الأخبار السماح لطالبات السنة الثالثة مدارس التمريض ممن استفذن فرص التقدم للامتحان بالتقدم لامتحانات الفصل الثاني هذا العام || قرار بافتتاح درجة الدكتوراه في “الإدارة السياحية” بجامعة دمشق || ماجستير ودكتوراه.. جديد جامعة طرطوس || برغم تحذير الجامعات .. الطلبة يبحثون عن الرخص والنجاح في الملخصات الجامعية || الهيئة الطلابية في كلية الهندسة المدنية تقيم رحلة علمية إلى محطة المعالجة في منطقة الخفسةبريف حلب || فرع اتحاد الطلبة بجامعة تشرين ينظم رحل ترفيهية للطلبة || الهيئة الطلابية كلية الزراعة بحلب تسير رحلة علمية إلى محافظات حمص وحماه واللاذقية || دورة تدريبية في مبادئ التمريض في كلية الهندسة المعمارية بحلب || الهيئة الطلابية لوحدة الكلية التطبيقية في حلب تختتم دوريها الخاص بكرة القدم || فرع اتحاد الطلبة في السويداء يقيم ورشة عمل تدريبية لرؤساء مكتب لاعلام والمعلوماتية || انطلاق ورشــة عمل الفريق الإعلامي لفرع جامعــة حلب للاتحاد الوطني لطلبة سورية || فرع الرقة لاتحاد الطلبة يفتح باب التسجيل لسلة من الألعاب الرياضية || إطلاق البطولة الرياضية الأولى في جامعة حلب بكلية الهندسة التقنية || الهيئة الطلابية في كلية الآداب بحلب تطلق ورشة عمل لرخصة قيادة الحاسب الآلي || إطلاق برنامج ورشات تدريبيّــة عمليّــة في كليّــة الإقتصاد بحلب || الهيئة الطلابية في كلية الهندسة المكيانيكية بجامعة حلب تفتح دورة الآلات المبرمجة || بمشاركة 667 طالب فرع جامعة تشرين لاتحاد الطلبة ينظم مسابقة ثقافية على مستوى الجامعة || فرع حلب لاتحاد الطلبة ينظم زيارة إلى احد جمعيات رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة || بعد إعادة تأهيله .. اتحاد الطلبة يفتتح مبنى نادي الشهيد باسل الأسد الرياضي الجامعي بدمشق || برعاية فرع اتحاد الطلبة في حلب رحلة علمية إلى المعامل والمنشآت الغذائية في حمص ||

حقول الألغام البيروقراطية!!

كان ومازال الرهان قائم على الشباب السوري بمختلف فئاته العمرية، فهو أمل سورية المتجددة .. هو الذي سيقود التبدلات في المرحلة القادمة، بالتأكيد المهمة لن تكون سهلة إن بقيت حقول الألغام البيروقراطية، والمحسوبيات تتنامى في أغلب مؤسسات الدولة؟!.

وحتى ينجح الشباب ويؤدي دوره على أكمل وجه، من المفروض أن يعمل وفق خطط وبرامج ذات جدوى، تعطينا فكرة عن مدى جاهزيتة واستعداده واقتناعه بما سيوكل إليه من مهام،  والأهم توفير معلومات كمية وكيفية موثوقة لتشخيص الواقع الشبابي بهدف حل المشكلات وتمكين الشباب في مجالات عدة، من هنا تأتي أهمية أن تكون لدينا استراتيجية وطنية للشباب كنّا على وشك أن نكحّل عيوننا بها منذ عام 2008 حيث كانت تعمل الهيئة السورية لشؤون الأسرة بالتعاون مع جهات مختلفة لوضع هذه الإستراتيجية، ولكن منذ ذاك العام تعثر المشروع وتوقف بعد إجراء العديد من المسوحات الهامة والأبحاث!.

مختصر الكلام، نحتاج اليوم لبحوث ودراسات مكثفة لتشخيص الواقع الشبابي الذي تأثر وتأذى كثيراً خلال سنوات الأزمة، فعندما نمتلك كل المعطيات عن شبابنا يمكن بالتأكيد التأسيس لانطلاقة جيدة تمكّنه من التشاركية المجتمعية وتسهل مهمتهم في إحداث التبدلات المنتظرة، وكلنا أمل تلقى الجهات العاملة والمهتمة بقضايا الشباب، وخاصة العاملة في مجال البحوث المزيد من الدعم والاهتمام لمساعدتها في رسم المشهد الشبابي ومعرفة كل ما يحتاجه ويريده ويعانيه من مشكلات كانت وما زالت عقدة تحول دون تمكينه من دوره الذي غاب عنه خلال العقود الماضية، أو حرم منه بفعل الإقصاء والتهميش!.

Nuss.sy

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :