع توجهات مسيرة الإصلاح والبناء والتنمية التي يقودها السيد الرئيس بشار الأسد وأضاف المدير العام : أن المؤسسة حققت خلال الفترة السابقة مصداقية في توفير السكن / شبابي – ادخار – عمالي / وخاصة من خلال تعاون الكثير من المؤسسات والوزارات في تأمين الأراضي وتأمين المستلزمات وأضاف أيضا إن الإعلان سيكون خلال الأسبوع القادم وفق آلية معتمدة تراعي ظروف وخصوصية جميع الفئات وهي موجهة لذوي الدخل المحدود من أجل الحصول على مسكن.

ونوه أي مشكلة الأراضي كانت تؤخر جهوزية الإعلان أو التأخر في التسليم كذلك التأخر في انجاز التخطيط الإقليمي في العديد من المدن وضعف تقنيات التنفيذ ومستلزمات العمل.

وأشاد المهندس عبد اللطيف بالمرسوم /76/ للعام 2011 الناظم لعمل المؤسسة والذي فتح المجال أمامها للمساهمة في مستوى العمران والسكن العشوائي وإعادة التنظيم وإطلاق مشاريع سكنية جديدة داعياً الشباب إلى الحفاظ على المكتسبات والمساهمة في الإصلاح والاستفادة من المراسيم والقوانين والمشاريع التي تخدم شريحة الشباب لأن المستقبل للشباب.

سليمان خليل سليمان

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :