الأخبار الرئيس الأسد: الأمل ببناء سورية كما يجب أن تكون || الزميلة #دارين_سليمان رئيس الاتحاد الوطني لطلبة سورية تدلي بصوتها في الانتخابات الرئاسية بالمركز الانتخابي في المكتب التنفيذي للاتحاد . || نجاح وإقبال طلابي لفعاليات الأسبوع السينمائي الطلابي في #الجامعات_الحكومية .. || الدكتورة شعبان : سورية بصمودها وانتصارها قدمت أنموذجاً للعالم بأن إرادة الشعوب لا تقهر || تأجيل امتحانات التعليم المفتوح || السيدة #أسماء_الأسد تلتقي عدداً من الكوادر التربوية والتعليمية والإدارية،في وضع خطة عمل #مدارس_أبناء_وبنات_الشهداء، || الامتحان الوطني هذه الأيام .. بعد العيد جلستين ، وموعد النظامية بعد آب الجاري || الغد هو اليوم الاخير للحصول على القروض الطلابية || التفاصيل التنفيذية لقرار القائد العام للجيش والقوات المسلحة || بطاقة تهنئة من رئيس المكتب التنفيذي لنقابة المعلمين || بمناسبة الذكرى الحادية والسبعين ليوم الطالب العربي السوري.. إطلاق العديد من المشاريع الخدمية الطلابية الإلكترونية || الزميلة رئيس الاتحاد تلتقي المتفوقين رياضياً “ذوي الإعاقة” || ضمن جولتها ولقاءاتها مع القيادات الطلابية || وزارة التربية تحدد امتحانات الفصل الاول في السادس من كانون الثاني || اتحاد طلبة ادلب يطلق الدورة الإعلامية الفرعية || تكريم متفوفي معاهد حلب || توقيع مذكرة #تفاهم بين رواد الأعمال الشباب والاتحاد الوطني لطلبة سورية || أقام فرع معاهد اللاذقية احتفالآ بمناسبة أعياد تشرين التحرير و تشرين التصحيح || أقام فرع معاهد اللاذقيةدورة إسعافات أولية للزملاء الطلبة || انطــلاق فعــالـــيّـات معرض “الـــرُوزانَـــــــا” في الشهباء ||
عــاجــل : سورية انتخبت رئيسها

ما سر هذا ” التطنيش” .. لماذا لا نسمع الجواب عندما ندق الباب..؟؟

متابعة لما نشرناه عن ” تطنيش “وزارة التعليم العالي للقضايا والشكاوي التي ننشرها بين الحين والأخر على موقعنا ، والتي تعبر عن أوجاع وهموم طلابية ننقلها بأمانة على أمل أن تصل إلى أسماعها وترد عليها و ” لووو ” على مبدأ “من يدق الباب يسمع الجواب ” إلا أنه للأسف الشديد ، الوزارة الموقرة تصر على صم أذانها وغض بصرها عن معظم ما يطرحه مرسلو الشكاوى لأنّها على ما يبدو تضع على رأسها ” تاجاً عاجياً ” ، ومن ثقل وزنه أثر على حاستي السمع والنظر …

 فما سر هذا ” التطنيش” ..؟؟

 لماذا لا نسمع الجواب عندما ندق الباب..؟؟

 هل يعقل أنّ عدد الردود التي وردت إلينا خلال الأشهر الماضية لا تتجاوز أصابع اليد الواحدة عن عشرات المقالات التي نشرت رغم التنويه إلى تخصيص المساحة المناسبة للردود في حال ورودها ..؟؟

وهنا لن نسرد ما تم نشره على الموقع من هذه القضايا لأنها ما زالت محفوظة في بواباتها لمن أراد الإطلاع..!!

لكننا ومن منطلق تحمل المسؤولية نكرر مطالبتنا وزارة التعليم العالي وبموجب قانون الإعلام النافذ بالرد على كل ما ينشر، وننوه إلى أننا لن نتردد في نشر المزيد من القضايا الطلابية إيمانا منا بأمانة ونبل الرسالة الإعلامية التي نعمل عليها لتكون داعمة لمسيرة الإصلاح التي يقودها السيد الرئيس بشار الأسد على جميع الأصعدة .

 Nuss.sy

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :