الأخبار الرئيس الأسد: الأمل ببناء سورية كما يجب أن تكون || الزميلة #دارين_سليمان رئيس الاتحاد الوطني لطلبة سورية تدلي بصوتها في الانتخابات الرئاسية بالمركز الانتخابي في المكتب التنفيذي للاتحاد . || نجاح وإقبال طلابي لفعاليات الأسبوع السينمائي الطلابي في #الجامعات_الحكومية .. || الدكتورة شعبان : سورية بصمودها وانتصارها قدمت أنموذجاً للعالم بأن إرادة الشعوب لا تقهر || تأجيل امتحانات التعليم المفتوح || السيدة #أسماء_الأسد تلتقي عدداً من الكوادر التربوية والتعليمية والإدارية،في وضع خطة عمل #مدارس_أبناء_وبنات_الشهداء، || الامتحان الوطني هذه الأيام .. بعد العيد جلستين ، وموعد النظامية بعد آب الجاري || الغد هو اليوم الاخير للحصول على القروض الطلابية || التفاصيل التنفيذية لقرار القائد العام للجيش والقوات المسلحة || بطاقة تهنئة من رئيس المكتب التنفيذي لنقابة المعلمين || بمناسبة الذكرى الحادية والسبعين ليوم الطالب العربي السوري.. إطلاق العديد من المشاريع الخدمية الطلابية الإلكترونية || الزميلة رئيس الاتحاد تلتقي المتفوقين رياضياً “ذوي الإعاقة” || ضمن جولتها ولقاءاتها مع القيادات الطلابية || وزارة التربية تحدد امتحانات الفصل الاول في السادس من كانون الثاني || اتحاد طلبة ادلب يطلق الدورة الإعلامية الفرعية || تكريم متفوفي معاهد حلب || توقيع مذكرة #تفاهم بين رواد الأعمال الشباب والاتحاد الوطني لطلبة سورية || أقام فرع معاهد اللاذقية احتفالآ بمناسبة أعياد تشرين التحرير و تشرين التصحيح || أقام فرع معاهد اللاذقيةدورة إسعافات أولية للزملاء الطلبة || انطــلاق فعــالـــيّـات معرض “الـــرُوزانَـــــــا” في الشهباء ||
عــاجــل : سورية انتخبت رئيسها

رئيس جامعة بالانتخاب !!

كتب غسان فطوم :

رسائل البريد الإلكتروني التي ترد إلى الموقع توحي لنا بالكثير من الأفكار عدا عن كونها ترشدنا إلى المشكلات النائمة في زوايا الكليات والمعاهدالمتوسطة ، وتكشف بوضوح تقصير الإدارات الجامعية إلى حد الفشل  في إدارة شؤون الجامعة !

 بالأمس استوقفتني رسالة يطرح صاحبها وهو طالب في كلية الحقوق بجامعة دمشق فكرة تستأهل الوقوف عندها والتفكير الجدي فيها جوهرها مبني على سؤال : لماذا لا يتم تعيين رئيس الجامعة بالانتخاب ؟

سؤال أراه منطقي من منطلق تحقيق مبدأ العدالة و تكافؤ الفرص بين جميع الأساتذة ، خاصة أن التجارب أثبتت أن الطرق الحالية التي يتم فيها تعيين رؤساء الجامعات تقوم على أسس ومعايير تفتقر للشفافية ، وربما لا نبالغ لو قلنا أن للمحسوبية والعلاقات الشخصية ” ضلع ” كبير فيها ، وهذه حقيقة لا يمكن لأحد أن ينكرها!

من يسأل في الوسط الجامعي سواء الطلبة أو الأساتذة عن رأيهم بأداء رؤساء الجامعات ، فلن يجد جواباً موحداً ، أو اتفاقاً ، بل اختلاف في وجهات النظر ، وقد تجد من يقول لك بكل بساطة ” مو خرج “

إن عدم تحقق هذا المطلب في الجامعات السورية ( الشفافية في التعيين ) يعتبر مكمن ضعف كبير في منظومتنا التعليمية ومن المفروض أن يعالج ، ولكن كيف ؟

من وجهة نظري أقول : طالما هناك مجلس للتعليم العالي مهمته طبخ القرارات المفصلية ورسم الإستراتيجيات التعليمية وحتى إن كان هيئة غير مستقلة ، فلماذا لا يناط بهذا المجلس مهمة اختيار السادة رؤساء الجامعات حتى لا يبقى تعيينه حكراً على تزكية وزير التعليم العالي ومن يملي عليه ؟

ربما يكون هذا حل مع أني أفضل إنشاء هيئة مختصة في شؤون التعيينات في مجال التعليم العالي تكون مسؤولة عن اختياراتها وتحاسب على أساسها .

اليوم أمام منظومتنا التعليمية تحديات كبيرة وإذا لم نعالج الأخطاء بروح عالية من المسؤولية فلن نحقق لتعليمنا موقع قدم فاعل ومتفاعل مع عصر المعرفة ، أتمنى ، وأعتقد أنها أمنية كل الطلبة وكل حريص على تألق منظومتنا التعليمية أن ندقق أكثر في اختيار الأشخاص على كافة المستويات الوظيفية والمؤسساتية ونخص هنا السادة رؤساء الجامعات ، فهل يسمعنا أصحاب القرار ؟

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :