الأخبار بعد أن استمرت لـ 6 أشهر …. اختتام دورة إعداد ممثل بحلب || المدينة الجامعية بدمشق تسمح بزيارة الأقارب من الدرجة الأولى …و السكن لمدة شهر لطلاب المفتوح || بدء امتحانات الدورة الفصلية الثانية للكليات والمعاهد في فرع جامعة الفرات بالحسكة || نحو 45 ألف طالب وطالبة يتقدمون لامتحانات التعليم المفتوح بجامعة البعث || خدمات طبية مجانية يقدمها طلاب الدراسات العليا في الكليات الطبية بحلب في مشرفة مصياف ضمن مخيمهم الطبي || في اللاذقية …اعتباراً من الغد : باصات النقل الداخلي تدخل الجامعة للتخفيف على الطلاب || الأطباء السوريون في المهجر يشاركون أطباء الوطن في حواراتهم عبر مؤتمر الوادي للأطباء السوريين في الوطن و المهجر || مناهج اللغات الأجنبية حاضرة في جامعة قرطبة الخاصة ضمن ورشات العمل || المهن المالية والمحاسبية بين القانون والأهداف …ورشة عمل في جامعة قرطبة الخاصة || من إدلب (أول جار) تستخلص أفكار الشباب ||  أول جار في جامعة دمشق || اتفاقيةٌ نوعية تجمع “جريح الوطن” ووزارة التعليم واتحاد الطلبة….. التعليم العالي سيشمل كل الجرحى || أول جار في حماه تستقبل مقترحات الشباب || فرع جامعة الحواش الخاصة يطلق جلسات (أول جار) الحوارية حول انتخابات الادارة المحلية || أكثر من خمسين طالباً وطالبة من طلبة التعليم الافتراضي اجتمعوا ليكونو ” اول جار” || أول جار تحمل الأفكار والمشاريع من معاهد اللاذقية || فرع درعا لاتحاد الطلبة يطلق أول جار وشرح وافي لقانون الادارة المحلية || برعاية اتحاد الطلبة …معاهد حلب تحتضن أول جار || أول جار ينطلق في جامعة قرطبة الخاصة || الفرات تستقبل أول جار من تنظيم اتحاد الطلبة ||

الرئيس الاسد والسيدة عقليته يلبيان النداء

“… الانسان الذي أصبح رئيسا سيبقى هو نفسه الطبيب والضابط وقبل كل شيئ المواطن.” كلمات قالها السيد الرئيس بشار الأسد في خطاب القسم عام 2000 , يجسدها يوميا على أرض الواقع , فأول من أمس وبصفته المواطن السوري شارك سيادته والسيدة عقيلته بالعمل التطوعي في صالة الفيحاء بدمشق ، فلبى النداء بدوره وعمل مع الطلبة والشباب السوريين المتطوعين من الاتحاد الوطني لطلبة سورية ومجلس الشباب السوري وفريق دمشق التطوعي و إتحاد شبيبة الثورة  نسور الأسد  ، و قلعة الأحرار والحرائر و كشاف الفرسان وجمعيات, هيك تربينا ، الندى التنموية ، و السورية للتنمية الأجتماعية وغيرها … من كل المحافظات السورية

“صورة” لا يمكن لأي رئيس أو قائد أو أمير أو ملك عربي رسمها، لأنه ما من واحد من كل هؤلاء شعر أو يشعر يوماً بواجباته تجاه وطنه وتجاه أهله وهذه ليست المرة الأولى التي يشارك فيها الرئيس الأسد والسيدة أسماء في الأعمال التطوعية فسبق لهما أن قاما بعدة زيارات إلى مواقع العمل ليساهما بدورهما في بناء سورية وللقيام بواجباتهما تجاه وطنهما وتجاه الأجيال القادمة التي ستنعم بما سنبنيه نحن بسواعدنا…”

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :