الأخبار فرع الاتحاد الوطني لطلبة سورية في أرمينيا يعقد مؤتمره السنوي || افتتاح مركز التمكين والريادة الطلابي وحاضنة الأعمال التجارية والبحث العلمي في جامعة دمشق || فرع جامعة دمشق لاتحاد الطلبة يقيم جلسة حوارية للتوعية حول أضرار المخدرات || “تجارة الوهم” ضمن نشاطات فرع معاهد اللاذقية لاتحاد الطلبة || انطلاقاً من دوره الاجتماعي …فرع اتحاد الطلبة في حماه يقيم ورشة حوارية للتوعية بمخاطر المخدرات || فرع حماه لاتحاد الطلبة يكرم خريجات المعهد التقاني للاقتصاد المنزلي || جلسات حوارية لفرع اتحاد الطلبة بالسويداء للتوعية حول مخاطر المخدرات || فرع اتحاد الطلبة في القنيطرة يقيم ورشة حوارية للتعريف بأضرار المخدرات || تجارة الوهم … جلسة حوارية للتوعية حول مخاطر المخدرات في حلب تعرفوا على أبرز مجرياتها || فرع حلب لاتحاد الطلبة يقيم جلسة حوارية للتوعية من إدمان المخدرات ومخاطرها في حلب || ترقبوا الأربعاء القادم .. برعاية كل من اتحاد الطلبة ،جامعة دمشق ، وجمعية سيا افتتاح مركز التمكين والريادة الطلابي وحاضنة الأعمال التجارية والبحث العلمي بدمشق كونوا على الموعد || فرع اتحاد الطلبة في القنيطرة يوزع الشهادات لمن حضر دورته الاسعافية || تصريح الزميلة رئيس الاتحاد حول أهمية القانون 29 || الرئيس الأسد يصدر قانوناً لتحويل المدن الجامعية إلى هيئات عامة لتقديم خدماتها بفاعلية وكفاءة || فرع مصر لاتحاد الطلبة يشارك في الملتقى التدريبي الصيفي في جامعة عين شمس || في السويداء.. جولة لوزير التعليم العالي ورئيس الاتحاد الوطني لطلبة سورية على كليات ومعاهد السويداء. || الرئيس الأسد يستقبل عبد اللهيان والوفد المرافق له || من بينها دعم العمل التطوعي و المشاريع الطلابية الريادية و رصد كافة القضايا الطلابية تعرفوا على أبرز عناوين اجتماع قياديي فرع اتحاد الطلبة في الجامعة الدولية الخاصة للعلوم والتكنولوجيا || فرع حلب لاتحاد الطلبة يكرم المشاركين بمسابقة أفضل فن إعلامي للتوعية بمخاطر التدخين || طلاب السنة الأخيرة في كلية الهندسة المعمارية يبدؤون المرحلة الأولى لتحكيم مشاريعهم.. و العملية الامتحانية تسير بهدوء وفق توجيهات رئاسة جامعة دمشق ||

جنون العظمة في وزارة التعليم العالي ..!!

جعبة صندوق شكاوي الموقع كانت مليئة هذا الأسبوع بالشكاوي والمشكلات الطلابية التي كانت تبحث عن حلول جادة القاسم المشترك فيما بينها يتجلى بالمعاملة السيئة والفظة التي يلاقيها الطلبة من مدير إحدى الإدارات في وزارة التعليم العالي المعنية بشؤونهم الدراسية ” ت – خ ” وبرأيهم أن مثل هؤلاء يضرون بسمعة التعليم العالي والوطن ويخالفون صراحة توجيهات السيد الرئيس بضرورة الاستماع إلى هموم ومشاكل المواطنين والتواضع معهم ، حيث نوه مرسلو الشكاوي إلى عدم الاحترام الذي لقوه من هذا المدير الذي أغلق سماعة الهاتف أكثر من مرة في وجه من يتصل به من محافظات بعيدة عن العاصمة للاستفسار عن قضية تعليمية خاصة بدراستهم في ظل الظروف الأمنية الراهنة التي فرضت على الكثيرين منهم صعوبة الوصول إلى دمشق لمتابعة قضاياهم التعليمية بأنفسهم ، فلم يجدوا أمامهم من سبيل إلا الاتصال الهاتفي ، فكان الرد من المدير المذكور أن هذا المشكلة مشكلتكم وهذا لا يعنيني وامتنع عن التجاوب على مضمون الاستفسار والشكوى وأغلق السماعة بعد إسماعهم اللازم ..!!

للأسف ينتاب هذه النوعية من المدراء في الإدارات الحكومية الشعور بالهيمنة وحب التسلط على الآخرين ، فقد يكون ذلك نتيجة ظنّهم أن نجاح العمل في إداراتهم  يتطلب ممارسة هذا الأسلوب  مع الموظفين والعاملين والمراجعين ، والواقع أنّ من يقع عليه هذا النوع من الممارسات الخاطئة إدارياً واجتماعياً هم من  يشتكون من هؤلاء  المتسلطين ويعتبرونهم السبب الرئيسي لوجود وتعميق الفجوة ما بين الموظف العام والمواطن صاحب الحاجة للخدمة العامة التي يديرها هكذا مدير، وللأسف يلاحظ أنّ الفكر السائد لدى بعض من يستلم المناصب الإدارية  هو ضرورة أن يري الآخرين  (العين الحمرا ) ويتمسك بالمقولة الخاطئة بــ ” استعمال الشدة تولد الانضباط ”  بينما تحتاج منظومة العمل الناجح والمنتج إلى بناء فكر صحي متوازن يقلص من هذه المفاهيم الخاطئة . ..!!

والسؤال الذي يطرح نفسه :

ما الذي يحتاجه الموظف العادي والمواطن صاحب الحاجة من هذا المدير أو ذاك المسؤول أثناء تعامله معه  ؟؟؟

أعتقد أن الأسلوب الحضاري الراقي وحسن التعامل و التواضع والإبتسامه والاحترام جل ما يحتاجه الجميع ، فلنتعلم ثقافة التواضع حتى ننجح وننجّح العمل المنوط بنا ، فالعمل الذي يكون مدخله تواضع سيكون مخرجه نجاح ، وأعتقد أنّ الإصلاح الإداري مقترن بالإصلاح الذاتي لأصحاب الكراسي الدوارة والمكاتب الفخمة والتوقيع الأخضر المبتلين بمرض جنون العظمة ويعملون على مبدأ ” يا أرض اشتدي ما حدا قدي “

محمود مصطفى صهيوني

  mms_lat@yahoo.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :