الأخبار خلال لقائهم بطريقة الحوار المفتوح….جباعي للطلبة :الاتحاد يستقطب المواهب ويرعى المبدعين والمخترعين || فرع حلب لاتحاد الطلبة يفتتح دورة في الإسعافات الأولية || افتتاح دورة المهارات القيادية للهيئات الطلابية في فرع اتحاد الطلبة بحماه || فرع حلب لاتحاد الطلبة يحتفي بخريجي الهندسة المعمارية || جامعة الفرات بالحسكة تستقبل طلبات التقدم لاختبار المقدرة اللغوية للقيد بدرجة الماجستير || الهيئات الطلابية في المعهدين الصناعي وتقنيات الحاسوب بحلب تطلق حملة تنظيف || اختتام دورة المحاسبة الشاملة على برنامج البيان للمحاسبة في جامعة تشرين || جولة تفقدية في المعهد التقاني التجاري بحلب || افتتاح الورشة التخصصية “مَدخل إلى سوق العمل البرمجي” بكلية الهندسة الكهربائية والالكترونية بحلب || 125 طالباً وطالبة يتقدمون لاختبارات القبول بكلية التربية الموسيقية في جامعة البعث || جولة تفقدية لاختبارات القبول في معهد التربية الموسيقية بحلب || هام للمقبولين في كلية التربية الرياضية بجامعة حماه || دورة قيادة الحاسب لطلاب معاهد اللاذقية مستمرة || جامعة حماة تحدد موعد التقدم لمفاضلة دبلوم التأهيل التربوي للتعليم العام والموازي || التعليم العالي تصدر إعلان مفاضلة فرز طلاب السنة التحضيرية || جولة تفقدية على اختبار القبول في معهد التربية الموسيقية في اللاذقية || الرئيس الأسد للمنظري: وحدة المصلحة الإقليمية الصحية تقتضي العمل والتعاون بين دول الإقليم لمجابهة الأمراض || فرع اتحاد الطلبة في حلب يعلن عن إقامة ورشة عمل تهتم بسوق العمل البرمجي || بناء على مطلب اتحاد الطلبة …جامعة حماة تؤجل موعد الامتحان النظري لطلاب الدراسات العليا || مرسوم جديد لخدمة جرحى الحرب ينظر في تفاقم الإصابة ||

إعتراف صريح وواضح !!

معروف عن وزيرالتربية الجديد الدكتور هزوان الوز شفافيته وصراحته المطلقة ، وهذا ما ظهرأول أمس بشكل واضح في إجتماعه مع الموجهين الأولين في الوزارة ، حيث اعترف بعضمة لسانه أن البعض من هؤلاء الموجهين تنقصه الأهلية وبعيد عن إخلاقيات المهنة !

هذه اللهجة في التعامل مع المفاصل الإدارية في الوزارات مطلوبة الآن ، فقد أثبتت التجارب أن الخلل في أداء مهام أية وزارة إنما يكمن بالأساس في مديرياتها على مبدأ المثل ” دود الخل منو وفيه ” وفي سياق متصل نشير إلى أن أول رسالة توجهنا بها للسيد وزير التعليم العالي عقب استلامه مهامهه كانت أن يبدأ بالإصلاح من تغيير وتبديل مفاصل العمل في مديريات الوزارة ، فبعضها تكلس وفكره تحجر ولم يعد قادراً على إعطاء الجديد بقدر ما يعرقل !

ما نود الإشارة إليه هنا هو أن التعاون والتنسيق بين وزارتي التعليم العالي والتربية بشكل حقيقي بات مطلوباً الآن فقد آن الأوان لمعالجة واقع العمل التربوي والتعليمي بدءاً من إعداد آلية جديدة لتأهيل الطالب ، مروراً بإعداد مناهج عصرية مطلوبة في سوق العمل ، وصولاً لضبط مخرجات العملية التعليمية حتى لا تكون عالة علة التنمية .

Nuss.sy

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :