الأخبار فرع الاتحاد الوطني لطلبة سورية في أرمينيا يعقد مؤتمره السنوي || افتتاح مركز التمكين والريادة الطلابي وحاضنة الأعمال التجارية والبحث العلمي في جامعة دمشق || فرع جامعة دمشق لاتحاد الطلبة يقيم جلسة حوارية للتوعية حول أضرار المخدرات || “تجارة الوهم” ضمن نشاطات فرع معاهد اللاذقية لاتحاد الطلبة || انطلاقاً من دوره الاجتماعي …فرع اتحاد الطلبة في حماه يقيم ورشة حوارية للتوعية بمخاطر المخدرات || فرع حماه لاتحاد الطلبة يكرم خريجات المعهد التقاني للاقتصاد المنزلي || جلسات حوارية لفرع اتحاد الطلبة بالسويداء للتوعية حول مخاطر المخدرات || فرع اتحاد الطلبة في القنيطرة يقيم ورشة حوارية للتعريف بأضرار المخدرات || تجارة الوهم … جلسة حوارية للتوعية حول مخاطر المخدرات في حلب تعرفوا على أبرز مجرياتها || فرع حلب لاتحاد الطلبة يقيم جلسة حوارية للتوعية من إدمان المخدرات ومخاطرها في حلب || ترقبوا الأربعاء القادم .. برعاية كل من اتحاد الطلبة ،جامعة دمشق ، وجمعية سيا افتتاح مركز التمكين والريادة الطلابي وحاضنة الأعمال التجارية والبحث العلمي بدمشق كونوا على الموعد || فرع اتحاد الطلبة في القنيطرة يوزع الشهادات لمن حضر دورته الاسعافية || تصريح الزميلة رئيس الاتحاد حول أهمية القانون 29 || الرئيس الأسد يصدر قانوناً لتحويل المدن الجامعية إلى هيئات عامة لتقديم خدماتها بفاعلية وكفاءة || فرع مصر لاتحاد الطلبة يشارك في الملتقى التدريبي الصيفي في جامعة عين شمس || في السويداء.. جولة لوزير التعليم العالي ورئيس الاتحاد الوطني لطلبة سورية على كليات ومعاهد السويداء. || الرئيس الأسد يستقبل عبد اللهيان والوفد المرافق له || من بينها دعم العمل التطوعي و المشاريع الطلابية الريادية و رصد كافة القضايا الطلابية تعرفوا على أبرز عناوين اجتماع قياديي فرع اتحاد الطلبة في الجامعة الدولية الخاصة للعلوم والتكنولوجيا || فرع حلب لاتحاد الطلبة يكرم المشاركين بمسابقة أفضل فن إعلامي للتوعية بمخاطر التدخين || طلاب السنة الأخيرة في كلية الهندسة المعمارية يبدؤون المرحلة الأولى لتحكيم مشاريعهم.. و العملية الامتحانية تسير بهدوء وفق توجيهات رئاسة جامعة دمشق ||

تشوركين: مشروع القرار الدولي الجديد بشأن سورية يمثل خطوة خاطئة لأنه يفرض حلا على السوريين قبل بدء حوار سياسي بينهم

أكد فيتالي تشوركين المندوب الروسي الدائم لدى الأمم المتحدة أن تمرير مشروع القرار الأوروبي العربي الذي وزعه المغرب على أعضاء مجلس الأمن الدولي أمس سيمثل خطوة خاطئة بالنسبة لمجلس الأمن وإجراء مدمرا بالنسبة لسورية لأن الحديث يدور عن محاولة فرض نتيجة معينة على الحوار السياسي الذي لم يبدأ بعد فيها.

ونقلت قناة روسيا اليوم على موقعها الالكتروني عن تشوركين قوله للصحفيين بعد الاجتماع الذي عقد في مقر الامم المتحدة بنيويورك إن الوفد الروسي لا يعتبر هذا المشروع أساسا للتوصل إلى وفاق ولكن هذا لا يعني أن موسكو ترفض بحث مشروع القرار الجديد مع الدول التي وضعته مشيرا إلى أن مشروع القرار الروسي بشأن سورية ما زال على طاولة مجلس الأمن وهو يشكل أساسا جيدا للتوصل إلى إجماع بين أعضاء المجلس.

واعتبر تشوركين أن مشروع القرار الأوروبي العربي يتضمن بعض العناصر غير المقبولة بالنسبة لروسيا مشددا على أن بلاده ترى أنه من الأهم في الوقت الراهن تشجيع ودعم بعثة المراقبين العرب في سورية وتركيز الجهود كافة على بدء الحوار السياسي.

وأوضح تشوركين أنه لا يجوز أن تستخدم الجامعة العربية مجلس الأمن كآلية لفرض حلول معينة على دول بما فيها سورية معربا عن خيبة أمله من أن رئيس بعثة المراقبين العرب محمد مصطفى الدابي لن يقدم في مجلس الأمن الأسبوع القادم تقرير البعثة بشأن سورية والذي يعطي صورة موضوعية عما يجري فيها.

وكان نائب وزير الخارجية الروسي غينادى غاتيلوف أعلن أمس أن بلاده لا ترى مغزى في إجراء تصويت سريع على مشروع القرار الغربي العربي المقدم إلى مجلس الأمن حول سورية مشيرا إلى أن الدول التي قدمت مشروع القرار يمكنها أن تطالب بتصويت فوري ولكن هذا سيكون مشروعا فاشلا سلفا لأن التعبير عن رأي روسيا ورد سلفا وكذلك عن رأي شركائها الصينيين.

وأوضح غاتيلوف أن أي مشروع قرار لمجلس الأمن يجب أن يتضمن رسائل مبدئية معينة وهي دعوة جميع الأطراف وليس الحكومة السورية فقط لوقف العنف وكذلك الدعوة إلى البدء بحوار سياسي دون شروط مسبقة لحل القضايا القائمة في سورية حاليا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :