الأخبار ترقبوا الأربعاء القادم .. برعاية كل من اتحاد الطلبة ،جامعة دمشق ، وجمعية سيا افتتاح مركز التمكين والريادة الطلابي وحاضنة الأعمال التجارية والبحث العلمي بدمشق كونوا على الموعد || فرع اتحاد الطلبة في القنيطرة يوزع الشهادات لمن حضر دورته الاسعافية || تصريح الزميلة رئيس الاتحاد حول أهمية القانون 29 || الرئيس الأسد يصدر قانوناً لتحويل المدن الجامعية إلى هيئات عامة لتقديم خدماتها بفاعلية وكفاءة || فرع مصر لاتحاد الطلبة يشارك في الملتقى التدريبي الصيفي في جامعة عين شمس || في السويداء.. جولة لوزير التعليم العالي ورئيس الاتحاد الوطني لطلبة سورية على كليات ومعاهد السويداء. || الرئيس الأسد يستقبل عبد اللهيان والوفد المرافق له || من بينها دعم العمل التطوعي و المشاريع الطلابية الريادية و رصد كافة القضايا الطلابية تعرفوا على أبرز عناوين اجتماع قياديي فرع اتحاد الطلبة في الجامعة الدولية الخاصة للعلوم والتكنولوجيا || فرع حلب لاتحاد الطلبة يكرم المشاركين بمسابقة أفضل فن إعلامي للتوعية بمخاطر التدخين || طلاب السنة الأخيرة في كلية الهندسة المعمارية يبدؤون المرحلة الأولى لتحكيم مشاريعهم.. و العملية الامتحانية تسير بهدوء وفق توجيهات رئاسة جامعة دمشق || اتفاقيات وتعاون دولي لرفع السوية العلمية والتطبيقية في كلية طب الأسنان || هام لطلاب الهندسة في حلب تجهيز قاعة المراسم في الوحدة 11 بالسكن الجامعي || ضمن نشاطات فرع حلب لاتحاد الطلبة رحلة علمية إلى مديرية شؤون البيئة في حلب || فرع مصر في الاتحاد الوطني لطلبة سورية يعقد مؤتمره السنوي || مجموعة من المشروعات التطويرية لمشفى المواساة الجامعي توضع في الخدمة. || كلمة رئيس مجلس الجمعية السورية لرواد الأعمال الشباب خلال تكريم رواد التحول الرقمي والطاقات المتجددة || كلمة الزميلة دراين سليمان رئيس الاتحاد الوطني لطلبة سورية خلال تكريم رواد التحول الرقمي والطاقات المتجددة || جولة تفقدية لواقع الامتحانات في السويداء || الاتحاد الوطني لطلبة سورية وجمعية رواد الأعمال الشباب يكرمان الفائزين بمسابقتي رواد التحول الرقمي والطاقات المتجددة || ١٥٠ ألف طالب وطالبة سيتقدمون الأحد لامتحانات الدورة الفصلية الثانية بجامعة دمشق ||

صحفي في الواشنطن بوست : الأسد قاب قوسين من الانتصار على أمريكا والعالم

قال الصحفي الأميركي الكاتب في صحيفة واشنطن بوست (هانريك بانتينوي): أن الرئيس السوري بشار الأسد أصبح قاب قوسين أو أدنى من إعلان انتصاره الكبير على العالم وعلى رأسهم الولايات المتحدة.

وأردف كلامه قائلا الرئيس الأسد ذكي جدا وقد فاق ذكائه حد المعقول وأصبح رجلا لا يحتمل بالنسبة للغرب، مشيراً إلى أن أمريكا تلقت صفعات متلاحقة قوية في عقر دارها من هذا الشاب والجيش السوري يستحق الاحترام وانه لجيش عظيم إذ لا يمكن لجيش في العالم أن يحتمل ما احتمله هذا الجيش

وقال الصحفي الأميركي أيعقل أن يعلم إنسان انه ذاهب للموت ويكمل طريقه إلى هناك وهو لا يأبه بما سيحل به .. هم يسعون لإنقاذ نظامهم ربما وربما بلدهم ومع هذا أقول في كلتا الحالتين لم أتصور أن الجيش السوري لديه كل هذه الشجاعة والعظمة وانه يمكن لشاب صغير في السن جميل الوجه بريء العينين أن يحكم جيش ويسيطر على بلده كل هذه السيطرة.

ورأى بانتينوي أن على الولايات المتحدة بدلا من أن تبحث عن طرق “لإسقاطه” أقترح عليها أن تبحث عن سبب بقائه في السلطة إلى الآن وسبب ولاء جيشه له كل هذا الولاء وحب الناس له ، متسائلاً هل الشعب السوري لا يتابع الإعلام ؟ هل الشعب السوري ليس لديهم تلفاز في منازلهم ؟ الشعب السوري ليس متخلفا ولا اعتقد انه تنطبق عليه تصنيف شعب من دول العالم الثالث !! أنه شعب تحتاجه أي دولة إن أرادت البقاء حول العالم .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :